الأخبار فرع اتحاد الطلبة في الجامعة العربية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا يعقد مؤتمره الأخير || الهيئة الطلابية في كلية هندسة الصناعات البترولية في الجامعة العربية الخاصة تعقد مؤتمرها السنوي || فرع اتحاد الطلبة في جامعة الوادي الدولية الخاصة يستمر بعقد مؤتمرات الهيئات الطلابية || توقيع أول اتفاقية لمشروع ريادي بدعم من الاتحاد الوطني لطلبة سورية وجمعية رواد الأعمال الشباب || بالتعاون مع اتحاد الطلبة …محاضرة توعوية بالسلامة المرورية في جامعة حماة || الوفد الشبابي الطلابي العربي يزور الاتحاد الوطني لطلبة سورية.. ويلتقي رئيس الاتحاد وعدد من أعضاء المكتب التنفيذي || وصول الوفد  الشبابي الطلابي العربي إلى الحدود السورية اللبنانية || استمرار مؤتمرات الهيئات الطلابية في فرع طرطوس للاتحاد الوطني لطلبة سورية || دورة في تنضيد الأبحاث بكلية الشريعة بحلب || فرع اتحاد الطلبة يطلق دورة إعداد مصور في حقوق حلب || فرع اتحاد الطلبة في جامعة قرطبة يختتم مؤتمراته الطلابية من كلية طب الأسنان || فرع معاهد حلب لاتحاد الطلبة يبدأ عقد مؤتمراته الطلابية || فرع اتحاد الطلبة في الجامعة العربية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا يستمر بعقد مؤتمرات الهيئات الطلابية || استمرار مؤتمرات الهيئات الطلابية في فرع جامعة حلب للاتحاد الوطني لطلبة سورية || استمرار مؤتمرات الهيئات الطلابية في فرع جامعة البعث للاتحاد الوطني لطلبة سورية || الوحدة الطلابية في معهد التربية الرياضية بحلب تعقد مؤتمرها السنوي || فرع إدلب لاتحاد الطلبة ينفذ حملة تبرع بالدم في جامعة حلب || العنف ضد المرأة ….ندوة في كلية التربية الثانية بالسويداء || المؤتمرات الطلابية مستمرة في جامعة قرطبة الخاصة…واليوم في كلية الهندسة المعمارية || كلية اللغات الحية و العلوم الانسانية في جامعة قرطبة الخاصة تعقد مؤتمرها السنوي ||

من كبر الحجر ما ضرب!!

أبدى عدد من المختصين التربويين تخوفهم من فشل تجارب ومسابقات الذكاء التي تجريها وزارة التربية، معللين السبب بكونها تأتي ضمن ظروف صعبة واستثنائية، مشيرين بذات الوقت إلى أن الوزارة أغرقت في عملية تطوير المناهج المكثفة، إضافة إلى اختبارات الذكاء والمتميزين والمتفوقين في ظل غياب الأرضية التعليمية الخصبة، وضعف في عملية تأهيل المدرسين والموجهين والكوادر التربوية المفصلية والمخابر، وكأن “المختصين” يريدون القول “من كبّر الحجر ما ضرب” وهو مثل شعبي دارج يقال كدلالة على كثرة الكلام وقلة الفعل!

وزارة التربية تبدو واثقة من خطواتها، فهي تعمل على جميع الاتجاهات وبأشكال متعددة من روائز الذكاءات المتعددة التي تساعد في الكشف عن ميول وقدرات واهتمامات التلاميذ والطلبة الموهوبين والمتميزين والمتفوقين، بهدف توجيه المواهب والقدرات الخاصة وتنميتها على نحو أفضل بما ينسجم والذكاءات التي يتميزون بها، وفق خطة إستراتيجية ورؤى مدروسة من أجل تطوير العملية التربوية إلى مستويات راقية قادرة على المنافسة في ظل تحديات مجتمع المعرفة.

يشار إلى أن هناك لجنة علمية مكونة من أساتذة متخصصين وضعت الأسئلة الخاصة بالسباق، وهي أسئلة مؤتمتة متعددة الخيارات بعشر مهارات، منها مقارنة الأشكال والذكاء اللفظي والتفكير الإبداعي وغيرها من المجالات التي ستعطي فرصة لجميع الطلاب ليتعرفوا على مؤشر الذكاء لديهم، ما سيمنحهم فرصة للحصول على الاهتمام الذي يستحقونه من ذويهم ومن المشرفين التعليميين.

كلنا أمل أن نجد طلبتنا في القمة متميزين بذكائهم وتفوقهم داخل وخارج الوطن.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :

شباب وجامعات