الأخبار لقاء رئيس جامعة دمشق و رئيس مكتب التعليم العالي وقضايا الطلبة في فرع جامعة دمشق للاتحاد الوطني لطلبة سورية مع الزملاء رؤساء لجان الدراسات العليا في كليات جامعة دمشق || حملة تشجير في مقر كليتي الهندسة الزراعية والهندسة المعمارية بالسلمية بحماة || الفريق الممثل لجامعة حلب في المسابقة البرمجية بمصر يتأهل للعالمية || «رسومات فنية» معرض للطلبة الهواة في كلية الهندسة المدنية بحلب || جامعة حماة تصدر نتائج مفاضلة دبلوم التأهيل التربوي للتعليم المفتوح || وسط حضور طلابي ….إطلاق ورشة عمل بعنوان إدارة الحالة بكلية التربية بحلب || جامعة دمشق تصدر نتائج مفاضلة التعليم المفتوح للعام الدراسي 2022-2023 || استمرار مؤتمرات الهيئات الطلابية في فرع معاهد اللاذقية للاتحاد الوطني لطلبة سورية || جامعة تشرين : قبول جميع المتقدمين لمفاضلة دبلوم التأهيل التربوي || مجلة العلم والابتكار السورية تعلن عن بدء تلقي طلبات النشر || إطلاق أول بطولة وطنية للمناظرات الجامعية في سورية || مؤتمرات الهيئات الطلابية مستمرة في معاهد اللاذقية …إليكم ابرز التفاصيل || «مبادئ الإسعافات الاولية» ورشة تدريبية في كلية التمريض بحلب || ورشة تدريبية في التصوير الفوتوغرافي بالكلية التطبيقية بحلب || الهيئات الطلابية في فرع اتحاد الطلبة بحماه تستكمل عقد مؤتمراتها السنوية || الجامعة الافتراضية تعلن تأجيل مواعيد الامتحانات || بلاغ عطلة من رئاسة مجلس الوزراء ||  جامعة البعث تحدد موعد الامتحانات النظرية والعملية للفصل الدراسي الاول للعام الدراسي 2022-2023 || إليكم أبرز أحداث اليوم الثاني للمؤتمرات الطلابية في المعهد التقاني للصناعي الأول في اللاذقية || الجامعة العربية الدولية الخاصة تحتفي بكوكبة من خريجيها ||

شد براغي!!

كتب مدير التحرير:

بكل أسف الكثير من اجتماعات مجلس التعليم العالي غالباً ما تكون أقرب الى ” البهرجه” الاعلامية أو كما يقال استعراض العضلات على الرغم مما يخرج عن هذا المجلس ( الذي يأخد قراره بالأغلبية ) من قرارات لا بأس بها ولكن بعد أن يكون قد نفذ صبر الطلبة واكتووا بنار الظلم مرات ومرات فالملاحظ أن المجلس المذكور يتأخر كثيراً بالبت في القضايا العاجلة عندما يحيلها الى اجتماعاته الدورية بكل أعصاب باردة!!

والأمثلة على ذلك كثيرة ومنها على سبيل المثال لا الحصر إلغاء مسابقة المعيدين في جامعة البعث , حيث لا تزال الوزارة عاجزة عن حسم المشكلة التي صنعتها بيديها ولم تعرف كيف تخرج منها!

عدا عن  مخالفات من العيار الثقيل تحدث في الجامعات الخاصة!

مخالفات يقال ( على ذمة بعض الاساتذة) أنها تحدث بعلم الوزارة , وبعضها رغماً عنها في إشارة إلى تعاظم نفوذ ” رجالات” تلك الجامعات الى الحد الذي لا تستطيع الوزارة معه أن تضبطه؟!

يا أصحاب القرار هناك ضياع حقيقي في  بعض مديريات الوزارة , الموظفون غير مبالين, وغير مؤهلين للعمل بدءاً من مديرية شؤون الطلاب التي ارتكبت هذا العام اخطاءً  قاتلة في المفاضلة العامة مروراً بمديرية تعادل الشهادات التي تعمل على مزاجها وصولاً الى الشؤون القانونية التي تضع القوانين وتعمل بعكسها .. هذه حقيقة يعرفها جيداً الطلبة الدارسون في الخارج الذين يعانون الأمرين عند تعديل شهاداتهم , أو الوقوع في مطبات الاختصاصات الوهمية التي تفقدهم مستقبلهم العلمي!

بالأمس قابلت إستاذاً  في جامعة دمشق بقي قرابة ثمان سنوات يطالب بحق سلب منه ( أيام ايفاده للخارج) وعندما فرجت عليه لم يأخد إلا الفتات !

بالمختصر المفيد هناك ترهل بالعمل في الكثير من مديريات وزارة التعليم العالي وخلل واضح وخصوصاً في تلك المديريات التي تتعامل مع طلابنا الدارسين في الخارج , هي مديريات بحاجة إلى تزييت مفاصل وشد براغي وإلا على طلابنا السلام!

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :

شباب وجامعات