الأخبار اتحاد الطلبة ينشر نتائج اليومين الثاني من بطولة كرة القدم و الأول من بطولة كرة الطائرة الشاطئيتين في اللاذقية || مؤتمر تطوير الرياضة مدرسياً وجامعاً ينطلق قريباً …وطلب يؤكد التشبيك مع الاتحاد الرياضي للنهوض بواقع الرياضة الطلابية || جامعة دمشق :تمديد التسجيل على مفاضلة دبلوم التأهيل التربوي || فرع إيــران للاتحاد الوطني لطلبة سورية يبحث مع القيادة المركزية للاتحاد الطلابي الاسلامــي سبل تطوير العلاقة بين الاتحادين على مختلف المجالات || جامعة حماة تصدر نتائج اختبار اللغة الأجنبية للقيد في درجة الماجستير || التعليم العالي تعمم على الجامعات الخاصة بخصوص تمديد التسجيل و ملء الشواغر || فرع اتحاد الطلبة بالقنيطرة يلتقي بالفريق الطلابي المسرحي || دورة في رسم و ترميم الفخار الأثري لطلاب قسم الآثار في السويداء || اتحاد الطلبة ينشر نتائج اليوم من بطولة كرة القدم الشاطئية || 2500 طالب وطالبة تقدموا للمفاضلة الجامعية في الحسكة || مشاريع تخرج طلاب كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية بجامعة البعث تلبي احتياجات المجتمع المحلي || الحكومة تناقش مشروع صكين لإحداث كليتين جديدتين في جامعة حماه || تشرين : تأجيل امتحانات الدراسات العليا و ما جستير التأهيل والتخصص || استجابة لمطالب اتحاد الطلبة جامعة طرطوس تؤجل امتحانات الدراسات العليا || البعث : تأجيل امتحانات الدراسات العليا و التأهيل و التخصص لغاية 31\10 || تشرين : استمرار التقدم لمفاضلة فرز طلاب السنة التحضيرية لغاية 27 الجاري || العلوم الصحية بجامعة دمشق تنهي فرز نتائج مسابقة القبول والنتائج الخميس المقبل || التعليم العالي تعمم على الجامعات الخاصة : التقيد بالرسوم والسماح للطالب الذي سدد الرسوم بالتقدم لمفاضلة ملئ الشواغر || 635 طالباً وطالبة يتقدمون لامتحان القبول في كلية الهندسة المعمارية بجامعة البعث || اتفاقية بين هيئة التميز والإبداع والمعهد العالي للعلوم التطبيقية لتعميق وتوسيع الشراكة ||
عــاجــل : استجابة لمطالب اتحاد الطلبة جامعة طرطوس تؤجل امتحانات الدراسات العليا

جامعة دمشق تحصّن وثائقها باعتماد اللصاقة الليزرية

افتتحت جامعة دمشق اليوم دائرة حماية وتوثيق المعلومات في مديرية شؤون الطلاب بهدف حماية وثائقها وشهاداتها من التزوير.

طابع ليزري غير قابل للتزوير

وأكد رئيس الجامعة الدكتور محمد حسان الكردي خلال العرض التوضيحي لدائرة حماية الوثائق الجامعية أن الجامعة وحرصا منها على سمعة شهادتها  وضمان مستقبل طلابها قامت  بإطلاق مشروع هدفه حماية الوثائق الصادرة عن الجامعة موضحا ان اللصاقة الامنية عبارة عن طابع ليزري، غير قابل للتزوير عبر أي وسيلة استخدامها المزوّر سابقاً، متل التصوير أو المسح الضوئي.

ارقام متسلسلة للتأكد من صحتها

وأشار الكردي الى ان اللصاقة تتميز بالعلامات الأمنية التالية، إظهار شعار جامعة دمشق بشكل كبير في مساحة اللصاقة، وكتابة جامعة دمشق والجمهورية العربية السورية بطرق متعددة تبرز بشكل جمالي، يراعي تناسب ألوان اللصاقة مع ألوان شعار الجامعة، إضافةً لإدراج “باركود” ثنائي الأبعاد، يتضمّن التحويل إلى الموقع الالكتروني للتحقّق من صحة المستند، وترقيم اللصقات بأرقام تسلسلية مكوّنة من 9 خانات رقمية، منها خانتين للأحرف مميزة وغير مكررة .

واضاف الكردي انه يوجد 7 علامات أمنية إضافية ذات طابع سري لا ترى بالعين المجردة، سيتم تعميمها على مختصّي التحقق في الجهات الأكاديمية الدولية، أما ورق مصدّقة التخرج نفسه، فيكون مزوّداً بعلامات تظهر باستخدام ماسح الأشعة فوق البنفسجي مشابه لكاشف التزوير في الأوراق النقدية.

17 نيسان القادم موعد تسليمها

بدوره  اكد نائب رئيس جامعة دمشق الدكتور أمجد زينو أن الجامعة ستبدأ بمنح مصدقات التخرج الممهورة باللصاقة الآمنة، في السابع عشر من نيسان المقبل لمنع تزوير المصدقات

و لفت إلى أن اللصاقة  الامنية هي مرحلة من المشروع الذي استمر العمل به اكثر من سنة ونصف ، من أجل ان تكون اول من يحمي وثائقها بين الجامعات الاخرى عن طريق نظام آلي متكامل قابل للتطبيق والتطوير، لتوثيق جميع المستندات الرسمية الصادرة عنها، مثل كشف العلامات و وثيقة الدوام ومصدقة التخرج لتشمل الشهادة الجامعية الجدارية.

لا اعباء اضافية على الطلبة

واعتبر زينو أن البدء بتنفيذ المشروع على مصدقات التخرج وكشوف العلامات كمرحلة أولى هو حل جذري، تبنته الجامعة لتأمين وثائقها ،بعد اكتشاف عدد من حالات التزوير ، كانت تتم على مصدقات التخرج وخاصة الصور طبق الأصل، مشيراً إلى أن اللصاقة الأمنية التي تتكون من 13 علامة حماية غير قابلة للتزوير، بفضل السمات الأمنية الموجودة مع إدراج باركود ثنائي الأبعاد يتضمن الموقع الإلكتروني للجامعة للتحقق من صحة الوثيقة مضيفا ان الطالب لايتحمل أي اعباء اضافية عن السابق .

كشف علامات باللغتين العربية والانكليزية

وبيّن زينو أن المصدقة الأصلية تعطى لمرة واحدة على أن يتم التحقق من الصور المصدقة عنها من خلال ظهور “الباركود” عليها ويمكن منح ستة نسخ من كشف العلامات بدلا من تصويره وتصديقه، مشيراً إلى أن مراحل العمل في هذا النظام تراعي استقلالية كل مرحلة منعاً لإمكانية التلاعب أو التزوير، لافتا  الى ان كشف العلامات سيمنح باللغتين العربية والإنكليزية

طرق متعددة للكشف عن التزوير

وأوضح مدير شؤون الطلاب في جامعة دمشق بشار ضو ان اللصاقة عبارة عن رقائق من المنيوم مزودة بباركود ورقم تسلسل و13 علامة امنية  وسبعة منها غير مرئية ولايستطيع رؤيتها الا من خلال اجهزة معينة ، مضيفا ان كل مصدقة تتميز عن الاخرى بلصاقة امنية وبتم ادخال الرقم المتسلسل الخاص بالوثيقة على رابط موقع الجامعة الالكتروني ليتسنى للجهات المعنية من التحقق من صحة بيناتها.

وخلا جولة لـ nuss بين الطلبة لمعرفة رأيهم بهذه الخطوة التي اتخذتها جامعة دمشق من اجل حماية وثائقها، رأى محمد طالب اعلام سنة رابعة انها خطوة جديدة تؤكد مدى اهتمام الجامعة بطلابها وتحميهم ووثائقهم من التجار الذين يأخذون جهدنا وتعبنا على مقاعد الدراسة طيلة الاربعة سنوات ، وتمنى محمد من جميع الجامعات ان تحذو حذو جامعة دمشق

وقالت آلاء طالبة هندسة مدنية : جميل ان يكون هناك من يهتم ويحمي تعبنا بعد كل سنوات الدراسة واصفة هذه الخطوة بالممتازة كونها تؤمن حقها وزملائها وتتيح فرص عمل جديد للذين يتعبون وليس للذين يدفعون ثمن شهاداتهم.

وجوبا على سؤالنا عن تطبيق هذه التجربة قالت رانية الطالبة في كلية الحقوق في السنة الرابعة ، ان جامعة دمشق تتخذ قرارت جيدة من شأنها خدمة الطالب وهذه الخطوة تكون بمثابة امان لنا كطلاب لو طبقت بشكل صحيح ولكن نتمنى من الجامعة ان تخفف علينا اعباء الدراسة من خلال عدم رفع اجور استخراج هذه الوثائق كونها تعد مكلفة بالنسبة للجامعة .

وائل حفيان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :