الأخبار التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة || التحويل المماثل للجامعات الاخرى || مركز القياس والتقويم يصدر نتائج امتحان طب الأسنان الموحد || إعلان أسماء الطلاب الأوائل في الثانوية الصناعية المقبولين في الجامعات والمعاهد التقانية || جولة على معرض عينك ع اختصاصك ومراكز تسجيل المفاضلة بجامعة دمشق ||
عــاجــل : تمديد تعليق الدوام في الجامعات السورية

فرع اسبانيا ..لا للحرب على سورية

نظم فرع اسبانيا  للطلبة والجالية العربية السورية بالتعاون مع منظمة (المنصة المناهضة للإمبريالية ) والحزب الشيوعي الإسباني وعدد من الفعاليات والمنظمات الحزبية العربية والأجنبية وقفة تضامنية مع سورية ضد المؤامرة  العدوانية الشرسة على سورية بعنوان (لا للحرب على سورية)

ودعت هذه الفعاليات والمنظمات خلال الوقفة التي أقيمت في ساحة سان فرناندو في مدريد إلى الكف عن دعم الإرهابيين في سوريا مؤكدة رفضها لأي اعتداء عسكري أميركي محتمل على سورية

وأكدت مايتي  مولو سكرتيرة  الحزب الشيوعي الإسباني رفضها للذرائع المدبرة والأكاذيب الملفقة من الولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها من محور الشر لاستهداف سورية وتمزيقها لأهداف استعمارية واضحة تمهيدا لحرب تجارية الهدف منها سلب خيرات الشعوب وتسويق الأسلحة المخزنة في مستودعات الدول الاستعمارية وتساءلت مايتي عن ظهور المسلحين مباشرة بالتزامن مع بداية الأزمة  بدون إعطاء الحكومة السورية فرصة لنهج الحوار مما يدل على ثبوت وجود مؤامرة محضرة مسبقا ضد سورية

وقارن السيد فرانسيسكو فروتوس  عضو اللجنة الفيدرالية للحزب الشيوعي بين المنهجية الديمقراطية للدول الداعمة للمسلحين في الخليج العربي وبين ما هو متاح  للتعدية الحزبية في البرلمان السوري ، وطالب المتضامنون المجتمع الدولي والمنظمات الإنسانية إلى كبح الدول الداعمة للإرهاب ووقف تدفق الأسلحة والإرهابيين إلى سورية مستغربين صمت المجتمع الدولي حيال التصريحات الأخيرة للرئيس الفرنسي وانعطافه عن جوقة مدعي الحل السياسي وهذا ما يتناقض مع ما يتم الحديث عنه في أروقة الاتفاق الدولي ويعكس النوايا السوداء للدول الاستعمارية التي تدعي الديمقراطية وحقوق الإنسان .

متابعة – nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :