الأخبار البعث : تعلن عن مفاضلة القبول في برنامج دبلوم التأهيل التربوي بنظام التعليم المفتوح || مجلس التعليم العالي يصدر التقويم الجامعي الخاص بالتعليم المفتوح || دكتوراه باختصاص “هندسة تكنولوجيا المعلومات” في جامعة طرطوس. || الزيات مديراً لمشفى التوليد و أمراض النساء الجامعي بدمشق || مشاريع تخرج طلاب كلية الإعلام.. قضايا اجتماعية واقتصادية وثقافية تصب في صلب الواقع الحياتي || 1500 متقدم الى مفاضلة التعليم الموازي ومنح الجامعات الخاصة بجامعة دمشق || فرع اللاذقية للاتحاد الوطني لطلبة سورية يقيم ندوة توعية حول لقاح فايروس كورونا || بدء العام الدراسي في جامعة اليرموك الخاصة || وزير التعليم العالي والبحث العلمي يبحث مع مدراء المشافي الجامعية واقع المنظومة الصحية. || من مشاركة الزميل عضو المكتب التنفيذي للاتحاد م. عمر جباعي ” كباحث ” في  معرض الباسل للابداع والاختراع || الطلبة والجالية السورية في اسبانيا يستنكرون التفجير التفجير الإرهابي الذي استهدف حافلة مبيت عسكرية بدمشق يوم الأربعاء الماضي || ندوة لرؤساء الهيئات الادارية في المعاهد حول التغطية التأمينية بدمشق || ندوة لرؤساء الهيئات الادارية في المعاهد حول التغطية التأمينية في اللاذقية || تحديد مواعيد المقابلة الشفهية في المعهد العالي للفنون السينمائية || توضيح هام للطلاب بالنسبة للرسوم الجامعية الجديدة: || اتحاد الطلبة يطلق الكرنفال السنوي الجامعي || موعدنا معكم في بوابة الأفكار …. اتحاد الطلبة يدعوكم للمشاركة || اتحاد الطلبة يطلق (كرنفال الطب والهندسة) يوم الغد || صحافة الحلول المجتمعية في ورشة عمل تخصصية || تمديد قبول طلبات تعادل الشهادات الجامعية غير السورية لاختصاصات محددة ||

طلبتنا الدارسون في الخارج : الاعتداء لا يزيدنا إلا عزيمة وقوة في مواجهة المخططات الصهيونية

 

 

استنكر طلبتنا الدارسين في الخارج العدوان الإسرائيلي على مركز البحوث العلمية في جمرايا بريف دمشق، مؤكدين أن هذا العدوان جاء ليؤكد انخراط الكيان الصهيوني المباشر في المؤامرة على سورية وارتباط المجموعات المسلحة والجماعات التكفيرية بمخططات هذا الكيان المدعومة من دول عربية وإقليمية، وجددوا دعمهم وتضامنهم مع الوطن الأم شعباً وقيادة وجيشاً في وجه المؤامرة التي تتعرض لها سورية.

فرع تشيكيا

فقد أكد الطلبة السوريون الدارسون في تشيكيا ثقتهم بقدرة الشعب والجيش على صد العدوان الذي يستهدف زعزعة الأمن والاستقرار في سورية والمنطقة وإبعاد الوطن عن خطه المقاوم.

وقالوا في بيان لهم وصلنا نسخة منه على أن العدوان الإسرائيلي جاء على أعتاب الضربات الكبيرة التي تلقتها المجموعات الإرهابية على يد أبطال الجيش السوري ما يشكل دليلاً قاطعاً على الترابط بين هذا العدوان وأجندات المجموعات الإرهابية.

الدارسون في سلوفاكيا

وفي سلوفاكيا دعا فرع الاتحاد لوقفة تضامنية بمشاركة أبناء الجالية المقيمون فيها حيث عبروا من خلالها عن دعمهم وتضامنهم مع الوطن الأم سورية شعباً وقيادة وجيشاً في وجه المؤامرة التي تتعرض لها سورية، وشددوا خلال وقفة تضامنية نظموها في ساحة الجندي المجهول  سلافين  الشهيرة في العاصمة السلوفاكية  براتيسلافا  بمناسبة أعياد الجلاء والعمال والشهداء على أن دماء الشهداء الأبرياء من السوريين شاهد على وحشية أعداء سورية ويأسهم من إخضاعها.

ورفع المشاركون في الوقفة التضامنية أعلام الوطن وصور الرئيس الأسد ورددوا هتافات «لا نريد لسورية إلا أن تظل قلعة الكرامة والشموخ والمقاومة مثلما كانت دائماً». وفي وارسو شدد المشاركون في الوقفة التضامنية التي نظمها فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية في بولندا أمام السفارة السورية على أن العدوان الإسرائيلي يؤكد أن إسرائيل هي الطرف الأصيل في كل ما تتعرض له سورية منذ أكثر من سنتين لافتين الى أن العصابات الإرهابية ومن يقف وراءها من الأعراب ليسوا إلا وكلاء وأدوات لهذه المؤامرة.

وأكد المشاركون وقوفهم صفاً واحداً الى جانب وطنهم الأم قيادة وشعباً وجيشاً في مواجهة الحرب الكونية التي يتعرض لها مشيدين بتضحيات الجيش السوري، كما حيوا أرواح شهداء سورية الأبرار مجددين ثقتهم بأن سورية قادرة على مواجهة هذا العدوان.

فرع روسيا

وفي روسيا ورابطة الدول المستقلة أقام الطلبة السوريون الدارسون هناك مع أبناء الجالية خلال وقفة تضامنية إحياء لذكرى عيد الشهداء في ساحة الشهداء في موسكو وجددوا وقوفهم الى جانب الوطن الأم سورية والجيش السوري والقيادة في مواجهة قوى العدوان والإرهاب والظلام التي تستهدف الوطن وأمنه وحضارته ودوره الإقليمي.

وأعرب المشاركون في الوقفة عن الشكر والتقدير لمواقف روسيا والصين ودول بريكس المناصرة لقضية الحق والعدالة في سورية.

فرع اسبانيا

وفي مدريد أكد فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية في إسبانيا في بيان له وصلنا نسخة منه أن هذه الاعتداءات المتكررة من قبل العدو الإسرائيلي على الوطن ومستقبل الأمة وفي هذه المرحلة التاريخية ما هو إلا فشل في إتمام المرحلة الثانية من مشروع سايكس بيكو الشهير. وأكدت رابطة الأطباء أن هذا العدوان بدأ بالعمل على توريط المنطقة في حرب إقليمية حسب مخططاته والتوقيت الذي يناسبه معلنة وقوفها وبقوة مع وطنها الأم سورية أرضاً وشعباً وقيادة ومقاومة.

وجاء في بيان الفرع ” ليس غريباً على هذا الكيان الغاصب مثل هذا الاعتداء الغادر والذي يعكس حقيقة هذا الكيان الغاصب ومن يقف معه من مملكات النفط القزمة التي تدير المؤامرات على سورية المقاومة من غرف العمليات الصهيونية بهدف تقسيمها وإضعاف قدرتها.

وأكد الفرع وقوفه مع قيادته وجيشه في حربها ضد الإرهاب وداعميه في المنطقة مضيفاً  إن هذا الاعتداء لا يزيدنا إلا عزيمة وقوة في مواجهة المخططات الصهيونية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :