الأخبار التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة || التحويل المماثل للجامعات الاخرى || مركز القياس والتقويم يصدر نتائج امتحان طب الأسنان الموحد || إعلان أسماء الطلاب الأوائل في الثانوية الصناعية المقبولين في الجامعات والمعاهد التقانية || جولة على معرض عينك ع اختصاصك ومراكز تسجيل المفاضلة بجامعة دمشق ||
عــاجــل : تسهيل خدمة الدفع الالكتروني لطلاب الجامعات

“أمل” يعيد الخضار لغابات اللاذقية

يستمر ملتقى “أمل” للعمل المجتمعي الذي أطلقته مجموعة شدو الهمة التطوعية في ريف اللاذقية مرحلته الرابعة بعنوان “الطبيعة بتجمعنا” لاستكمال المراحل السبع من هذا الملتقى.

ونقلت سانا عن أحمد حاتم منسق أعمال المجموعة قال: بعد الحرائق التي أصابت بعض غابات ريف اللاذقية وتماشيا مع خطة التشجير التي أطلقتها مديرية الزراعة في المدينة أطلقنا هذه الحملة وقمنا بزرع 300 غرسة من أشجار الصنوبر المثمر والغار وذلك بالتعاون مع مديرية الزراعة والحراج التي قدمت العون لإتمام العمل واخراجه بأفضل صورة”.

وبين حاتم أن المرحلة الرابعة استهدفت شريحة البالغين حيث شارك ما يقارب الخمسين شابا من شرائح مجتمعية مختلفة بالإضافة إلى سبعين متطوعا من مجموعة “شدو الهمة” في هذه الحملة التي أردنا من خلالها حماية بيئتنا الجميلة والمتفردة فكان لهؤلاء الشباب أن يتحاوروا وجدانيا مع الطبيعة لينتج عن هذا التحاور حالة مجتمعية ومميزة.

بدوره قال المهندس صفوان حموي أحد المشاركين بالحملة “إن أهمية هذه المبادرة تكمن في محاولة هؤلاء الشباب إعادة الحياة إلى المناطق التي تعرضت أشجارها للحرق بالإضافة إلى المساهمة بعمل تشاركي مع الشباب في الميادين المتاحة”.

من جهته قال يزن فياض أحد المشاركين بالملتقى “إن أهمية هذا العمل تكمن بأن الحرب الكونية التي تتعرض لها بلادنا تدخل بجميع تفاصيل حياتنا وعندما نزرع شجرة في الأراضي التي تعرضت أشجارها للحرق نحن نزرع أملا سيقتلع حقدا بمن أراد الشر لسورية”.

يذكر أن المرحلة الأولى من الملتقى عملت على توفير بيئة آمنة ومريحة لخمسة وسبعين طفلا من شريحة الطفولة المتأخرة من الوافدين إلى محافظة اللاذقية والذين يصنفون كأكثر الشرائح المتضررة إلى جانب الأطفال من ذوي الشهداء ومجموعة من الأطفال المتفوقين في المدينة من شرائح اجتماعية متعددة حيث تنوعت فعاليات الملتقى لتشمل انشطة الرسم والموسيقا وورش الأعمال اليدوية واستهدفت المرحلة الثانية الأطفال من عمر الثانية عشرة وحتى الثامنة عشرة وركز الملتقى في هذه المرحلة على البعد التنموي في أنشطته التي يتم خلالها تنظيف وتجميل وإعادة تأهيل إحدى حدائق الأطفال في المدينة بمشاركة ما يزيد على مئة مراهق ومراهقة.

أما المرحلة الثالثة فكانت بعنوان “سورية بعيوننا” بالتعاون مع مجلس مدينة اللاذقية ووزارة الثقافة السورية حيث أقيم أكبر معرض للتصوير الضوئي في سورية والذي تضمن ثلاثمئة صورة ضوئية فنية احتضنتها قاعة خارجية عامة للعرض وضمت اللوحات إضاءات تاريخية ومدنية وتراثية وجغرافية وطبيعية لمختلف بقاع سورية الغنية بمقومات الجمال وأيقونات الحضارة الأزلية.

يشار إلى أن حركة شباب “شدوا الهمة” التطوعي تكمل بعد شهر عامها الثاني في العمل التطوعي حيث قامت بأكثر من 200 مبادرة في خدمة الوطن والمجتمع بمختلف المجالات

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :