الأخبار رئاسة مجلس الوزراء تنعي الأسير المحرر مدحت صالح الصالح مدير مكتب شؤون الجولان السوري المحتل || اتحاد الطلبة يطلق بوابة الأفكار لاستقبال أوراق بحثية عن أهمية و ضرورة مشاركة الشباب في إعادة الإعمار || التعليم العالي : دراسة لإدراج برامج جديدة في نظام التعليم المفتوح …و المفاضلة بداية الشهر القادم || اتحاد طلبة ادلب : تحكيم جائزة مسابقة أفضل خط عربي لطلاب الجامعة || بمناسبة أعياد تشرين : فرع اتحاد الطلبة في السويداء يقيم يوم عمل تطوعي || في القنيطرة مبادرات تعريفية لتسهيل شؤون الطلاب || مرسوم رئاسي بتمديد تعيين الدكتور زين حسين جنيدي نائباً لرئيس الجامعة الافتراضية السورية لشؤون الطلاب والشؤون الإدارية لمدة سنتين . || وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تصدر مفاضلات التعليم الموازي للفرع العلمي ومنح الجامعات الخاصة غير الطبية ومفاضلة الموازي للثانويات المهنية للعام الدراسي 2021-2022 || تمديد التسجيل الإلكتروني على مفاضلة الجامعة الافتراضية السورية للفصل الدراسي خريف 2021 || جامعة حماة تؤجل امتحان اللغة الأجنبية للقيد بدرجة الماجستير || المعهد العالي للغات بجامعة دمشق يحدد موعد امتحان اللغة الأجنبية للقيد في درجة الدكتوراه || للمرة  الثانية الطالب في كلية التربية الرياضية  محمد فيضو يحطم رقماً قياسياً في موسوعة  غينيس || البعث: تأجيل امتحان اللغة الأجنبية للقيد في درجة الماجستير || الثقافة : إجراء الاختبار الكتابي للمتقدّمين إلى مسابقة القبول للانتساب إلى المعهد العالي للفنون السينمائية السبت القادم || وزير التعليم العالي : مفاضلة التعليم الموازي تصدر اليوم أو غدا كحد أقصى || بمناسبة مرور ١٠٠ عام على تأسيس كلية طب الأسنان في جامعة دمشق. .. انطلاق أعمال المؤتمر العاشر لكلية طب الأسنان || مرسوم بإحداث كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية في جامعة حماة || رئاسة مجلس الوزراء تصدر بلاغاً يقضي بتعطيل الجهات العامة يومي الأحد والاثنين الموافق لـ 17 و18 / 10 / 2021 بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف. || تحديد موعد التسجيل لـ  الدورة التكميلية في نظام  التعليم المفتوح بجامعة دمشق || مذكرة تفاهم بين اتحاد طلبة سورية وبنك سورية الإسلامي لتنفيذ الأنشطة الريادية ||

نحو شباب سوري محصن بالانتماء الوطني ضد الأفكار الظلامية

 لأنهم يمثلون أكثر من 60% من المجتمع السوري ويعول عليهم بناء سورية المتجددة ، ولأنهم رفضوا الفكر الظلامي تحاول اليوم القوى الظالمة عبر إعلامها المأجور التأثير على الشباب السوري ، هذا الجانب بالإضافة إلى عدة محاور أخرى حول الشباب بين الواقع والطموح و دور الشباب في الحوار الوطني و الشباب وثقافة الحوار كان بالأمس العنوان الأبرز  لفعاليات ندوة الشباب السوري والحوار الوطني التي تنظمها وزارة الثقافة وذلك في مكتبة الأسد الوطنية بدمشق.

“Nuss.sy” كان حاضراً ضمن أجواء الندوة وتابع مجرياتها في التقرير التالي :

 بناء مستقبل زاهر

الدكتورة لبانة مشوح وزيرة الثقافة أكدت أن اختيار عنوان الندوة لم يأت عبثا بل له مدلولاته العميقة فهو يجمع بين كلمتين مفتاحيتين الشباب و الحوار الوطني وهما يشكلان عنصرين أساسيين في بث روح التفاؤل والأمل بإمكانية انقاذ الوطن من محنته وبلسمة جراحه والنهوض به لبناء مستقبل يسوده السلام والمحبة والوئام.

وقالت مشوح : إن الحوار الوطني هو السبيل الوحيد في المرحلة القادمة للم الشمل والخروج سوية برؤى لما نريد جميعا أن تكون عليه سورية المستقبل موضحة أنه حتى يكتب للحوار النجاح لابد أن ينبع من قناعة صادقة وايمان راسخ بجدواه وبضرورة أن يكون قائما على المساواة واحترام الرأى الآخر.

وتساءلت الوزيرة مشوح هل من سلام ووئام في أي مجتمع إنساني بغير ثقافة الحوار.. ومن أقدر على بناء مستقبل زاهر نرنو إليه أكثر من تلك السواعد الشابة القوية والنفوس المتقدة طموحا وحماسا وتلك العقول المستنيرة المسلحة بأمضى سلاح وهو سلاح العلم.. المحصنة بالمعرفة والانتماء الوطني ضد الأفكار الظلامية الاقصائية وتلك النفوس المعتزة بتاريخها المدركةلمخاطر الانغلاق والتعصب بكل أشكاله والطامحة ببناء مستقبل أفضل.

وقالت الدكتورة مشوح “نحن مدعوون أكثر من أي وقت مضى لتبنى ثقافة الحوار وتغليب الكلمة الطيبة والتحفيز على سلوك سبيل الخير والمحبة والتسامح” مضيفة نعاود اليوم اللقاء التزاما بعهد تعاهدنا عليه يوم التقينا في ندوة الحوار الوطني من أجل سورية أن نستمر في جهودنا وأن نفتح المنابر الحرة لتبادل الرأي ونعاود اللقاء إدراكا منا جميعا للمخاطر التي تحيق بسورية إذا ما استمر نزف الدم فيها.

البحث عن مخرج

الدكتور يحيى أبوزكريا من الجزائر ألقى كلمة الباحثين المشاركين مؤكدا أنه يفترض على العقلاء والمفكرين أن يجتمعوا لإيجاد مخرج للأزمة التي تمر بها سورية ومن أجل رسم ثوابت تحددقواعد الطريق الذي يجب المسير عليه لتلافي ما يحدث الآن حيث تبين أن العقلانية غابت وبرزت الجاهلية والعنتريات والعصبيات والمذهبيات واختفى العقل العربي الذي ساهم بأكبر حضارة على وجه الأرض.

وأضاف أن ما جرى من عمل على انشطار الاسلام وتعدد مذاهبه جعل الكيان الصهيوني منتعشا لأن الأصولية الإرهابية من ابداعه فهي تتلاءم مع منظومته في قتل الآخر وتصفية كل من لا يتلاءم معه. ودعا أبوزكريا إلى ترسيخ قواعد وأسس الحوار الذي منه ننطلق إلى التمسك بالمعالم الوطنية الشاملة لأجل أبنائنا وأحفادنا حتى لا يأتي يوم ويقال أن دولتنا ناشئة ودولة الكيان الصهيوني متطورة وعلينا ألا نسلم أرضنا لهؤلاء.

وطن واحد للجميع

الزميل إيهاب حامد رئيس مجلس الشباب السوري أكد بدوره أن الحوار هو المصلحة الوطنية العليا لذلك فعلينا أن نعمل ليكون الحوار مستندا إلى برنامج سياسي لحل الأزمة وذلك من منطلق عدم الاختلاف على وجودنا كأمة تعيش في وطن واحد كما يجب أن نحول وسائل الإعلام والتقنيات التكنولوجية إلى وسائل حوار تعتمد على التفاهم والوعي بعيدا عن المهاترات والخلافات التى توصل إلى ما لا تحمد عقباه لأن ما هو موجود مؤقت وزائل وليس له أثر تاريخي بثقافتنا وأمتنا.

يشارك بالندوة عدد من الباحثين من سورية ولبنان وفلسطين ومصر والجزائر.

متابعة : Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :