الأخبار التعليم العالي: تؤجل جميع المقررات الامتحانية المحددة الأحد القادم || فرع مصر لاتحاد الطلبة يشارك في مؤتمر الباحثين السوريين عبر تصميم وتصنيع سبيكة تايتانيوم جديدة من الطور بيتا للتطبيقات الطبية الحيوية للباحث الطالب مضر سعود || اتحاد الطلبة يشارك في المعرض الصحفي الوثائقي /بعنوان/الوفاء كل الوفاء للقائد السيد الرئيس بشار الاسد || تعديل برامج الامتحانات في كليات السويداء || اتحاد طلبة ادلب : حملة تبرع بالدم في مدينة خان شيخون || مقابلات أعضاء الهيئة التدريسية في جامعة تشرين تبدأ السبت المقبل || النقل : تأجيل امتحانات يوم الأحد القادم || كلية الآداب في جامعة البعث تبدأ بإصدار نتائجها الامتحانية || كلية التربية الموسيقية في جامعة البعث تعلن عن بدء دوراتها التدريبية || هام للطلاب المسجلون في الجامعة الافتراضية السورية القدامى والجدد || مجلس جامعة طرطوس : || مدير المواساة الجامعي الوباء في حدوده الدنيا || جولة تفقدية لامتحانات كلية الٱداب والعلوم الانسانية الثانية في بلدة عريقة || جامعة تشرين تحدد موعد إجراء المقابلات للمتقدمين لإعلان أعضاء الهيئة التدريسية || التعليم العالي تعلن عن تأجيل التقدم إلى المنح المصرية إلى موعد يحدد لاحقاً || تنويه هام || || لاتخفيض على زمن الجلسات الامتحانية والآداب سجلت ٢٢ ضبط غش || رئيس جامعة البعث: لا أستثناء لأي طالب من أي عقوبة || الجامعة الافتراضية تستكمل تحضيراتها لافتتاح مركز نموذجي للتعلم والتدريب المستمر في دمشق || استمرار قبول طلبات الانتساب إلى المركز الوطني للمتميزين لغاية الـ 19 من آب الجاري ||
عــاجــل : التعليم العالي: تؤجل جميع المقررات الامتحانية المحددة الأحد القادم

الكفاءات العلمية تعدم برصاص من عيار “واو”

في السنوات العشر الأخيرة كان واضحاً انكماش معدلات التشغيل في القطاع العام بمختلف مؤسساته إلى حد خرم الإبرة ، الأمر الذي جعل فرص العمل تباع بمئات آلاف الليرات والذي حصل مؤخراً بمسابقات برنامج تشغيل الشباب خير مثال على ذلك ” هناك فرص عمل تم بيعها بمئات آلاف الليرات وعلى عينك يا تاجر” هذا الموضوع أثار حفيظة أعضاء مجلس الشعب الذين طالبوا بإلغاء المسابقات والبحث عن طرق بديلة لأنصاف أصحاب الكفاءات الذين أعدموا برصاص من عيار الفيتامين “واو” أمام هذا الواقع الفاسد كان من الطبيعي أن نتوقع أن تزاد حدة البطالة وخاصة بين خريجي الجامعات التي تحولت إلى مخازن لتكديسهم بدلاً من أن تكون مراكز أو محطات لإطلاقهم في سوق العمل داخلياً أو خارجياً..

هذا بلا شك أمر مؤلم إيلاماً شديداً وعامل من عوامل التأزم وعدم الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي وخاصة في مثل هذا الظرف الذي تعيش فيه البلاد بفعل المؤامرة الكونية ، فهل يعقل أن نبقى مكتوفي الأيدي ونلهي الشباب بحلول “مسلوقة” تصب الزيت على النار؟؟.

كفانا تطنيشاً فالشباب السوري الصامد الصادق بانتمائه يستأهل أن نؤمن له مستقبله ونصون له حقه بالعمل بدلاً من الالتفاف عليه؟!!.

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :