الأخبار ترقبوا الأربعاء القادم .. برعاية كل من اتحاد الطلبة ،جامعة دمشق ، وجمعية سيا افتتاح مركز التمكين والريادة الطلابي وحاضنة الأعمال التجارية والبحث العلمي بدمشق كونوا على الموعد || فرع اتحاد الطلبة في القنيطرة يوزع الشهادات لمن حضر دورته الاسعافية || تصريح الزميلة رئيس الاتحاد حول أهمية القانون 29 || الرئيس الأسد يصدر قانوناً لتحويل المدن الجامعية إلى هيئات عامة لتقديم خدماتها بفاعلية وكفاءة || فرع مصر لاتحاد الطلبة يشارك في الملتقى التدريبي الصيفي في جامعة عين شمس || في السويداء.. جولة لوزير التعليم العالي ورئيس الاتحاد الوطني لطلبة سورية على كليات ومعاهد السويداء. || الرئيس الأسد يستقبل عبد اللهيان والوفد المرافق له || من بينها دعم العمل التطوعي و المشاريع الطلابية الريادية و رصد كافة القضايا الطلابية تعرفوا على أبرز عناوين اجتماع قياديي فرع اتحاد الطلبة في الجامعة الدولية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا || فرع حلب لاتحاد الطلبة يكرم المشاركين بمسابقة أفضل فن إعلامي للتوعية بمخاطر التدخين || طلاب السنة الأخيرة في كلية الهندسة المعمارية يبدؤون المرحلة الأولى لتحكيم مشاريعهم.. و العملية الامتحانية تسير بهدوء وفق توجيهات رئاسة جامعة دمشق || اتفاقيات وتعاون دولي لرفع السوية العلمية والتطبيقية في كلية طب الأسنان || هام لطلاب الهندسة في حلب تجهيز قاعة المراسم في الوحدة 11 بالسكن الجامعي || ضمن نشاطات فرع حلب لاتحاد الطلبة رحلة علمية إلى مديرية شؤون البيئة في حلب || فرع مصر في الاتحاد الوطني لطلبة سورية يعقد مؤتمره السنوي || مجموعة من المشروعات التطويرية لمشفى المواساة الجامعي توضع في الخدمة. || كلمة رئيس مجلس الجمعية السورية لرواد الأعمال الشباب خلال تكريم رواد التحول الرقمي والطاقات المتجددة || كلمة الزميلة دراين سليمان رئيس الاتحاد الوطني لطلبة سورية خلال تكريم رواد التحول الرقمي والطاقات المتجددة || جولة تفقدية لواقع الامتحانات في السويداء || الاتحاد الوطني لطلبة سورية وجمعية رواد الأعمال الشباب يكرمان الفائزين بمسابقتي رواد التحول الرقمي والطاقات المتجددة || ١٥٠ ألف طالب وطالبة سيتقدمون الأحد لامتحانات الدورة الفصلية الثانية بجامعة دمشق ||

ليس للوزير من يراسله ؟! هل نكون أمام قرار وزاري تاريخي

وقفت أمام الجموع الغفيرة من الطلبة
المتقدمين للتسجيل في الجامعات الخاصة وقد طووا ملفات تسجيلهم خائبين .. لامكان
لكم عندنا .. ضربت الكف بالكف .. تمالكت الأعصاب والأفواه من لحظة الانفجار الكبير
.. وسكت الجميع أمام صيحة رئيس الجامعة اعذروني لامكان لكم عندنا ..

في جيوبهم وليس حسداً مئات الآلاف من
الليرات السورية وفي قلوبهم رغبة جامحة بالبقاء على أرض جامعة وطنية .. وبين يديهم
علامات ومعدلات وصلت إلى /230/ في العلمي ولا يقبل في كلية الصيدلة مثلاً .. وفي
ظروف حالكة عصفت
بالبلاد تناثر الحب للوطن كعقد ياسمين على صدورهم أمام إصرارهم للبقاء على أرضه
بدلاً من التسجيل والالتحاق بركب جامعات لبنانية وأردنية ومصرية وغيرها ..

وزارة تعليم أمام القانون .. وجامعة خاصة أمام
القانون .. ولا أحد يملي على الآخر فالكل يسير في أطره الصحيحة وفقاً للمادة /29/
من القرار /31/ الصادر عن مجلس التعليم العالي بتاريخ 26/11/2007 والقاضي بإعطاء
نسب محددة للقبول في الجامعات الخاصة بناءً على عقود الأساتذة وإعدادها وهي نسبة
حددها مرسوم الاعتماد أي مثلاُ للتبسيط ( نقبل لكل أستاذ جامعي 20 طالباً فقط أي إذا
كان لدينا عشرة أساتذة فالقبول 200 طالباً .. ).

اليوم أكثر من مئة ألف طالب ضاعت عليهم أدراج
المفاضلة ذهبوا للعام والمفتوح والموازي واليوم في الخاص وبأموالهم ولانقبلهم استناداً
لقانون الاعتماد.

يصيح احد الطلبة ( منشان الله ندفع اللي
بدكن إياه بس قبلونا وخلونا مع أولاد البلد ) صيحة يحملها الآلاف ممن اكتظت بهم
ساحات التسجيل في الجامعات الخاصة ..

فهل تعود الوزارة إلى رسالتها النبيلة وتجد
من يراسلها الاحترام والتقدير في اتخاذ قرار تاريخي يقبل هؤلاء الطلبة .. أم أن
الأزمة ستعود مرة أخرى ويذهب طلابنا إلى جامعات أخرى ثم تتكرر المشاكل معهم وتعود
تصدر مراسيم وقوانين إعادتهم واستيعابهم ..؟؟!.

هي لحظة تاريخية لمنظومة التعليم العالي
ينتظرها الآلاف من الأسر السورية ويكفي أن نذكر أن الدولة قد قبلت في زمن ما جميع
المكتتبين على السكن الشبابي عندما توافرت معهم القدرة المالية والإرادة على
استيفاء شروط السكن فهل تكرر الحكومة اليوم القرار وتستوعب من تم تسجيلهم وابدوا
رغبتهم المادية والمعنوية للتسجيل وتفوز بهم ويفوزون بالوطن ؟!.

 

سليمان خليل سليمان    

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :