الأخبار الفريق الممثل لجامعة حلب في المسابقة البرمجية بمصر يتأهل للعالمية || «رسومات فنية» معرض للطلبة الهواة في كلية الهندسة المدنية بحلب || جامعة حماة تصدر نتائج مفاضلة دبلوم التأهيل التربوي للتعليم المفتوح || وسط حضور طلابي ….إطلاق ورشة عمل بعنوان إدارة الحالة بكلية التربية بحلب || جامعة دمشق تصدر نتائج مفاضلة التعليم المفتوح للعام الدراسي 2022-2023 || استمرار مؤتمرات الهيئات الطلابية في فرع معاهد اللاذقية للاتحاد الوطني لطلبة سورية || جامعة تشرين : قبول جميع المتقدمين لمفاضلة دبلوم التأهيل التربوي || مجلة العلم والابتكار السورية تعلن عن بدء تلقي طلبات النشر || إطلاق أول بطولة وطنية للمناظرات الجامعية في سورية || مؤتمرات الهيئات الطلابية مستمرة في معاهد اللاذقية …إليكم ابرز التفاصيل || «مبادئ الإسعافات الاولية» ورشة تدريبية في كلية التمريض بحلب || ورشة تدريبية في التصوير الفوتوغرافي بالكلية التطبيقية بحلب || الهيئات الطلابية في فرع اتحاد الطلبة بحماه تستكمل عقد مؤتمراتها السنوية || الجامعة الافتراضية تعلن تأجيل مواعيد الامتحانات || بلاغ عطلة من رئاسة مجلس الوزراء ||  جامعة البعث تحدد موعد الامتحانات النظرية والعملية للفصل الدراسي الاول للعام الدراسي 2022-2023 || إليكم أبرز أحداث اليوم الثاني للمؤتمرات الطلابية في المعهد التقاني للصناعي الأول في اللاذقية || الجامعة العربية الدولية الخاصة تحتفي بكوكبة من خريجيها || إحداث درجتي دكتوراه في جامعة طرطوس || التعليم العالي تعتمد برنامج الماجستير في الاقتصاد الإسلامي بجامعة بلاد الشام ||

الطلبة السوريون في الخارج: الأعمال الإجرامية لن تثني من عزيمة الشعب السوري على العمل لافشال المؤامرة

استنكر الطلبة السوريون الدارسون في الخارج التفجيرين الإرهابيين اللذين وقعا في دمشق يوم الجمعة الفائت مؤكدين أن هذه الأعمال الإجرامية لن تثني من عزيمة الشعب السوري على مواصلة العمل لافشال المؤامرة التي يتعرض لها بلدهم.

وأكد الطلبة السوريون الدارسون في لبنان في بيان تلقت وكالة سانا نسخة منه أن هذه الأعمال الإجرامية تستهدف مكانة سورية ودورها القومي الرافض للهيمنة الأمريكية والصهيونية على المنطقة بعد ان ثبت انتصار محور المقاومة في المنطقة مبينا ان أعمال القتل والتخريب التي تقوم بها المجموعات الإرهابية المسلحة لن تنال من عزيمة وصمود الشعب السوري.

وتساءل الطلبة السوريون الدارسون في تونس في بيان مماثل عن ماهية الحرية التي تستهدف المدنيين وقوى الأمن والجيش معربين عن استغرابهم للصمت العربي إزاء هذه العمليات الإرهابية ومطالبين بمحاسبة سريعة لكل من وقف خلف هذا العمل واتخاذ موقف عربي واضح منه ولاسيما بعثة المراقبين حتى يثبتوا حسن نواياهم تجاه سورية.

بدورهم أكد الطلبة السوريون الدارسون في الجزائر أنهم مشاريع شهداء فداء للوطن وأن عزيمة السوريين لن تتزحزح رغم الجريمة التي ترتكبها أيدي الغدر والخيانة والتي طالت السوريين من مدنيين وعسكريين.

من جهتهم أكد الطلبة السوريون الدارسون في اليونان وقوفهم صفاً واحداً تحت قيادة السيد الرئيس بشار الأسد لافشال المؤامرة التي يتعرض لها وطنهم مشيرين إلى أن سورية كانت وما زالت قلعة الصمود العربي بوجه كل التحديات.

واستنكر الطلبة السوريون الدارسون في سلوفاكيا العمل الإرهابي الهمجي الذي استهدف الشعب السوري مؤكدين وقوفهم لمواجهة المؤامرة التي تستهدف وحدة وحرية وكرامة الوطن ودعمهم لمسيرة الاصلاحات الشاملة بقيادة الرئيس الأسد.

ورأى الطلبة السوريون الدارسون في رومانيا في هذه الأعمال الإجرامية التي استهدفت المواطنين السوريين ترجمة حقيقية وواقعية للمؤامرة التي تتعرض لها سورية كمحاولة يائسة للنيل من عزيمة وصمود سورية بشعبها وقيادتها التي واجهت كل الضغوط الخارجية ورفضت الرضوخ لها مستنكرين هذه الأعمال الإجرامية الجبانة التي تخدم الاعداء ومخططاتهم المشبوهة في المنطقة.

وأدان الطلبة السوريون الدارسون في جامعات ومعاهد صربيا هذين العملين الإرهابيين مؤكدين أن هذه الأعمال الإرهابية تهدف إلى تفريق وحدة الصف السوري وكسر إرادة الشعب وزعزعة الأمن والاستقرار بدعم واضح من القوى الخارجية.

وأوضح أن المخططات التي تحاك للنيل من سورية وتفجيرات الخونة لن تؤثر على صلابة إرادة سورية والتفاف شعبها حول قيادة الرئيس الأسد.

واعتبر الطلبة السوريون الدارسون في بلغاريا أن الأيدي التي تقف وراء هذا العمل الإرهابي أيدي خائنة مجرمة مليئة بالحقد والكراهية بسبب صمود سورية جيشاً وشعباً وقائداً في وجه أخطر مؤامرة تحاك ضدها منوهين بتضحيات الجيش العربي السوري الذي يتصدى لهذه المؤامرة دفاعا عن أمن واستقرار الوطن.

واستنكر الطلبة السوريون الدارسون في بيلاروسيا الهجمات الإرهابية التي استهدفت الفروع الأمنية والأماكن العامة والخاصة والمواطنين الآمنين معربين عن ثقتهم بقدرة سورية وقيادتها على تجاوز هذه الأزمة والوصول إلى سورية قوية وعزيزة منيعة وصخرة تتحطم عليها كل المؤامرات.

وعبر فرع هنغاريا للاتحاد الوطني لطلبة سورية عن إدانته واستنكاره لهذا العمل الإجرامي الخطير مؤكدا ان من يستهدف الدماء السورية اناس فقدوا صوابهم ورشدهم ورهنوا أنفسهم لمشاريع خارجية فأصبحوا أدوات قتل مجانية لأبناء وطنهم.

كما استنكر الطلبة السوريون الدارسون في كوبا هذين العملين الإرهابيين اللذين استهدفا المواطنين السوريين وكل الأعمال الإرهابية السابقة من قتل وتدمير التي طالت سورية وشعبها بتواطؤ غربي واضح وذلك بهدف الدفع للانصياع للسياسة الأمريكية الساعية الى تحقيق المصلحة الصهيونية داعين إلى دعم المشروع الاصلاحي الشامل الذي يقوده الرئيس الأسد.

وعبر الطلبة السوريون في ماليزيا عن استنكارهم للعمليتين الإرهابيتين اللتين نفذتهما ايادي الغدر الإرهابية معاهدين على الوفاء للوطن وقائده ومؤكدين وقوفهم صفاً واحداً لمواجهة هذه المؤامرات التي تستهدف أمن واستقرار وطنهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :

شباب وجامعات