الأخبار تأجيل امتحانات التعليم المفتوح || السيدة #أسماء_الأسد تلتقي عدداً من الكوادر التربوية والتعليمية والإدارية،في وضع خطة عمل #مدارس_أبناء_وبنات_الشهداء، || الامتحان الوطني هذه الأيام .. بعد العيد جلستين ، وموعد النظامية بعد آب الجاري || الغد هو اليوم الاخير للحصول على القروض الطلابية || التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة ||
عــاجــل : تسهيل خدمة الدفع الالكتروني لطلاب الجامعات

طلبة كلية التربية الثانية بالسويداء ينتقدون مناهج كليتهم .. حشو وتكرار والأساتذة لهم رأي آخر؟؟!!

طرح طلبة وأساتذة كلية التربية الثانية بالسويداء الكثير من التساؤلات الهامة بخصوص المناهج التي تدرس في الكلية، لجهة كثافة صفحاتها التي أصبحت أداة لترهيب الطالب الجامعي وتهويله بمادة حفظية مليئة بالحشو والتكرار؟

كما تساءلوا إن كانت تلك المناهج بقسميها “معلم صف- ارشاد نفسي” قادرة على إنتاج معلم ناجح في المستقبل؟!

مطالبة بالتطوير

الدكتور مجدي الفارس عميد كلية التربية الثانية في السويداء يرى أن التدريس فن ولو كان منهاج الكلية منهاج قديم، لكن عضو هيئة التدريس يستطيع أن يختلق أساليب وطرق وكلمات ومهام تعليمية تشعر الطالب أنه يتعامل مع مادة تعليمية جيدة جداً.

ولم يخفِ أنه في بعض اﻷحيان يكون المنهج معيق من حيث التكرار وعدم التحديث وتأليف المناهج، مطالباً بتحسين وتطوير المناهج لتكون أكثر قرباً من متطلبات سوق العمل.

بين الكفاءة والمهارة!

بدورها أوضحت الدكتورة ظريفة ابو فخر نائب عميد كلية التربية ومسؤول الشؤون العلمية أن قياس التحصيل في الكلية خاطئ تماما ﻷن هذه الكلية لا تقاس منتجاتها في التحصيل فقط، بل بالمهارات واﻷداء الذي يجب أن يأخذ بعين الاعتبار “هذا نلاحظه بالمعيدين والمعيدات فمعظمهم ذوو معدلات عالية”، لكن بالنسبة لي من خلال احتكاكي مع الطلبة داخل القاعة هناك من هم أكفياء من الطلبة وليس أكثر تحصيلا، فلذلك نجد فرق شاسع بين التحصيل وبين الكفاءة والمهارات”.

ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هذه المواد المحشوة بالكلمات والمعلومات التي هي أيضا تتعرض معظمها ‘للحذف’ تجد في نهاية المطاف مكانها ودورها المناسب؟

هنا توضح الدكتورة ابو فخر أن المناهج التعليمية رغم تكرارها إلا انها هنا في كلية التربية  75% منها قادرة على صنع مدرس ولكن ليست هي فقط اﻷساس بل المادة وتكاملها مع المعلم وأسلوبه واﻷهداف والبيئة التعليمية كلها لها علاقة في بناء معلم جيد وبالتالي لها ارتباط وعلاقة قوية بسوق العمل”.

صداح كحل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :