الأخبار برونزيتان وشهادتا تقدير لسورية في أولمبياد الرياضيات العالمي || أكثر من 52 ألف معترض على نتائج الثانوية العامة استفاد منهم فقط 600 طالب || وزير التعليم العالي والبحث العلمي في جولة تفقدية لامتحانات السنة التحضيرية || الرئيس الأسد والسيدة أسماء الأسد يلتقيان الفريق الذي عمل باجتهاد لإنجاح مراسم القسم الدستوري || تنويه يخص التسجيل بالجامعات الحكومية أو الخاصة || بمشاركة رئيس الاتحاد ….طلبة سورية يؤدون قسم الأمل .. || الرئيس الأسد يؤدي القسم الدستوري: الشعب الذي خاض حرباً ضروساً واستعاد معظم أراضيه قادر على بناء اقتصاده.. قضية تحرير ما تبقى من أرضنا من الإرهابيين ورعاتهم الأتراك والأمريكيين نصب أعيننا || اليوم الرئيس الأسد يؤدي القسم الدستوري || الرئيس الأسد يتلقى اتصالاً هاتفياً من الرئيس العراقي برهم صالح || تعطيل الجهات العامة لمدة اسبوع من الأحد المقبل و حتى الخميس || جامعة دمشق تؤجل الامتحانات الواقعة في يوم رأس السنة الهجرية إلى موعد يحدد حسب كل كلية .. || انخفاض ملحوظ في ضبوط غش الامتحانات الجامعية || 30 مشروعاً في المعرض الأول لطلاب المعهد التقاني الهندسي بجامعة دمشق || المصادقة على مشروع مبنى جديد لجامعة حماه || نتائج طيبة يحصلها جرحانا في امتحانات التعليم الأساسي || فرع القنيطرة لاتحاد الطلبة يسهم في التخفيف من حدة أزمة مواصلات طلاب القنيطرة || جهاز تصحيح المواد المؤتمتة يخيف الطلاب في كلية الهندسة المدنية بجامعة دمشق …و عميد الكلية يرد الجهاز جيد ولا يوجد به اي مشكلة || المؤتمر السنوي لفرع جامعة دمشق لنقابة المعلمين: زيادة أجور الساعات التدريسية والرواتب التقاعدية || وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تحدد رسم الخدمات الجامعية في المراحل التي تلي الحد الأدنى لإعداد رسائل الدراسات || مدير مشفى البعث : سنبدأ بتقديم خدماتنا بشكل تدريجي ||
عــاجــل : الرئيس الأسد يؤدي القسم الدستوري: الشعب الذي خاض حرباً ضروساً واستعاد معظم أراضيه قادر على بناء اقتصاده.. قضية تحرير ما تبقى من أرضنا من الإرهابيين ورعاتهم الأتراك والأمريكيين نصب أعيننا

الإسراع بإحداث جامعة طرطوس من أهم ما طرحه الطلبة في مؤتمرهم السنوي

ضمن أجواء عنوانها الشفافية والوضوح بعيداً عن الخطوط الحمراء، انعقد المؤتمر السنوي لفرع طرطوس للاتحاد الوطني لطلبة سورية، تحت شعار “بالعلم والمعرفة نبني سورية الوطن بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد” وذلك بحضور الرفاق غسان أسعد أمين فرع الحزب بطرطوس وأعضاء قيادة الفرع، ومحمد عجيل عضو المكتب التنفيذي في اتحاد الطلبة و الدكتور موسى المحمد مدير فرع جامعة تشرين بطرطوس .

مطالب مشروعة

خلال جلسات المؤتمر عرض الطلبة مشكلاتهم وطرحوا مقترحاتهم للحل، حيث تحدث رؤساء الهيئات الإدارية في الكليات والمعاهد المختلفة وطرحوا أهم ما يعانونه من مشاكل وصعوبات وقدموا مقترحاتهم وأرائهم بغية تطوير العملية التعليمية والنهوض بها نحو الأفضل .

وكان من أهم ما تم طرحه:

الإسراع ببناء جامعة طرطوس وانجاز بنيتها التحتية، وخاصة السكن الجامعي.

رفع نسب القبول لعدد من المعاهد والكليات كالمعهد الزراعي والطاقة الشمسية وغيرها.

ضرورة إعادة منح القروض من مصرف التسليف الطلابي بنوعيها الطلابي والشخصي.

تأمين نقل داخلي بشكل دوري من مركز المحافظة وإلى الكليات والمعاهد الواقعة خارج حدود المدينة.

إجراء صيانة عامة للقاعات والمدرجات في عدد من الكليات والمعاهد .

تأمين سكن طلابي للطلبة القادمين من خارج المحافظة.

تأمين مكتبة خاصة بكل معهد وكلية لتسهيل حصول الطلاب على مقرراتهم .

تأمين مولدة كهرباء لبعض الكليات والمعاهد التي تحتاج في دروسها العملي إلى التيار الكهربائي بشكل مستمر.

العمل على استصدار بطاقات اتحادية للطلاب المنتسبين إلى الاتحاد الوطني .

إنشاء غرف أمانات في كل كلية للاحتفاظ بالأغراض الشخصية في قاعات الامتحان .

الإسراع في بناء كلية الهندسة التقنية في مقر جامعة طرطوس المنتظرة .

زيادة أعداد المقبولين في مفاضلة ذوي الشهداء واعطائهم أهمية خاصة.

إحداث مكتب دائم ومستقل للتدريب الجامعي في فرع جامعة طرطوس .

العمل على ضم تجمع المدارس إلى فرع طرطوس .

العمل على افتتاح أقسام للدراسات العليا للأقسام الأربعة في كلية الآداب الثانية وكلية السياحة .

العمل على تأمين بناء لكلية السياحة نظراً لضيق المساحة .

العمل إقامة شراكة علمية بين سورية والدول المتقدمة .

تأمين جهاز تصحيح أتمتة في كلية الطب .

اعتماد نظام الأتمتة مما يسهل ويسرع إصدار النتائج .

أن تتناسب أسئلة الامتحانات مع الوقت المخصص لكل مادة .

وعود بالحل القريب

ما طرحه الطلبة، لاقى اهتماماً بالغاً، ووعوداً بالعمل الجاد على تحقيقها وفق الإمكانيات المتاحة حالياً، حيث وعد الرفيق “الموسى” بمناقشة المقترحات للوصول إلى صيغة عمل موحدة وفعالة لحل كافة الصعوبات والمشاكل.

كما وأكد الرفيق “العجيل” على أهمية دور الطلبة في هذه المرحلة المفصلية التي تمر بها سورية وأن الأزمة أفرزت الكثير من الانفعالات وواجبنا اليوم أن ننظم هذه الانفعالات وأن ننظم تعبير الطلاب ليكون له هدف .

وأضاف قائلاً: نحن اليوم أشد إيماناً والتصاقاً بالجيش العربي السوري وبالوطن الأم سورية وبالقائد الحكيم بشار الأسد.

العملية التعليمية ستستمر

بدوره ‏أمين فرع الحزب أجاب عن تساؤلات الرفاق الطلبة بما يتعلق بالجانب السياسي فتناول الأحداث الجارية على امتداد الجغرافية السورية وما تتعرض له من مؤامرات ومن هجمات إرهابية بغية تقويض بنيانها وضرب لحمتها الوطنية وتخريب النسيج السوري المعروف بالتآخي والتسامح والعيش المشترك .

وبالنسبة لتأثير الوضع السياسي على الوضع العلمي ذكر الرفيق أسعد أن العملية التعليمية في سورية ورغم استهداف الجامعات من قبل المجموعات الإرهابية فإنها مازالت مستمرة وبشكل جيد ولم ينقطع الطلبة والأساتذة عن القاعات في الجامعات وهذا يدل على أن الشعب السوري بكل مكوناته واع تماماً لما يحاك ضده وأنه صامد في مواجهة المخططات التي تحاول ضرب تاريخ وثقافة الشعب السوري .

وأشاد بدور الوفد السوري الدبلوماسي في جنيف الذي سعى بكل جهده للحفاظ على المكتسبات والحفاظ على الملكيات العامة والخاصة في سورية وسعيه للوصول إلى حل سياسي سلمي يجنب سورية متاهات الحروب.

وأكد على دور اتحاد الطلبة وأهميته في بناء المجتمع السوري القوي والمتماسك ولأنهم الشريحة الأكثر وعياً وإدراكاً بمتطلباتهم أولاً وبالمتطلبات الفكرية والثقافية والسياسية والاجتماعية وأن هذه المؤسسة لها امتداد في عمق الحركة القومية السورية.

و نوه بوجود الاتحاد كضرورة للدفاع عن مصالح الطلاب ورعايتهم أخلاقياً واجتماعياً وثقافياً وتحصينهم من الغزو الثقافي الذي يريد أن يقضي على القيم الإنسانية لحضارتنا وانتماءاتنا .

آمال وآلام الطلبة

وأشار‏الرفيق هيثم عاصي رئيس مكتب الشباب الفرعي إلى أهمية انعقاد المؤتمر الذي يأتي تتويجاً لطروحات مؤتمرات الهيئات الإدارية خلال شهر تشرين الثاني من العام المضي، والتي جسدت آمال وآلام الطلبة ومشاكلهم.

وأضاف: أننا اليوم في الربع الأخير من ساعة الانتصار والطلبة هنا هم الجند الأوفياء في هذه المعركة والمنتصرون حتماً مع الشعب العربي السوري.

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :