الأخبار فرع حلب لاتحاد الطلبة يحتفي بخريجي دفعة 2022 || خلال لقائهم بطريقة الحوار المفتوح….جباعي للطلبة :الاتحاد يستقطب المواهب ويرعى المبدعين والمخترعين || فرع حلب لاتحاد الطلبة يفتتح دورة في الإسعافات الأولية || افتتاح دورة المهارات القيادية للهيئات الطلابية في فرع اتحاد الطلبة بحماه || فرع حلب لاتحاد الطلبة يحتفي بخريجي الهندسة المعمارية || جامعة الفرات بالحسكة تستقبل طلبات التقدم لاختبار المقدرة اللغوية للقيد بدرجة الماجستير || الهيئات الطلابية في المعهدين الصناعي وتقنيات الحاسوب بحلب تطلق حملة تنظيف || اختتام دورة المحاسبة الشاملة على برنامج البيان للمحاسبة في جامعة تشرين || جولة تفقدية في المعهد التقاني التجاري بحلب || افتتاح الورشة التخصصية “مَدخل إلى سوق العمل البرمجي” بكلية الهندسة الكهربائية والالكترونية بحلب || 125 طالباً وطالبة يتقدمون لاختبارات القبول بكلية التربية الموسيقية في جامعة البعث || جولة تفقدية لاختبارات القبول في معهد التربية الموسيقية بحلب || هام للمقبولين في كلية التربية الرياضية بجامعة حماه || دورة قيادة الحاسب لطلاب معاهد اللاذقية مستمرة || جامعة حماة تحدد موعد التقدم لمفاضلة دبلوم التأهيل التربوي للتعليم العام والموازي || التعليم العالي تصدر إعلان مفاضلة فرز طلاب السنة التحضيرية || جولة تفقدية على اختبار القبول في معهد التربية الموسيقية في اللاذقية || الرئيس الأسد للمنظري: وحدة المصلحة الإقليمية الصحية تقتضي العمل والتعاون بين دول الإقليم لمجابهة الأمراض || فرع اتحاد الطلبة في حلب يعلن عن إقامة ورشة عمل تهتم بسوق العمل البرمجي || بناء على مطلب اتحاد الطلبة …جامعة حماة تؤجل موعد الامتحان النظري لطلاب الدراسات العليا ||

الرئيس الأسد خلال تفقده وحدتين من قواتنا المسلحة في داريا: الشعب السوري يقف إلى جانبكم لأنكم جيش الشعب الذي حول أعداءه وخططهم ومن يقف خلفهم إلى أصفار

ريف دمشق-سانا

بمناسبة عيد الجيش العربي السوري قام السيد الرئيس بشار الأسد بعد ظهر أمس بزيارة الى منطقة داريا في ريف دمشق تفقد خلالها إحدى وحدات قواتنا المسلحة المكلفة العمل على حماية المواطنين وإعادة الأمن والاستقرار إلى المنطقة.

وهنأ الرئيس الأسد عناصر القوات المسلحة بعيد الجيش وخاطبهم قائلا “إن من ينزل الى الميدان مع قواتنا المسلحة ويصافح رجالها يتشرف بذلك وأي مواطن يتشرف بمصافحة أي مقاتل من الجيش العربي السوري”.

وأضاف الرئيس الأسد “الحقيقة أن نكون معكم اليوم فنحن نشعر أننا مع كل مقاتل في الجيش العربي السوري في كل مكان بساحات الوطن وعندما نصافحكم فإننا نصافح من خلالكم كل مقاتل في سورية”. وقال الرئيس الأسد “إن زيارتي لكم اليوم تتطلب أن أنقل لكم كلمة شكر باسم المواطنين في سورية وباسم كل مواطن شريف لأنكم تخوضون معركة الوطن كل الوطن وهذه رسالة شكر من كل مواطن.. أنقلها باسمهم جميعا”.

20130801-220740.jpg

 وأكد الرئيس الأسد “أن النتائج على الأرض هي التي تتكلم ابتداء من بابا عمرو إلى القصير مرورا بالغوطة الشرقية واليوم في داريا والخالدية ولذلك نحن مطمئنون جدا لأدائكم لكن الأهم هو أن إنجاز الجيش العربي السوري أصبح محل تحليل في كل العالم.. والكل يحلل.. ماذا يحصل… وكيف يستطيع الجيش العربي السوري الصمود” وأشار الرئيس الأسد إلى أن السر يكمن في عقيدة الجيش العربي السوري وقال “طبعا الكثير من الناس لا يفهمون ماذا تعني كلمة جيش عقائدي ولكن العقيدة وأن يكون الجيش عقائديا هي الأساس بالنسبة لأي قوات مسلحة في العالم وحتى للجيوش المحترفة”.

وأكد الرئيس الأسد أن تجربة الجيش العربي السوري ستدرس في المستقبل وأن مراكز البحوث العسكرية بدأت تحلل وستحلل هذه التجربة كي يستفيدوا منها.

وتابع الرئيس الأسد “كم ساعة صفر وضعوا إلى الآن… من رأس السنة حتى اليوم هناك 14 ساعة صفر وضعوها لمهاجمة مدينة دمشق وحدها لكن في كل ساعة صفر كنتم تحولونهم إلى أصفار هم وخططهم وكل من يقف خلفهم”.

وأضاف الرئيس الأسد “عادة تكون الشعارات في المقدمة والممارسة تأتي بعدها ولكن هذه المرة لدى الجيش العربي السوري سبقت الممارسة الشعار”.

20130801-220808.jpg

 وتوجه الرئيس الأسد بالتهنئة والتحية إلى عائلات العسكريين في عيد الجيش وقال مخاطبا أفراد الوحدة “بمقدار ما نقوي أنفسنا بكم كسوريين بمقدار ما نقوي أنفسنا بعائلاتكم لأن كل واحد منكم هو أغلى فرد في عائلته اليوم وكما أنتم صابرون ايضا عائلاتكم وزوجاتكم وآباؤكم وأمهاتكم وأبناؤكم وبناتكم وأخوتكم وأخواتكم أيضا هم صابرون فنحن نقول لهم كل عام وهم بخير لأنهم جزء من المعركة”.

كما تفقد الرئيس الأسد وحدة أخرى من القوات العاملة في داريا أكد خلالها أن قوة الجيش تأتي من أبنائه ولكن بنفس الوقت تأتي من احتضان الناس له والشعب السوري يقف إلى جانبكم بقوة وعندما نقول جيش الشعب فهذا يعني أن الجيش يدافع عن الشعب لكن بنفس الوقت الشعب يدافع عن الجيش واليوم كل مواطن يعتبر أن الذي يدافع عن الجيش يدافع عن الوطن وهذه هي المعركة الوطنية وهذا هو جيش الشعب وهنا نحن نجسد هذه الجملة فنحن ندافع عن الناس ونحتضن الناس ونحب الناس.

وأشاد الرئيس الأسد ببطولات وتضحيات أبناء الجيش التي حفظت الوطن وقال “لولاكم لما كانت هناك جامعات أو مدارس ولا خبز ولا ماء.. ولولاكم لكانت كل سورية عبارة عن لاجئين ربما في الخارج.. ولولاكم لكنا اليوم جميعا عبيدا للدول التي تريد إركاعنا”.

20130801-220838.jpg وأكد الرئيس الأسد أن الشعب السوري طوال تاريخه لم يقبل أن يكون عبدا وهذا لم يحصل في التاريخ الماضي ولا بالحاضر ولا يجوز أن يكون في المستقبل.

وأضاف الرئيس الأسد “دائما شعارنا هو الشهادة أو النصر ولكن منذ بدأت المعارك أصبح شعارنا في هذه المرحلة النصر.. فالشهادة قدر.. لكن نحن هدفنا النصر.. وكل الشعب ينتظر من الجيش العربي السوري النصر فيجب علينا جميعا أن نقف إلى جانب بعضنا وكما تقفون مع الشعب فالشعب يقف معكم وبكل تأكيد عندما نكون مع بعضنا يكون الله معنا.

واطلع الرئيس الأسد من الضباط وصف الضباط والأفراد الذين التقى بهم خلال الزيارة على سير عمليات إعادة الأمن والأمان إلى داريا وأكدوا عزمهم مواصلة العمل مع المواطنين لدحر الإرهاب وعدم التساهل في مواجهة الإرهابيين الذين يسعون إلى زعزعة استقرار البلد وإضعافه.

20130801-221111.jpg

20130801-221123.jpg

20130801-221133.jpg

20130801-221332.jpg

20130801-221345.jpg

20130801-221922.jpg

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :