الأخبار ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة || التحويل المماثل للجامعات الاخرى || مركز القياس والتقويم يصدر نتائج امتحان طب الأسنان الموحد || إعلان أسماء الطلاب الأوائل في الثانوية الصناعية المقبولين في الجامعات والمعاهد التقانية || جولة على معرض عينك ع اختصاصك ومراكز تسجيل المفاضلة بجامعة دمشق || لقاءات تعريفية بالكليات والاختصاصات الجامعية || تعميم يخص الطلاب الحاصلين على الشهادة الثانوية غير السورية || اتحاد طلبة سورية في تونس || عينك على اختصاصك ||
عــاجــل : الرئيس الأسد والسيدة أسماء يشاركان في تشجير منطقة حرش التفاح

ممنوع الحصول على المعلومات في وزارة الإدارة المحلية

بالرغم من وجود قرار واضح وصريح من رئاسة مجلس الوزراء بإعطاء الإعلاميين والصحفيين كافةً المعلومات التي يريدونها وتسهيل الحصول عليها إلا أن بعض الوزارات والمؤسسات لاتزال تعتبر نفسها فوق حقوق القانون “على رأسها ريشة”  وتحاول عن قصد “تطفيش” الصحفيين بمحاولة إخفاء الحقائق عنهم ، وإن فكروا بإعطائها يكون ذلك ضمن آلية معقدة تستمر ربما لأشهر ولايأخذ منها الصحفي ما يريده ويبتغيه لأن الأجوبة تكون قد خضعت لعملية فلترة لإزالة كل الشوائب ومظاهر الفساد التي تفضح آلية العمل فيها بل وارتكابات رأس الهرم فيها !!.

على سبيل المثال لا الحصر .. يحكى أن الصحفي الذي يريد أن يحصل على معلومات من وزارة الإدارة المحلية محكوم عليه الانتظار طويلاً وعليه أن يخضع لعدة جلسات استجواب تبدأ أولاً من المكتب الصحفي الذي يريد الأسئلة  مكتوبة ، ثم تحال إلى رئيس الدائرة أو المديرية المختصة ، وبعدها لمعاون الوزير الذي ربما يرميها في أدراجه حتى يروق مزاجه ، وخاصةً إذا كان الأمر يتعلق بالمصالح العقارية ، فحدث ولا حرج !!

بالمختصر المفيد : لا نريد أن تتحول المكاتب الصحفية في وزارات ومؤسسات الدولة إلى مخافر للتحقيق مع الصحفي ماذا تريد ولماذا ؟؟

هناك تعاميم واضحة وصريحة لفتح الأبواب أمام الصحفيين لكشف خفايا وأسرار الفساد فاليوم نحن أمام مرحلة حساسة “الخطأ فيها ممنوع والفساد مرفوض” ، وليكن كل واحد منا أياً كان موقعه شريكاً في نجاح مسيرة الإصلاح التي تمشي بخطوات واثقة .

مدير التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :