الأخبار التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة || التحويل المماثل للجامعات الاخرى || مركز القياس والتقويم يصدر نتائج امتحان طب الأسنان الموحد || إعلان أسماء الطلاب الأوائل في الثانوية الصناعية المقبولين في الجامعات والمعاهد التقانية || جولة على معرض عينك ع اختصاصك ومراكز تسجيل المفاضلة بجامعة دمشق ||
عــاجــل : تمديد تعليق الدوام في الجامعات السورية

في كلية الحقوق بجامعة دمشق قاعة المحكمة مغلقة الأبواب!!

من يزور كلية الحقوق بجامعة دمشق سلفت انتباهه قاعات كبيرة بحضور خجول، وهي التي تعاني بالأصل من ضيق الأمكنة!.

عميد الكلية الدكتور محمد واصل علل انكماش الحضور بعدم التحاق الطلبة كون العام الدراسي في بدايته، إضافة لظروف السفر والتنقل الصعبة في ظل ما تشهده البلاد من أحداث ساخنة في أكثر من محافظة بفعل إجرام العصابات الإرهابية.

وأوضح العميد أن الكلية بكادرها التدريسي والإداري جاهزة لاستقبال العام الدراسي  بما يضمن إعطاء المحاضرات بجو مريح وعن التحضيرات الأخرى يقول الدكتور واصل أن الأساتذة المسؤولون عن وضع الأسئلة بالنسبة للامتحان المعياري لطلاب الماجستير كانوا قد سلموا نماذج الأسئلة الموضوعة من قبلهم منذ أسبوع وهي جاهزة لاعتمادها , وحول طبيعة هذه الأسئلة ومدى صعوبتها أفاد بأن الأسئلة ليست معقدة أو مستحيلة الحل واغلبها قد مر على الطالب بحكم دراسته وهي تناسب السوية العلمية للجامعة وتضمن استقبال طلاب متميزون وأصحاب معلومات صحيحة كثيفة بمجال الحقوق.

مطالبة بالإجماع

في سياق متصل شدد مجموعة من طلاب الكلية على ضرورة تزامن المحاضرات النظرية التي يأخذونها مع محاضرات عملية في المحاكم وعلى ضرورة تذويدهم بقضايا يدرسونها كتدريب مبتدأ على المحاماة، حيث أن الطالب يتخرج من كلية الحقوق ولا يعرف كيف يكتب دعوى و هنا يتساءل أحد الطلبة: أين هي السوية العلمية العالية لجامعة دمشق والتي يلوحون بها في كل مناسبة وعند التقدم لأي دراسات عليا من هذا الطالب الذي يتخرج وهو يكاد يعرف أين هو القصر العدلي؟!

قاعة للزينة!

وبخصوص ضرورة التدريب العملي لطلاب الحقوق أثناء الدراسة ذكر قسم من الطلاب أن هناك قاعة خصصت كمحكمة من اجل إجراء تدريبات عملية فيها، وكتب على باب هذه القاعة( محكمة ) وظلت هذه العبارة تزين باب هذه القاعة وتلفت نظر الطلاب المارين دون أي تدريب فعلي!!.

 وحول سعي الكلية للنهوض بالسوية العلمية للطلبة الخريجين أوضح الدكتور واصل أن هناك خطة لفتح ماجستيرات تأهيل وتخصص في بداية العام الدراسي الحالي وقد تم رفع ذلك كمقترح للموافقة عليه من قبل وزارة التعليم العالي، ويتضمن فتح تسع ماجستيرات تخصصية في أقسام الحقوق كافة تمكن الطالب من اكتساب الخبرات العملية و تكفل له الحصول على فرصة اكبر في سوق العمل إلا أن وزارة التعليم العالي أحبطت المشروع وأعادته للكلية لفتحه بدون اعتماد مادي!.

 هذا الأمر الذي لم يقبل به الأساتذة على حد قول عميد الكلية الذي تساءل:

من غير المعقول أن يدّرس الاستاذ الجامعي بالمجان؟.

 ويوضح واصل “للموقع” أن الهيئة التدريسية للكلية كانت قد افتتحت ماجستير تخصصي واحد في القانون التجاري (قانون الأعمال ) منذ أكثر من عام وسيتم أيضا فتح باب التسجيل عليه لهذا العام .

نسرين جوفاني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :