الأخبار الرئيس الأسد: الأمل ببناء سورية كما يجب أن تكون || الزميلة #دارين_سليمان رئيس الاتحاد الوطني لطلبة سورية تدلي بصوتها في الانتخابات الرئاسية بالمركز الانتخابي في المكتب التنفيذي للاتحاد . || نجاح وإقبال طلابي لفعاليات الأسبوع السينمائي الطلابي في #الجامعات_الحكومية .. || الدكتورة شعبان : سورية بصمودها وانتصارها قدمت أنموذجاً للعالم بأن إرادة الشعوب لا تقهر || تأجيل امتحانات التعليم المفتوح || السيدة #أسماء_الأسد تلتقي عدداً من الكوادر التربوية والتعليمية والإدارية،في وضع خطة عمل #مدارس_أبناء_وبنات_الشهداء، || الامتحان الوطني هذه الأيام .. بعد العيد جلستين ، وموعد النظامية بعد آب الجاري || الغد هو اليوم الاخير للحصول على القروض الطلابية || التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء ||
عــاجــل : سورية انتخبت رئيسها

ليس للوزير من يراسله ؟! هل نكون أمام قرار وزاري تاريخي

وقفت أمام الجموع الغفيرة من الطلبة
المتقدمين للتسجيل في الجامعات الخاصة وقد طووا ملفات تسجيلهم خائبين .. لامكان
لكم عندنا .. ضربت الكف بالكف .. تمالكت الأعصاب والأفواه من لحظة الانفجار الكبير
.. وسكت الجميع أمام صيحة رئيس الجامعة اعذروني لامكان لكم عندنا ..

في جيوبهم وليس حسداً مئات الآلاف من
الليرات السورية وفي قلوبهم رغبة جامحة بالبقاء على أرض جامعة وطنية .. وبين يديهم
علامات ومعدلات وصلت إلى /230/ في العلمي ولا يقبل في كلية الصيدلة مثلاً .. وفي
ظروف حالكة عصفت
بالبلاد تناثر الحب للوطن كعقد ياسمين على صدورهم أمام إصرارهم للبقاء على أرضه
بدلاً من التسجيل والالتحاق بركب جامعات لبنانية وأردنية ومصرية وغيرها ..

وزارة تعليم أمام القانون .. وجامعة خاصة أمام
القانون .. ولا أحد يملي على الآخر فالكل يسير في أطره الصحيحة وفقاً للمادة /29/
من القرار /31/ الصادر عن مجلس التعليم العالي بتاريخ 26/11/2007 والقاضي بإعطاء
نسب محددة للقبول في الجامعات الخاصة بناءً على عقود الأساتذة وإعدادها وهي نسبة
حددها مرسوم الاعتماد أي مثلاُ للتبسيط ( نقبل لكل أستاذ جامعي 20 طالباً فقط أي إذا
كان لدينا عشرة أساتذة فالقبول 200 طالباً .. ).

اليوم أكثر من مئة ألف طالب ضاعت عليهم أدراج
المفاضلة ذهبوا للعام والمفتوح والموازي واليوم في الخاص وبأموالهم ولانقبلهم استناداً
لقانون الاعتماد.

يصيح احد الطلبة ( منشان الله ندفع اللي
بدكن إياه بس قبلونا وخلونا مع أولاد البلد ) صيحة يحملها الآلاف ممن اكتظت بهم
ساحات التسجيل في الجامعات الخاصة ..

فهل تعود الوزارة إلى رسالتها النبيلة وتجد
من يراسلها الاحترام والتقدير في اتخاذ قرار تاريخي يقبل هؤلاء الطلبة .. أم أن
الأزمة ستعود مرة أخرى ويذهب طلابنا إلى جامعات أخرى ثم تتكرر المشاكل معهم وتعود
تصدر مراسيم وقوانين إعادتهم واستيعابهم ..؟؟!.

هي لحظة تاريخية لمنظومة التعليم العالي
ينتظرها الآلاف من الأسر السورية ويكفي أن نذكر أن الدولة قد قبلت في زمن ما جميع
المكتتبين على السكن الشبابي عندما توافرت معهم القدرة المالية والإرادة على
استيفاء شروط السكن فهل تكرر الحكومة اليوم القرار وتستوعب من تم تسجيلهم وابدوا
رغبتهم المادية والمعنوية للتسجيل وتفوز بهم ويفوزون بالوطن ؟!.

 

سليمان خليل سليمان    

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :