الأخبار الاثنين المقبل …فرع اتحاد الطلبة بحلب يقيم ورشة تدريبية لبرنامج الفوتوشوب || معرض العمارة ينطلق في ربوع جامعة قرطبة الخاصة || بالتعاون مع اتحاد الطلبة …جامعة قرطبة تطلق المسابقة المعلوماتية الجامعية السورية || جلسة تعريفية بـ «وطني المعلوماتية» في حلب || فرع اتحاد الطلبة بحلب يعلن عن إطلاق ورشة عمل في برمجة التطبيقات || امتحانات “التكميلية” تتواصل بفرع جامعة الفرات بالحسكة || فرع حلب لاتحاد الطلبة يحتفي بخريجي دفعة 2022 || خلال لقائهم بطريقة الحوار المفتوح….جباعي للطلبة :الاتحاد يستقطب المواهب ويرعى المبدعين والمخترعين || فرع حلب لاتحاد الطلبة يفتتح دورة في الإسعافات الأولية || افتتاح دورة المهارات القيادية للهيئات الطلابية في فرع اتحاد الطلبة بحماه || فرع حلب لاتحاد الطلبة يحتفي بخريجي الهندسة المعمارية || جامعة الفرات بالحسكة تستقبل طلبات التقدم لاختبار المقدرة اللغوية للقيد بدرجة الماجستير || الهيئات الطلابية في المعهدين الصناعي وتقنيات الحاسوب بحلب تطلق حملة تنظيف || اختتام دورة المحاسبة الشاملة على برنامج البيان للمحاسبة في جامعة تشرين || جولة تفقدية في المعهد التقاني التجاري بحلب || افتتاح الورشة التخصصية “مَدخل إلى سوق العمل البرمجي” بكلية الهندسة الكهربائية والالكترونية بحلب || 125 طالباً وطالبة يتقدمون لاختبارات القبول بكلية التربية الموسيقية في جامعة البعث || جولة تفقدية لاختبارات القبول في معهد التربية الموسيقية بحلب || هام للمقبولين في كلية التربية الرياضية بجامعة حماه || دورة قيادة الحاسب لطلاب معاهد اللاذقية مستمرة ||

خريجو المعاهد الزراعية يزرعون ولا يحصدون!!

عشرات الآلاف من خريجي المعاهد الزراعية البيطرية سواء من هم على مقاعد الدراسة أم من تخرجوا في المعاهد ويمارسون عملهم يعانون اليوم “الامرّين”، أولاً لجهة ضعف المناهج وتخلفها وعدم مجاراتها لمتطلبات سوق العمل، وثانياً للقائمين على رأس عملهم، حيث لا يتقاضون تعويض طبيعة الاختصاص رغم طبيعة عملهم الصعبة مقارنة بمن يعمل وراء المكاتب ويحصل على حوافز!!.

 شكاوى عديدة وصلت إلى صندوق بريد الموقع من الطلبة في المعاهد الزراعية والبيطرية يتساءلون فيها: إلى متى نبقى أسرى مناهج “تعبانة” أكل الزمان عليها وشرب؟!.

ويضيفون: وزارة التعليم العالي على مدار السنوات الماضية كانت تعد بتعديل المناهج وتحديثها وإحداث تخصصات جديدة، غير أننا لم نلق من تلك الوعود إلا الخذلان وخيبة الأمل، فهل يا ترى ذلك يسعد الوزارة؟!.

يقول الطلبة: في معاهدنا لا نشعر أن هناك دراسة عملية لضعف الجانب العملي، ويوضحون أن الظروف الراهنة التي يمر بها البلد باتت “للأسف” شماعة يعلق عليها المعنيون بالمعاهد فشلهم بما فيهم إداراتها وأساتذتها، ونحن الطلبة دائماً وأبداً ضحية اللامبالاة من هكذا جهات!!.

 عزوف الطلبة!

بهذا الخصوص لفتني خلال الأيام الماضية ما نقلته الصحافة المحلية عن رئيس جمعية المدارس والمعاهد الزراعية والبيطرية السيد محمد الإنكليزي الذي انتقد وزارة التعليم مطالباً بشدة بضرورة تعديل مناهج المعاهد الزراعية الذي قدم إلى وزارة التعليم العالي بناء على طلب الجمعية,  مؤكداً على أهمية التركيز على الخبرة العملية والفنية في التقليم والتطعيم وتربية النبات وإنشاء البساتين النموذجية , وما يخص إنشاء الحدائق وبستنة الزينة وتعليم أصول تقنيات الري الحديث بما يلبي سوق العمل الزراعي، مطالباً الجهات المعنية بإحداث نقابة لخريجي المعاهد الزراعية نظرا لازدياد العدد الذي أصبح 27 ألف منتسبا

وبين الانكليزي أن معاناة الخريجين تمكن في عدم منحهم تعويض الاختصاص الذين حرموا منه علما أن خريجي المعاهد الزراعية والبيطرية يعملون في الحقول وفي الوحدات الإرشادية ولا يحصلون على طبيعة العمل وغيرهم يعمل في المكاتب ويحصل عليها, وأشار رئيس الجمعية إلى أن  أسباب  عزوف خريجي الثانويات العامة  في الدخول إلى هذه المعاهد, تكمن بعدم توظيف الخريجين فمنذ عام 1977 لم تجر أي مسابقة , إضافة إلى عدم إعطائهم قروض بكفالة شهاداتهم كما هو متبع مع خريجي المعاهد الصناعية في حال  رغبة الخريجين فتح محلات خاصة بهم وكل حسب اختصاصه .

تشير المعلومات التي حصلنا عليها إلى أن عدد الخريجين من المعاهد الزراعية والبيطرية وصل لغاية العام الحالي إلى 100 ألف خريجو “الحبل عالجرار”.

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :