الأخبار فرع حلب لاتحاد الطلبة يحتفي بخريجي دفعة 2022 || خلال لقائهم بطريقة الحوار المفتوح….جباعي للطلبة :الاتحاد يستقطب المواهب ويرعى المبدعين والمخترعين || فرع حلب لاتحاد الطلبة يفتتح دورة في الإسعافات الأولية || افتتاح دورة المهارات القيادية للهيئات الطلابية في فرع اتحاد الطلبة بحماه || فرع حلب لاتحاد الطلبة يحتفي بخريجي الهندسة المعمارية || جامعة الفرات بالحسكة تستقبل طلبات التقدم لاختبار المقدرة اللغوية للقيد بدرجة الماجستير || الهيئات الطلابية في المعهدين الصناعي وتقنيات الحاسوب بحلب تطلق حملة تنظيف || اختتام دورة المحاسبة الشاملة على برنامج البيان للمحاسبة في جامعة تشرين || جولة تفقدية في المعهد التقاني التجاري بحلب || افتتاح الورشة التخصصية “مَدخل إلى سوق العمل البرمجي” بكلية الهندسة الكهربائية والالكترونية بحلب || 125 طالباً وطالبة يتقدمون لاختبارات القبول بكلية التربية الموسيقية في جامعة البعث || جولة تفقدية لاختبارات القبول في معهد التربية الموسيقية بحلب || هام للمقبولين في كلية التربية الرياضية بجامعة حماه || دورة قيادة الحاسب لطلاب معاهد اللاذقية مستمرة || جامعة حماة تحدد موعد التقدم لمفاضلة دبلوم التأهيل التربوي للتعليم العام والموازي || التعليم العالي تصدر إعلان مفاضلة فرز طلاب السنة التحضيرية || جولة تفقدية على اختبار القبول في معهد التربية الموسيقية في اللاذقية || الرئيس الأسد للمنظري: وحدة المصلحة الإقليمية الصحية تقتضي العمل والتعاون بين دول الإقليم لمجابهة الأمراض || فرع اتحاد الطلبة في حلب يعلن عن إقامة ورشة عمل تهتم بسوق العمل البرمجي || بناء على مطلب اتحاد الطلبة …جامعة حماة تؤجل موعد الامتحان النظري لطلاب الدراسات العليا ||

بعد 12 عاماً يطالبونهم “بالترفيعة” !!

رسالة حرارتها فوق الأربعين وصلتنا مؤخراً من مجموعة من مدرسات ومدرسي اللغة العربية خرجي جامعة تشرين عام 2000 يشكون فيها اقتطاع مبالغ كبيرة من رواتبهم بعد حوالي 12 عاماً من ممارستهم للمهنة!!

هؤلاء الذين أصبحت قصتهم المستغربة على كل لسان يأملون من السيد وزير التربية أن يفتح تحقيقاً موسعاً بالموضوع لوضع النقاط على الحروف ومحاسبة “الفهمان” الذي أصدر تلك القرارات وتحميله تبعاتها المالية التي دفعها المدرسون من لقمة أطفالهم و بذلك يكون “قد طالنا بعض الإنصاف” على حد قولهم.

ويستغرب أصحاب المشكلة أن يتم اقتطاع ما قبضوه على مدار العشر سنوات السابقة كمبالغ بسيطة كل شهر على شكل دفعات كبيرة من رواتبهم الحالية في ظل هذه الظروف والغلاء الفاحش الذي يحرق الجيوب في العشر الأول من كل شهر , و يتساءلون : ما ذنبنا أن ندفع ثمن الفشل والفوضى والتسيب الإداري في وزارة التربية فنحن لم نضرب أحد على يده حتى يمنحنا أساساً هذه العلاوة , أين كان الإداريين “العباقرة الفطاحل” في وزارة التربية حين منحونا العلاوة منذ عام 2002 بموجب موافقة وزارة التربية رقم 6595 / 6 وبالقرار رقم 4124 الصادر عن محافظ اللاذقية في 11 / 11 / 2003 ؟؟!!

نضع هذه الشكوى برسم السيد وزير التربية آملين منه الإسراع بالتحقيق لإنصاف هؤلاء المدرسين في ظل هذه الظروف الصعبة التي نحتاج أن نكون فيها يداً واحدة في محاربة الفساد والمفسدين وقطع دابرهم لان ذلك الخطوة الأهم في مسيرة الإصلاح التي تشهدها سورية على مختلف الصعد .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :