الأخبار كلية اللغات الحية و العلوم الانسانية في جامعة قرطبة الخاصة تعقد مؤتمرها السنوي || بالتعاون مع اتحاد الطلبة … ندوة مرورية في جامعة حماة الاثنين القادم || الهيئة الطلابية لكلية هندسة المعلوماتية والاتصالات في جامعة قرطبة الخاصة تعقد مؤتمرها السنوي || أبطال نادي الشهيد باسل الأسد الرياضي الجامعي المركزي يستمرون في التألق || نادي الشهيد باسل الأسد الرياضي الجامعي المركزي يحصد المركز الأول في بطولة الجمهورية لكرة الطاولة || مشاركة فرع كوبا للاتحاد الوطني لطلبة سورية في نشاط ثقافي || سورية تحصل على مقعد في السكرتاريا العامة لمجلس السلم العالمي || الرئيس بشار الأسد يستقبل رئيس وزراء جمهورية بيلاروس رومان غولوفتشينكو والوفد المرافق له || لليوم الثالث.. استمرار مؤتمرات الهيئات الطلابية في فرع جامعة حلب للاتحاد الوطني لطلبة سورية || مشاركة الاتحاد الوطني لطلبة سورية باجتماع الجمعية العامة لمجلس السلم العالمي في العاصمة الفيتنامية – هانوي || ورشة صحية تدريبة في الجامعة العربية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا || بطولة في الشطرنج ضمن معاهد اللاذقية || يحقق استدامة بيئية واقتصادية… طالب هندسة يصمم جهازاً لتكرير المخلفات البلاستيكية || برعاية اتحاد الطلبة …رحلة علمية في الجامعة العربية الخاصة || فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية في الجامعة العربية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا يعقد مؤتمره السنوي الثاني لهذا العام || (معماريو الغد) معرض لمشاريع التخرج المتميزة في كلية الهندسة المعمارية بجامعة دمشق || لقاء طلابي في  كلية الزراعة بالسلمية || تأجيل مذاكرات اللغة الانكليزية وامتحانات عدة كليات أخرى في جامعة الوادي الدولية الخاصة || الاتحاد الوطني لطلبة سورية ومؤسسة وثيقة وطن يكرّمان الفائزين في “هذي حكايتي” لعام 2022 || مع كل لقاء.. نحمل زادنا الذي خطته جلسات الحوار الشبابية على مدى أيام.. وكل ما يدور في البال من هواجس الشباب والواقع والمرحلة الراهنة ||

نسخ مشوّهة من المخطوطات المانحة لأعلى المؤهلات العلمية!!

كثر الحديث في الآونة الأخيرة عن مدى جودة ومصداقية المنتج الجامعي السوري، وأشار الإعلام الوطني إلى الكثير من الخفايا والأسرار، فعلى مدى السنوات الماضية “شابت المسيرة العريقة للجامعات السورية الكثير من المخالفات والأخطاء تحت عنوان: التجديد وفتح مسارات جديدة في التعليم العالي،  كالتعليم الافتراضي، والمفتوح، ومنح القطاع الخاص فرصة ومساحة أكبر في المنظومة التعليمية التي لم تسلم من عقلية الربح المادي، والاستثمار في التعليم، ونحن هنا لا نعارض هذا التوجه المعمول به في جميع أنحاء العالم، ولكننا نناقش في المستوى العلمي لبعض مخرجاته، وتحديداً في التعليم المفتوح، نعم تخيلوا أن يكون لدينا محام يدافع عن الحق والعدالة، وهو أمي في القانون، وجاهل في أحكامه، وغير قادر على قول الحقيقة، كيف لا وهو نسخة مزورة وفاقدة للشرعية القانونية، والأهلية العلمية، مع التأكيد على عدم التعميم، فهناك العديد من الخريجين الذين أثبتوا كفاءة وجدارة في الحياة العملية في برامج “المفتوح” الأخرى.

وللأسف، مع النفخ الدائم في بوق الأزمة التي شرعنت كل الممارسات والتصرفات تحت مسمى الظرف الاستثنائي، اختلطت الأوراق، وتساقط مضمونها في زواريب الاسترزاق، وتبللت حروفها بحبر المنافع الشخصية، لتكون النتيجة نسخاً مشوّهاً من المخطوطات المانحة لأعلى المؤهلات العلمية، ورغم كثرة الدلائل والبراهين التي أنهكت الواقع بحضورها،  وحطمت أرقاماً قياسية بأعدادها، إلا أن ذلك لم يغيّر من قناعة الجهات المعنية بفاعلية  خاتمها السحري، ومن حصانة مكاتبها الملقحة ضد فيروسات الاستثمارات النفعية، وطبعاً كل ذلك منعها وزاد من تعنتها ورفضها للاعتراف بانزلاق مفاصل عملها في عالم الجريمة والخطيئة، والاستهانة بقداسة الشهادة الجامعية، والتحصيل العلمي العالي”.

ويبقى السؤال: على متى يستمر هذا الحال وتعليق الأخطاء الكارثية على شماعة الأزمة؟!

راصد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :

شباب وجامعات