الأخبار فرع حلب لاتحاد الطلبة يحتفي بخريجي دفعة 2022 || خلال لقائهم بطريقة الحوار المفتوح….جباعي للطلبة :الاتحاد يستقطب المواهب ويرعى المبدعين والمخترعين || فرع حلب لاتحاد الطلبة يفتتح دورة في الإسعافات الأولية || افتتاح دورة المهارات القيادية للهيئات الطلابية في فرع اتحاد الطلبة بحماه || فرع حلب لاتحاد الطلبة يحتفي بخريجي الهندسة المعمارية || جامعة الفرات بالحسكة تستقبل طلبات التقدم لاختبار المقدرة اللغوية للقيد بدرجة الماجستير || الهيئات الطلابية في المعهدين الصناعي وتقنيات الحاسوب بحلب تطلق حملة تنظيف || اختتام دورة المحاسبة الشاملة على برنامج البيان للمحاسبة في جامعة تشرين || جولة تفقدية في المعهد التقاني التجاري بحلب || افتتاح الورشة التخصصية “مَدخل إلى سوق العمل البرمجي” بكلية الهندسة الكهربائية والالكترونية بحلب || 125 طالباً وطالبة يتقدمون لاختبارات القبول بكلية التربية الموسيقية في جامعة البعث || جولة تفقدية لاختبارات القبول في معهد التربية الموسيقية بحلب || هام للمقبولين في كلية التربية الرياضية بجامعة حماه || دورة قيادة الحاسب لطلاب معاهد اللاذقية مستمرة || جامعة حماة تحدد موعد التقدم لمفاضلة دبلوم التأهيل التربوي للتعليم العام والموازي || التعليم العالي تصدر إعلان مفاضلة فرز طلاب السنة التحضيرية || جولة تفقدية على اختبار القبول في معهد التربية الموسيقية في اللاذقية || الرئيس الأسد للمنظري: وحدة المصلحة الإقليمية الصحية تقتضي العمل والتعاون بين دول الإقليم لمجابهة الأمراض || فرع اتحاد الطلبة في حلب يعلن عن إقامة ورشة عمل تهتم بسوق العمل البرمجي || بناء على مطلب اتحاد الطلبة …جامعة حماة تؤجل موعد الامتحان النظري لطلاب الدراسات العليا ||

مبادرات الشباب السوري تستمر بالعطاء

كثيرة هي المبادرات الشبابية التي تتكاتف اليوم من أجل المشاركة الوطنية إلى جانب ابناي شعبنا وفي عطلة العيد أصر الشباب السوري ان يكون موجودا في العمل والعطاء فكانت الكثير من المبادرات التي تحيي الجيش العربي السوري وتزور الجرحى وتلامس وجع أبناء الشهداء ومنها أيضا زيارة مراكز الإيواء وتقديم العون والمساعدة لهم فبهدف تقديم الدعم النفسي الإنساني للأطفال في مراكز الإيواء في دمشق ولرسم الابتسامة على وجوههم خلال أيام عيد الأضحى المبارك أطلقت مجموعة من الشباب السوري مبادرة “الله محي شوارعك يا بلادنا المعمورة”

مبادرة “الله محي شوارعك يا بلادنا المعمورة.

وللوقوف أكثر عند هذه المبادرة وآلية عملها التقينا الشابة المتطوعة حنان صندوقة من الشباب القائم على المبادرة حيث أكدت  أن هدف المبادرة يتمثل بفتح باب التطوع للشباب المبادر للمشاركة في رسم الفرحة على وجوه الأطفال في مراكز الإيواء والتواصل مع الأهالي الوافدين في هذه المراكز.

وعن آلية العمل أوضحت صندوقة انه تم التواصل مع ما يقارب 150 متطوعا من متطوعي الشباب السوري للعمل على تطوير فكرة المبادرة كما تم انشاء صفحة خاصة لها على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك بهدف التواصل مع الشباب ولتكون فسحة لتبادل الاراء فيها كما تم عقد ورشة عمل ضمت مايقارب 50 شابا وشابة تم من خلالها توزيع المهام وتقسيم المجموعات.

وتابعت المتطوعة في نفس المبادرة الشابة سوزان العبدو .. إنه تم تقسيم المتطوعين إلى سبعة فرق حسب قرب المسافة والمناطق التي ينتمون اليها مشيرة إلى أن المبادرة بدأت صباح أول وثاني أيام عيد الأضحى المبارك حيث وزعت الهدايا حسب الإحصائيات التي حصل عليها أعضاء الفريق من مراكز الإيواء.

من جهته أشار الشاب زين العابدين خضور رئيس فريق شبكة دمشق إلى ان المبادرة ضمت العديد من النشاطات الترفيهية التفاعلية إضافة إلى تقديم المواد الغذائية والحلويات الخاصة بالأطفال.

وأوضح خضور انه خلال زيارة مراكز الايواء تم اقامة مهرجان صغير قام الشباب من خلاله بتقديم مسابقات وعروض سحر وحكواتي وعروض ترفيهية وايمائية لشخصيات كرتونية وبتوزيع الهدايا والتسالي للاطفال وشملت الفعالية القيام ببعض الأنشطة الفنية كالرسم على أوجه الأطفال والقيام بعروض مسرحية وعروض توعوية ودعم نفسي  في أول وثاني أيام عيد الأضحى.

ومن المتوقع ان تشمل مبادرة “الله محي شوارعك يابلادنا المعمورة” جميع المحافظات السورية حيث يعمل أعضاء فريق المبادرة على التواصل مع الشباب المتطوع في باقي المحافظات لتنفيذ هذه الفعالية في محافظاتهم خلال العيد وبعده حسب الظروف المحيطة والمناسبة في كل منطقة .

يشار إلى ان المراكز التي قام الشباب بزيارتها في دمشق وحدها والمشمولة في المبادرة هي سبعة مراكز موزعة على منطقتي الزاهرة ومخيم اليرموك في دمشق في حين يقدر عدد الأطفال في هذه المراكز نحو 1225 طفلا وطفلة

المبادرة البيضاء في اللاذقية

أوضح الشاب المتطوع غيث سلمان أن هذا النشاط يأتي في اطار تعزيز العلاقات الانسانية بين أبناء المجتمع السوري الواحد حيث تستهدف فعاليات من هذا النوع اغاثة الشرائح الاجتماعية المتضررة بفعل الأعمال الإجرامية المسلحة التي تقودها أدوات المؤامرة الكونية على سورية وتستهدف تقويض حال الأمن والاستقرار فيها.

وأشار إلى أن هذا النشاط الواسع للشباب يعكس عمق الروابط الاجتماعية واللحمة الوطنية والإنسانية بين اطياف المجتمع المحلي مؤكدا ان المتطوعين في هذه المبادرات يمثلون كل الفعاليات الشعبية والاهلية في المحافظة ممن سخروا الوقت والجهد خلال ايام العيد للتواصل مع الوافدين إلى مدينة اللاذقية كشكل من اشكال التكاتف والدعم المعنوي والمادي لأشقائهم في ظل هذه الظروف الصعبة.

ولفت سلمان إلى ان نشاطا مكثفا يوجه بشكل دوري للأطفال الذين يحتاجون الى قدر اكبر من الرعاية والاهتمام للخروج بهم من اجواء التوتر والخوف التي لازمتهم قبل وصولهم الى اللاذقية حيث يقوم الشباب المتطوع بتنظيم مجموعة من الفعاليات الترفيهية المرافقة لتوزيع المساعدات الإنسانية لتكريس فضاءات من الفرح والتسلية للأطفال خلال أيام العيد

ملابس شتوية وهدايا منوعة

ووزع المتطوعون في شبكة اللاذقية للشباب السوري في أول أيام العيد مجموعة كبيرة من الملابس الشتوية للوافدين إلى المحافظة من محافظات حلب وإدلب ودمشق حيث تم توزيع هذه المعونة الإنسانية في مركز الإقامة المؤقتة في المدينة الرياضية باللاذقية.

كما وزع شباب المجلس مجموعة كبيرة من هدايا العيد لأكثر من 800 طفل في المركز تضمنت ألعابا متنوعة للأطفال الوافدين في محاولة لإضفاء أجواء من السرور والبهجة للأطفال الذين هجروا من منازلهم بفعل الأعمال الإجرامية التي تقوم بها المجموعات الإرهابية المسلحة في مناطق ومدن متعددة من سورية.

كذلك بدأ المجلس توزيع مجموعة جديدة من المعونة الإنسانية تتضمن عددا من الاحتياجات الغذائية الأساسية للأطفال وفي مقدمتها مادة الحليب للأطفال الرضع.

سليمان خليل سليمان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :