الأخبار التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة || التحويل المماثل للجامعات الاخرى || مركز القياس والتقويم يصدر نتائج امتحان طب الأسنان الموحد || إعلان أسماء الطلاب الأوائل في الثانوية الصناعية المقبولين في الجامعات والمعاهد التقانية || جولة على معرض عينك ع اختصاصك ومراكز تسجيل المفاضلة بجامعة دمشق ||
عــاجــل : تمديد تعليق الدوام في الجامعات السورية

مواجهة عالورق؟!

كتب مدير التحرير:

في يومنا هذا تتفجر المعرفة في كل مكان وفي كل مجال ونحن ما زلنا نقف مكتوفي الأيدي نتفرج وكأن الأمر لا يعنينا!!

أقصى ما فعلناه هو أننا اتخذنا قراراً ورقياً بالمواجهة وشمرنا عن سواعدنا و أعلنا التحدي ؟!.

نعم الاندفاع والحماسة مفيدة وقد ترفع المعنويات ولكن ليس في مثل هذه المواقف التي تتطلب حساً عالياً بالمسؤولية و”هزّ أكتاف” كما يقولون فمن يجابه الغزو الثقافي ليس كمن يعمل لمحو الأمية!.

للأسف المعنيون في الشأن التربوي والتعليمي والثقافي يخيل لهم ذلك والدليل أنهم فشلوا على مدار السنوات السابقة في إحداث تنمية بشرية تكون قادرة على إنتاج المعرفة والتفكير السليم والمحزن أنهم مستمرون باتخاذ القرارات وعقد الورشات والندوات ومقتنعون أنهم بذلك سينجحون بمواجهة تحدي المعرفة ؟!

أستاذ مخضرم بجامعة دمشق يشاطرني الرأي بذلك وأيدني بأننا سنقع بمطبات كثيرة وعلى مدى سنوات طويلة إذا لم نعمل بجد ونستنفر كل الجهود والإمكانيات لتغيير الصورة من خلال خلق حالة من التشابك العلمي والمعرفي بين الجامعات السورية الخمس وكذلك مراكز البحث العلمي لنشكل بالمحصلة منصة علمية ننطلق منها إلى أجواء القرن الواحد والعشرين ونبحث عن مكان لجامعاتنا وإلا بقينا خارج السرب؟!

لا أعتقد أن المهمة مستحيلة إذا ما توفرت الإرادة القوية والإصرار على بلوغ الهدف ، هناك دولاً أقل منا إمكانات سواء البشرية أو الاقتصادية والمالية ونجحت في الولوج بقوة إلى عالم اقتصاد المعرفة ، فماذا ينقصنا نحن؟

الجواب واضح وصريح ..القضاء على الفساد العلمي والإداري الذي بدأ يتغلغل في مؤسساتنا التعليمية والخوف أن يستحيل استئصاله !!.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :