الأخبار الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة || التحويل المماثل للجامعات الاخرى || مركز القياس والتقويم يصدر نتائج امتحان طب الأسنان الموحد || إعلان أسماء الطلاب الأوائل في الثانوية الصناعية المقبولين في الجامعات والمعاهد التقانية || جولة على معرض عينك ع اختصاصك ومراكز تسجيل المفاضلة بجامعة دمشق || لقاءات تعريفية بالكليات والاختصاصات الجامعية || تعميم يخص الطلاب الحاصلين على الشهادة الثانوية غير السورية || اتحاد طلبة سورية في تونس ||
عــاجــل : دارين سليمان: الطالب هو حجر الزاوية في نجاح عمل الاتحاد

الورشة الوطنية لمتطلبات المناهج تواصل أعمالها

ناقش المشاركون بالورشة الوطنية لمتطلبات المناهج وفق مدخل المعايير في يومها الثاني “استراتيجيات التدريس وفق مدخل المعايير” من حيث تخطيط الدروس واختيار الأنشطة التعليمية التعلمية وتقانات التعليم المناسبة وتطبيقاتها في التخصصات المختلفة.2

وتحدث عميد كلية التربية الرابعة في القنيطرة الدكتور محمد صليبي رئيس الجلسة في محاضرته حول كيفية توظيف طرائق التعلم النشط في خدمة المعايير والانتقال من الطرائق التقليدية في التدريس القائمة على الشرح والإلقاء إلى الطرائق التفاعلية لدفع التلميذ إلى استخدام مهارات تفكير عليا وتنمية قدرته على حل المشكلات وبالتالي يكون قادرا على التكيف مع متطلبات الحياة وحل المشكلات التي تعترضه.

بدوره أكد الدكتور آصف حيدر يوسف عضو هيئة تدريسية في كلية التربية بجامعة دمشق أمين الجلسة أن الطرائق النشطة التي تعتمدها فلسفة المعايير تتيح للمعلم أن يكون أساسيا وتحرر الطالب من القيود وتعطيه إمكانية للتفكير والإبداع.

من جهتها تحدثت الدكتورة سلوى مرتضى الأستاذة في قسم تربية الطفل في جامعة دمشق عن معايير التدريس الجيد من حيث اختيار الطريقة التي ترتبط بالهدف التعليمي ونوع المادة التعليمية مبينة ضرورة أن تكون الطريقة متناسبة مع شخصية المتعلم بالإمكانات المالية المتوفرة والبيئة المحيطة وعامل الزمن والتقنيات التربوية المتاحة.

وأشار الدكتور المثنى خضور مدير التوجيه في وزارة التربية إلى أن بناء المناهج الدراسية وتطبيقها خضع للتقييم بفترة زمنية امتدت بين عامي 2004 و 2007 وتم وضع معايير أكاديمية للمحتوى الدراسي من الصف الأول وحتى الصف الثالث الثانوي بكل المواد ومختلف المجالات الدراسية لافتاً إلى أن الورشة تأتي لتحقيق التكامل ودراسة متطلبات المناهج للارتقاء والوصول بها إلى الصيغة الأكمل.3

ويناقش المشاركون في الورشة غدا التقويم وفق مدخل المعايير.

ويشارك في الورشة التي بدأت أمس وتستمر حتى السادس عشر من تشرين الأول الجاري أعضاء الهيئة التعليمية في أقسام المناهج وطرائق التدريس وتربية الطفل والقياس والتقويم من وزارة التعليم العالي ومن وزارة التربية أعضاء مكاتب التوجيه في مديريه التوجيه والعاملون في المركز الوطني لتطوير المناهج التربوية والعاملون في مركز القياس والتقويم التربوي ورؤساء دوائر المناهج ومنسقو المواد في مديريات التربية في دمشق وريفها والقنيطرة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :