الأخبار ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة || التحويل المماثل للجامعات الاخرى || مركز القياس والتقويم يصدر نتائج امتحان طب الأسنان الموحد || إعلان أسماء الطلاب الأوائل في الثانوية الصناعية المقبولين في الجامعات والمعاهد التقانية || جولة على معرض عينك ع اختصاصك ومراكز تسجيل المفاضلة بجامعة دمشق || لقاءات تعريفية بالكليات والاختصاصات الجامعية || تعميم يخص الطلاب الحاصلين على الشهادة الثانوية غير السورية || اتحاد طلبة سورية في تونس || عينك على اختصاصك ||
عــاجــل : الرئيس الأسد والسيدة أسماء يشاركان في تشجير منطقة حرش التفاح

عماد مصطفى: سورية تدرس طلب إرسال مراقبين.. ولن نعطي قطر أكثر من حجمها

كشف سفير سورية في الولايات المتحدة السفير عماد مصطفى أن “إقتراح المنتدى العربي – التركي الذي إنعقد في الرباط (إمهال سوريا ثلاثة أيام للرد على إرسال مراقبين من الجامعة العربية إلى دمشق) هو قيد الدراسة في دمشق“.

ولفت مصطفى في حديث الى قناة “المنار”اللبنانية الى أن سورية تنظر الى الامور بتجرد لما فيه مصلحة لسورية ننظر اليه بعين ايجابية وننظر لعمليات الاستفزاز على انها استكمال للهجوم الأميركي – الاسرائيلي على سورية”، مشيرا الى أننا “نعيش في الزمن العربي الرديء، وأنا شخصياً مؤمن أنها فترة إنتكاسة لن تطول والأمور ستعود إلى نصابها الصحيح“.

ورأى أنه “لطالما كان المطلوب هو فصل العلاقة بين سورية والمقاومة وايران، وهذا لم يحصل ولن نضحي بعلاقتنا مع الأطراف الشريفة في المنطقة”، مضيفاً: “قطر ليست الا أداة وهي رأس الحربة في المخطط ولا نريد أن نعطيها أكثر من حجمها.”

هذا وكان وزراء الخارجية العرب فرروا خلال اجتماعهم في الرباط الأربعاء 16/11/2011 إرسال مراقبين إلى سورية، في حال وافقت دمشق على خطة العمل العربية.

وقال رئيس الوزراء القطري وزير الخارجية حمد بن جاسم في تصريحات صحفية “إن الجامعة العربية سترسل مراقبين إلى سورية خلال ثلاثة أيام إذا وافقت دمشق على خطة عمل الجامعة“.

وأضاف بن جاسم “إننا اقتربنا من نهاية طريق الدبلوماسية العربية بشأن سورية”، مهدداً بأنه سيتم فرض عقوبات اقتصادية على سورية إذا لم يتوقف القتال فوراً.

كما اتفق وزراء الخارجية العرب بأن يتم تحديد رئيس البعثة لسورية بالتشاور مع الأمين العام لجامعة الدول العربية..
وكانت دمشق قد قررت مقاطعة الاجتماع، بدوره، قال يوسف أحمد، مندوب سورية الدائم لدى الجامعة العربية وسفيرها في القاهرة في تصريحات لصحيفة “الرأيالكويتية: “إن ما يحدث تجاه سورية تحرِّكه أطراف خارجية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :