الأخبار رئيس الاتحاد الوطني لطلبة سورية تتحدث عن انطلاق المؤتمرات الطلابية وجديدها هذا العام .. || اتفاق تعاون علمي بين جامعة دمشق وإدارة الخدمات الطبية العسكرية لدعم العملية التدريبية والتعليمية في كلية العلوم الصحية || معهد العلوم السياحية والفندقية باللاذقية ينتخب هيئته فما هي أبرز أحداث المؤتمر الطلابي || جلسة توعية في كلية الفنون الجميلة الثانية تمحورت حول مرض الإيدز وانتشار ظاهرة المخدرات || وزير التعليم العالي ورئيس اتحاد الطلبة في جولة تفقدية على مؤتمرات الوحدات الطلابية بجامعة دمشق .. || اجتماع متابعة في اتحاد الطلبة حول الرؤى والتصورات المطروحة لمسابقة رواد الطاقات المتجددة … || تخصص جامعي جديد يحمل الأمل لمرضى السرطان.. سورية تبدأ تدريس العلاج الشعاعي || فرع القنيطرة لاتحاد الطلبة يشارك ضمن فعاليات أسابيع الخير بحملات نظافة || خلال جولة تفقدية لها على مؤتمرات الوحدات الطلابية.. الزميلة “سليمان ” نتطلع لوصول نخب طلابية تقود العمل الاتحادي في مؤسساتنا التعليمية وتكون رافعة لقضايا الطلاب ومقترحاتهم وتبني أفكارهم ومبادراتهم الخلاّقة || معاهد اللاذقية مستمرة بعقد المؤتمرات الطلابية وانتخاب هيئة طلابية جديدة للمعهد التجاري المصرفي || افتتاح اليوم العلمي الأول للمعالجة الفيزيائية بجامعة البعث || القروض الطلابية .. أسعد: 15ألف طالب وطالبة سيستفيدون والتوزيع من كانون الأول 60 ألفاً للكليات الطبية والهندسة و50 ألفاً لبقية الكليات والمعاهد || مباحثات سورية روسية في مجال التعاون العلمي والبحثي المشترك  || ماذا حصل في المؤتمر الطلابي لمعهد التربية الموسيقية في جامعة تشرين || طلاب كلية الإعلام في جامعة القلمون ينتخبون هيئتهم الطلابية || الجامعة الافتراضية : تأجيل امتحانات مركز اسطنبول ليوم غد الثلاثاء 30/11/2021 || كيف أتقدم بطلب للحصول على تأمين صحي || نظراً للإقبال الطلابي الكثيف على السكن الجامعي في حمص : رفع الطاقة الاستيعابية لغرف السكن إلى 5 طلاب || الوزير ابراهيم يزور طلبة جامعة دمشق المصابين .. في مشفى المواساة . || كليات ومعاهد درعا تحتضن جلسات توعية بأهمية لقاح كــورونا ||

انقلاب إعلامي !!

 كتب مدير التحرير:

من يتابع الإعلام السوري الرسمي بكل أشكاله المطبوع منه أو المرئي والمسموع وحتى الإعلام الإلكتروني يلاحظ إلى حد كبير هامش الحرية الذي بدأ يعمل فيه ، وبذلك بدأ يتحرر من قوالب جامدة حشر فيها لعقود طويلة نتيجة سياسة كم الأفواه التي كانت تمارس عليه بصفته إعلاماً رسمياً تابع للدولة يجب أن لا يخرج عن سلطتها!!  إذاً نحن أمام مؤشر إيجابي يوحي بأن الإعلام كسلطة رابعة بدأ يمارس دوره وخاصة في مراقبة أداء السلطتين التشريعية والتنفيذية ولا يسكت عن الخطأ مهما كان و على أي مستوى عبر لغة إعلامية نقدية بناءة شفافة وجريئة الهدف منها الإصلاح وليس التشهير. كم نحن اليوم بحاجة إلى هذا التحول الإعلامي ونحن نسير في مشروع الإصلاح الشامل الذي لا يمكن أن ينجح إلا بمحاربة الفساد وقطع دابره أينما كان ، ولا شك في أن الإعلام عندما يمارس دوره في كشف الفاسدين ورفع الغطاء عنهم وعن داعميهم يفتح الباب على مصرعيه للمحاسبة والمساءلة من أصغر موظف على أكبره في الدولة. بالطبع حتى ينجح الإعلام لا بد أن يكون دوره مدعوماً بتفعيل عمل وأداء المؤسسات والهيئات المختصة بمكافحة الفساد سواء القديمة منها أو المحدثة مؤخراً ، فالملاحظ أن عملها في السابق وما مازال بكل أسف يغلب عليه الاستعراض وتمييع الحقائق رغم وضوح الوقائع ، والسؤال هل “ستبقى حليمة على عادتها القديمة” سؤال يطرحه المواطن السوري الذي عانى كثيراً من ويلات الفساد ، والتواق لبناء سورية متجددة لكل السوريين الشرفاء الذين ضحوا بأغلى ما يملكون لأجلها.

 

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :