الأخبار الدكتورة شعبان : سورية بصمودها وانتصارها قدمت أنموذجاً للعالم بأن إرادة الشعوب لا تقهر || تأجيل امتحانات التعليم المفتوح || السيدة #أسماء_الأسد تلتقي عدداً من الكوادر التربوية والتعليمية والإدارية،في وضع خطة عمل #مدارس_أبناء_وبنات_الشهداء، || الامتحان الوطني هذه الأيام .. بعد العيد جلستين ، وموعد النظامية بعد آب الجاري || الغد هو اليوم الاخير للحصول على القروض الطلابية || التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث ||
عــاجــل : تعطيل الجهات العامة من يوم الخميس ولغاية الأحد

التعليم العالي توضح وتبرر سبب اعتمادها سنة تحضيرية للكليات الهندسية في الجامعات السورية الحكومية والخاصة

نقاشات مطولة وحوارات بناءة سادت أجواء ورشة العمل التي أقامتها وزارة التعليم العالي اليوم، والتي أوضحت من خلالها مبررات اعتماد سنة تحضيرية للقبول في الكليات الهندسية بالجامعات السورية الحكومية والخاصة.

وزير التعليم العالي الدكتور محمد عامر المارديني لفت إلى أهمية اعتماد سنة تحضيرية للكليات الهندسية، مؤكداً أن ذلك يأتي تماشيا مع السياسات المتبعة عالميا وتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص في القبول الجامعي مع ازدياد الطلب على التعليم العالي وتهيئة الطالب للتواصل المباشر مع الوسط الجامعي وقياس قدرات الطالب وتوجيهه إلى الاختصاص الذي يتناسب وميوله وتهيئة طالب متميز قادر على التفوق وخدمة المجتمع بمهنية عالية .

وأشار إلى الخطة الإستراتيجية ذات الرؤية البعيدة التي تعمل عليها الوزارة، وتهدف إلى ضبط المدخلات الجامعية وقياس مخرجاتها من أجل ضمان جودة العملية التعليمية في ظل الأزمة وبالتالي معرفة نقاط الضعف والعمل على معالجتها في الوقت المناسب، مبينا أن الورشة تهدف إلى تبادل الآراء والإجابة على جميع الاستفسارات الخاصة بالسنة التحضيرية في الكليات الهندسية ونظامها الدراسي ودراسة السلبيات والإيجابيات في هذا الإطار بعناية مع الاستفادة من تقييم تجربة السنة التحضيرية للكليات الطبية.

واعتبر “المارديني” أن معيار الثانوية لم يعد كافيا للقبول الجامعي بسبب الآلية الجديدة التي تمنح فيها الشهادة الثانوية من خلال دورتين امتحانيتين وتوقف مستقبل الطالب في القبول الجامعي وخاصة في شريحة العلامات المرتفعة على أجزاء من الألف للعلامة والتي قد لا تعكس المقدرة الحقيقية للطالب.

وتركزت مداخلات الحضور على ضرورة الأخذ بعين الاعتبار الاختلافات بين الكليات الهندسية وخصوصيتها ولا سيما كليتي الهندسة المعمارية والمعلوماتية إضافة إلى ضرورة انتقاء المقررات الدراسية المناسبة لتكون ملائمة لطبيعة السنة التحضيرية والاهتمام بموضوع تأليف الكتاب الجامعي وتشكيل لجان خاصة بذلك لتقييمه علميا فضلا عن تأهيل الكوادر التعليمية المكلفة في هذا المجال.

وأكد المشاركون في الورشة أهمية تلافي الثغرات والمشكلات التي رافقت السنة التحضيرية في الكليات الطبية مشيرين إلى أهمية هذه التجربة باعتبارها تشكل معيارا دقيقا لتحديد مستقبل الطالب العلمي.

وكان الدكتور رياض طيفور معاون وزير التعليم العالي لشؤون الطلاب قد تحدث عن  أهمية المشروع المطروح وتجاوز العقبات التي تعترض تطبيقه من خلال الاستفادة من تجربة السنة التحضيرية بالكليات الطبية وإمكانية إيجاد قاسم مشترك بين الكليات الهندسية لتأمين انطلاقة واحدة وإنشاء خطة درسية لسنة أولى مشتركة لجميع الكليات الهندسية مستعرضا أبرز السلبيات والإيجابيات التي أظهرتها النتائج والمعلومات الأولية الخاصة بتقييم تجربة السنة التحضيرية في الكليات الطبية.

وأشار “طيفور” إلى أن ورشة عمل ستعقد بعد الانتهاء من إعلان نتائج السنة التحضيرية للكليات الطبية وتحليلها لتقييم التجربة مع إمكانية تعديل الخطة الدرسية بناء على النتائج معربا عن تقديره للجهود التي بذلها القائمون على هذا الموضوع.

حضر ورشة العمل معاونو وزير التعليم العالي ونائب رئيس جامعة دمشق لشؤون الطلاب وعمداء كليات الهندسة في الجامعات ورؤساء الأقسام فيها وعدد من الخبراء وأعضاء الهيئة التدريسية في الكليات.

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :