الأخبار الدكتورة شعبان : سورية بصمودها وانتصارها قدمت أنموذجاً للعالم بأن إرادة الشعوب لا تقهر || تأجيل امتحانات التعليم المفتوح || السيدة #أسماء_الأسد تلتقي عدداً من الكوادر التربوية والتعليمية والإدارية،في وضع خطة عمل #مدارس_أبناء_وبنات_الشهداء، || الامتحان الوطني هذه الأيام .. بعد العيد جلستين ، وموعد النظامية بعد آب الجاري || الغد هو اليوم الاخير للحصول على القروض الطلابية || التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث ||
عــاجــل : تعطيل الجهات العامة من يوم الخميس ولغاية الأحد

الجرب ولا هؤلاء العرب

كتب غسان فطوم :

لم نكن ننتظر من العربان أكثر مما خرج منهم بالأمس في أروقة الجامعة العربية التي تحولت بكل أسف إلى مطية للانقضاض على كل دولة عربية حرة أبية قرارها من رأسها لا ترتهن لسياسات أمريكية وصهيونية كسورية الأسد ، والطامّة الكبرى أن تدعوا لهكذا اجتماع دول التعاون الخليجي التي تطالبنا بالإصلاح وهي أبعد بمليون سنة عن ذلك.

 بالأمس “كشروا” عن أنيابهم وأعلنوا دون خجل عن أجندة مذهبية ، ولكن لن يقع فيها الشعب السوري الذي أدرك حقيقة المؤامرة بكل أبعادها.

” يا عيب الشوم على هيك عربان ” هل تريدون تقسيم سورية وتجميد عضويتها في الجامعة العربية وهي من أوائل الدول التي أسستها ؟

مامعنى هذا الطرح وبهذا التوقيت بالذات ؟

تريدون إضفاء الشرعية على ما يسمى بالمجلس الوطني الذي شكلته الاستخبارات الأمريكية والتركية ؟

لاأيها الغربان لن تكون سورية الممانعة لقمة سائغة ، فأنتم  صغار بقدركم وتأثيركم ، وإذا كنتم تظنون أن مجالسكم العائلية وأموالكم “الموضوعة” في البنوك الأمريكية وتحاربون فيها أشقاءكم العرب ستضفي قيمة لقراراتكم.

فأنتم واهمون … وقراراتكم وأموالكم وقصوركم وجارياتكم إلى مزبلة التاريخ ..

 نصيحة لا تلعبوا مع الأســـــــد حامي العرين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :