الأخبار الرئيس الأسد: الأمل ببناء سورية كما يجب أن تكون || الزميلة #دارين_سليمان رئيس الاتحاد الوطني لطلبة سورية تدلي بصوتها في الانتخابات الرئاسية بالمركز الانتخابي في المكتب التنفيذي للاتحاد . || نجاح وإقبال طلابي لفعاليات الأسبوع السينمائي الطلابي في #الجامعات_الحكومية .. || الدكتورة شعبان : سورية بصمودها وانتصارها قدمت أنموذجاً للعالم بأن إرادة الشعوب لا تقهر || تأجيل امتحانات التعليم المفتوح || السيدة #أسماء_الأسد تلتقي عدداً من الكوادر التربوية والتعليمية والإدارية،في وضع خطة عمل #مدارس_أبناء_وبنات_الشهداء، || الامتحان الوطني هذه الأيام .. بعد العيد جلستين ، وموعد النظامية بعد آب الجاري || الغد هو اليوم الاخير للحصول على القروض الطلابية || التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء ||
عــاجــل : سورية انتخبت رئيسها

الدراسات القانونية “تتوحد” مع كلية الحقوق في جامعة دمشق

في تصريح خاص لموقع الاتحاد الوطني لطلبة سورية قال أ.د محمد واصل عميد كلية الحقوق بأنه تم إنشاء مقراً لطلاب الدراسات القانونية نظام التعليم المفتوح في كلية الحقوق، وأصبحت الكلية بجناحين جناح للتعليم النظامي والجناح الآخر للتعليم المفتوح.

وأكد واصل أنه إنجاز مهم ، فقد أصبح الطلاب الدارسين في الدراسات القانونية يشعروا بالانتماء الحقيقي لكليتهم وليس لمركز التعليم المفتوح، وقمنا بتوحيد نماذج الكتب، والمعاملة على قدم المساواة بين النظامين بل على العكس طلاب المفتوح بالنسبة لنا هم أعلى درجة لأنهم يحصلون على علمهم بالمقابل المادي، أما التعليم العادي يحصلون على العلم مجاناً.

موضحاً أنه أصبح للطالب مرجعاً يعود له وأصبح له هوية، فجميع معاملاته وأوراقه ونتائجه وكل ما يتعلق به يمكن أن يحصل عليها من كليته وليس من مركز التعليم المفتوح.

وختم هذه خطوة رائدة في جامعة دمشق ونتمنى أن تعمم على باقي الفروع في الجامعة..

يذكر أن كلية الحقوق من أقدم وأعرق الكليات في جامعة دمشق وتضم حوالي 36 ألف طالب مابين التعليم العادي والمفتوح.

رانية وجيه المشرقي

Ranea-journal@hotmai.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :