الأخبار تأجيل امتحانات التعليم المفتوح || السيدة #أسماء_الأسد تلتقي عدداً من الكوادر التربوية والتعليمية والإدارية،في وضع خطة عمل #مدارس_أبناء_وبنات_الشهداء، || الامتحان الوطني هذه الأيام .. بعد العيد جلستين ، وموعد النظامية بعد آب الجاري || الغد هو اليوم الاخير للحصول على القروض الطلابية || التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة ||
عــاجــل : تسهيل خدمة الدفع الالكتروني لطلاب الجامعات

“نحو مستقبل افضل للمعوقين” .. فعالية لتكريم المعوقين في كلية التربية

اقامت وزارة التعليم العالي وكلية التربية في جامعة دمشق بالتعاون مع الهيئة السورية لشؤون الاسرة احتفالية في اليوم العالمي للمعوقين حملت عنون ” نحو مستقبل افضل للمعوقين ” وذلك على المسرح الكبير في كلية التربية بجامعة دمشق.

وأكد معاون وزير التعليم العالي الدكتور حسن جبه جي في كلمة وزارة التعليم العالي أن موضوع المعوقين من أولويات الحكومة وخاصة في الوقت الحالي نتيجة الحرب الكونية على سورية حيث ازداد عدد المعوقين في مختلف أنواع الاعاقات لافتا الى أن هذا الاهتمام تجلى بصورة واضحة من خلال المرسوم التشريعي رقم /46/ لعام 2009 الذي تضمن تشكيل المجلس المركزي للمعوقين والمجالس الفرعية بالمحافظات.

ادراج مفهوم التصنيف الدولي

ولفت جبه جي الى اصدار الوزارة  قرارات متعددة بهدف دعم شريحة المعوقين من خلال توسيع طيف الاختصاصات الدراسية المسموح للطلبة المعوقين التقدم لها وتشكيل لجنة خاصة بقبول الطلبة المعوقين في الجامعات والتأكيد على ضرورة ادراج مفهوم التصنيف الدولي لتأدية الوظائف والإعاقة والصحة لطلاب كلية الطب والتمريض في الجامعات وتحديد المقررات ضمن الخطة الدراسية للاختصاصات.

بدوره اشار رئيس جامعة دمشق في تصريح خاص لـ  nuss  الى ان الحرب الظالمة على سورية أفرزت منتجا اجتماعيا جديدا يتمثل في العديد من الاطفال والشباب من جرحى الحرب الذين دخلوا تصنيف الإعاقة ما يستوجب على المؤسسات والأفراد معاً المساهمة في إعادة تأهيلهم ودمجهم في المجتمع كعناصر فاعلة.

زيادة عدد المقاعد الجامعية

ولفت الى ان جامعة دمشق تولي اهتماما بالغا بتأهيل وتعليم ذوي الاحتياجات الخاصة ومنهم معوقي الحرب من خلال زيادة عدد المقاعد الجامعية لهم وتلبية متطلباتهم في الكليات من منهاج دراسية وسكن ومراكز خاصة لتعليمهم .

وبينت مديرة الهيئة السورية لشؤون الاسرة  والسكان هديل الاسمر أن الهيئة  قامت بناء على توصيات ورشة العمل التي أقيمت العام الماضي ببلورة آليات حول التعامل مع مصابي وجرحى الحرب من خلال إعداد دليل الدعم النفسي والاجتماعي لمصابي الحرب وكتيب ارشادي مبسط لتعامل الاسر مع جرحى الحرب وكذلك وضع مقترح الصك القانوني للمؤسسات العاملة في مجال التعامل مع جرحى الحرب اضافة الى دليل معياري لجلسات دعم نفسي واجتماعي لهم.

12346764_743540209079227_1110603234_n

مكاتب شكاوي لذوي الاعاقة

وأضافت الأسمر… لقد قامت  الهيئة بتشكيل لجنة فنية لإعداد دراسة لتحليل وتشخيص الواقع الراهن للإعاقة والإعاقات المكتسبة  للاستفادة منها في تقدير الاحتياجات اللازمة لتحسين الخدمات المقدمة للمعوقين وإحداث  مكاتب شكاوي لذوي الاعاقة وإنشاء سجل وطني أو بنك للبيانات خاص بالعجز والإعاقة في ضوء تصنيف وطني جديد للإعاقة  ومنح ذوي الاعاقة فرص أكبر في ميدان التوظيف وتنظيم دورات إعادة تأهيل خاصة فرق مدربين قادرين على إعادة تأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة.

وأوضحت عميد كلية التربية الدكتورة امل الاحمد الى أن عدد المعوقين في سورية الذين حازوا على بطاقة معوق والتي شملها التصنيف الوطني للإعاقة ناهز  الـ/190000/ من المعوقين والمعوقات حيث بلغت نسبة المعوقين 10% من عدد السكان بحسب منظمة الصحة العالمية وهي آخذه بالازدياد في ظل الحرب على سورية والنسبة الاكبر منها تقع بين الرجال  ومن هم في سن العمل.

وأكدت الاحمد أن إحداث قسم التربية الخاصة في كلية التربية كان هدفه تخرج طاقات بشرية قادرة على التعامل مع المعوقين وذويهم حيث تخرج منه اربع دفعات  على مستوى الاجازة  ومنح نحو /130/ الف درجة على مستوى الماجستير وأكثر من /34/ دكتوراه/  الدفعة الاولى عام 2008 لتواكب سوق العمل مبديا الاستعداد للتعاون مع مختلف الجهات بقضايا الاعاقة والمعوقين وتبادل الخبرات بما يخدم هذه الشريحة.

وفي تصريح خاص بين الدكتور محمد عزت عربي كاتبة رئيس منظمة طلائع البعث أن المنظمة عملت مع وزارة التربية، مؤكدا ان ذوي الاحتياجات الخاصة يحتاجون الى اكثر من سواهم للاهتمام بهم  في مساهمة ودمجهم في المجتمع ليكونوا فاعلين لا مستهلكين مشيرا الى ان المنظمة تعنى بهذا الجانب وتسعى لاكتشاف المواهب وتقديم كل التسهيلات الازمة والمناسبة لدمجهم في المجتمع والقيام بدور بناء لا بدور مستهلك .

وتخلل الاحتفالية عروض مسرحية وموسيقية وفنية تحاكي واقع ذوي الاحتياجات الخاصة، وفي نهاية الحفل تم تكريم عدد من الطلاب المعوقين وذويهم.

متابعة: وائل حفيان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :