الأخبار تأجيل امتحانات التعليم المفتوح || السيدة #أسماء_الأسد تلتقي عدداً من الكوادر التربوية والتعليمية والإدارية،في وضع خطة عمل #مدارس_أبناء_وبنات_الشهداء، || الامتحان الوطني هذه الأيام .. بعد العيد جلستين ، وموعد النظامية بعد آب الجاري || الغد هو اليوم الاخير للحصول على القروض الطلابية || التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة ||
عــاجــل : تسهيل خدمة الدفع الالكتروني لطلاب الجامعات

لم يعد لديهم ثقة بمسؤولي الوزارات!!!

يوجد في سورية مئات المعاهد التقانية موزعة على مختلف المحافظات، وجميعها محكومة باللائحة الداخلية الناظمة للمعاهد التقانية التي تم تعديلها خلال السنوات الماضية، والتي لغاية اليوم تلاقي انتقادات حادة لأنها غير منصفة!

طلبة المعاهد بح صوتهم وهم ينادون لانتشالهم من مستنقع الوعود المطرزة بالأحلام الوردية وأعلنوها صراحة “لم يعد لدينا ثقة بمسؤولي الوزارات التي تتبع لها المعاهد” وهي وزارات “التربية ، الصناعة، السياحة، الثقافة، الصحة، الشؤون الاجتماعية ، الإعلام ، المالية ، الإنشاء والتعمير، الأوقاف، والدفاع بالإضافة للمكتب المركزي للإحصاء التابع لرئاسة مجلس الوزراء”، ويؤكدون أنها تبيعهم كلاماً ووعوداً لم يتحقق منها 10%، متسائلين: ما لذي يعيق من وضع المعاهد تحت سقف هيئة واحدة تعطي لخريجيها فرصة للعمل بشهاداتهم بدلاً من السخرية منها؟!!.

كفاكم “تلميع” فأنتم تدركون قبل غيركم أن أكثر من 80 بالمئة من المناهج الموجودة في المعاهد لم يطرأ عليها أي تغيير أو تطوير كمعاهد وزارة التربية و المعهد الصحي و المعهد القانوني وغيرها، فكيف لخريجيها أن يعملوا في سوق عمل يريد خريجين من طراز القرن الـ 21 ؟!!!

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :