الأخبار التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة || التحويل المماثل للجامعات الاخرى || مركز القياس والتقويم يصدر نتائج امتحان طب الأسنان الموحد || إعلان أسماء الطلاب الأوائل في الثانوية الصناعية المقبولين في الجامعات والمعاهد التقانية || جولة على معرض عينك ع اختصاصك ومراكز تسجيل المفاضلة بجامعة دمشق ||
عــاجــل : تمديد تعليق الدوام في الجامعات السورية

زمن “الغشاشين”

كتب مدير التحرير.. لفتني ما قاله مؤخراً رئيس اتحاد الحرفيين بدمشق في معرض رده على سؤال لصحيفة “الوطن” السورية حول انتشار وتوالد الغشاشين ” نحن قادرون على تصدير حاجة دول العالم من غشاشي المواد والسلع”.

برأيي لم يجاف القول السابق الحقيقة، بل أصابها في كبدها، ومن يرى عكس ذلك فهو بالتأكيد من جماعة المنابر الذين ينظّرون علينا صباحاً ومساءً، وبالمعنى العامي  “يبيضون” وكأنهم في عالم آخر، فكيف لهم أن يشعروا بهموم المواطن؟!.

بالمختصر.. إنه زمن الغشاشين الذين ينمون كالفطر بمناخ ملائم ، لا نريد أن نرسم صورة سوداوية، لكن هذه هي الحقيقة، لذا لا عجب أن نصدر “غشاشين” إلى كل العالم إذا ما بقيت المحاسبة والمساءلة نائمة بالعسل!

لو عكسنا الأمر على الوسط الجامعي سنجد للأسف هناك غش وفساد إداري وعلمي، وبرأينا هو أخطر أنواع الفساد لأن الشريحة المتواجدة في الجامعات والمعاهد هي التي يعوّل عليها بناء الوطن والنهوض به لمواجهة التحديات، لذلك مصيبة كبيرة أن يستشري الفساد بهذا القطاع الهام الذي يخاطب العقول بهدف التأسيس لنهضة تعليمية وعلمية وثقافية نشكل من خلالها جبهة عصية على الفكر التكفيري الوهابي الأسود الذي يحاول أزلام أمريكيا والصهيونية نشره في سورية، ولكن خسئوا، ستبقى جامعاتنا مشرعة الأبواب تنشر العلم والمعرفة.

كل ما نأمله أن يكون ملف مكافحة الفساد التعليمي من ضمن أولويات السيد وزير التعليم العالي الجديد الدكتور مالك علي، ونحن في الموقع الرسمي للاتحاد الوطني لطلبة سورية سنبقى نعمل على كشف خبايا وخفايا الفساد في منظومتنا التعليمية انطلاقاً من دورنا (ضمن منظومة الإعلام السوري) في عدم التستر على الخطأ أينما كان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :