الأخبار فرع حلب لاتحاد الطلبة يحتفي بخريجي دفعة 2022 || خلال لقائهم بطريقة الحوار المفتوح….جباعي للطلبة :الاتحاد يستقطب المواهب ويرعى المبدعين والمخترعين || فرع حلب لاتحاد الطلبة يفتتح دورة في الإسعافات الأولية || افتتاح دورة المهارات القيادية للهيئات الطلابية في فرع اتحاد الطلبة بحماه || فرع حلب لاتحاد الطلبة يحتفي بخريجي الهندسة المعمارية || جامعة الفرات بالحسكة تستقبل طلبات التقدم لاختبار المقدرة اللغوية للقيد بدرجة الماجستير || الهيئات الطلابية في المعهدين الصناعي وتقنيات الحاسوب بحلب تطلق حملة تنظيف || اختتام دورة المحاسبة الشاملة على برنامج البيان للمحاسبة في جامعة تشرين || جولة تفقدية في المعهد التقاني التجاري بحلب || افتتاح الورشة التخصصية “مَدخل إلى سوق العمل البرمجي” بكلية الهندسة الكهربائية والالكترونية بحلب || 125 طالباً وطالبة يتقدمون لاختبارات القبول بكلية التربية الموسيقية في جامعة البعث || جولة تفقدية لاختبارات القبول في معهد التربية الموسيقية بحلب || هام للمقبولين في كلية التربية الرياضية بجامعة حماه || دورة قيادة الحاسب لطلاب معاهد اللاذقية مستمرة || جامعة حماة تحدد موعد التقدم لمفاضلة دبلوم التأهيل التربوي للتعليم العام والموازي || التعليم العالي تصدر إعلان مفاضلة فرز طلاب السنة التحضيرية || جولة تفقدية على اختبار القبول في معهد التربية الموسيقية في اللاذقية || الرئيس الأسد للمنظري: وحدة المصلحة الإقليمية الصحية تقتضي العمل والتعاون بين دول الإقليم لمجابهة الأمراض || فرع اتحاد الطلبة في حلب يعلن عن إقامة ورشة عمل تهتم بسوق العمل البرمجي || بناء على مطلب اتحاد الطلبة …جامعة حماة تؤجل موعد الامتحان النظري لطلاب الدراسات العليا ||

فسحة أمل!

 

كتب مدير التحرير: ينظر الشباب السوري بعين الأمل والتفاؤل بغد أفضل لجهة تحقيق أحلامهم بفرصة عمل طال انتظارها طويلاً!!.

مبعث هذا الأمل يأتي بعد التعديلات الخاصة التي تمّ إدخالها على الأحكام المتعلّقة بإجراءات وأصول التعيين والتعاقد في الجهات العامة التي صدرت مؤخراً عن رئاسة مجلس الوزراء.

 لا شك أن هذا الإجراء جاء في وقته المناسب، حيث ازدادت نسبة البطالة في سورية إلى حد كبير بظل الظروف الراهنة التي تعيشها البلاد بفعل الحرب الكونية، يضاف إليها غياب سياسة وطنية أو إستراتيجية واضحة للتشغيل، لذلك الأمر لا يحتمل اللعب بمستقبل الشباب!.

في أول تعليق لها على الإجراءات المتخذة أعربت وزارة العمل عن أملها، بل أكدت أنها “ستساهم في ضمان العدالة وتكافؤ الفرص والمساواة بين كل المتقدّمين للوظائف العامة على أساس الكفاءة، مع مراعاة خصوصية بعض الجهات العامة بمسألة التعيين وإعطاء الأفضلية لذوي الشهداء“.

رغم تجربتنا المريرة بهذا الخصوص، ونقصد “قوانين دون تفعيل” ، لكن لا نريد هنا أن نضع العصي في الدواليب، قبل أن نعرف، أو نلمس خير تلك الإجراءات من شرها، لكن ما نلمسه على أرض الواقع أننا نتفنّن بصوغ القرارات ونهمل مراقبة تنفيذها، بمعنى مهما بلغت من الشدة أولاً والوضوح ثانياً تبقى مجرد حبر على ورق إن لم نجد الإدارة القوية التي تتمتّع بضمير حي يؤنّب صاحبه عندما تخرج الأمور عن مسارها الطبيعي بكرت واسطة من العيار الثقيل يتجاوز كل شيء، ويفرض أناساً غير أكفاء في مفاصل إدارية حساسة، أو غيرها من الأماكن في الجهات العامة!.

تبقى هذه الخطوة الحكومية مهمة لكنها تحتاج إلى إجراءات صارمة أهم تضمن تنفيذها على أصولها، حينها فقط نستطيع القول أو التعويل عليها بأنها ستحقّق العدالة والمساواة بين جميع المتقدمين، وغير ذلك سيبقى الشباب يتخلون عن أحلامهم نتيجة حالة الإحباط التي يعيشونها!!.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :