الأخبار استمرار المعاناة والشكوى في بعض الجامعات الخاصة والوعود المعسولة “سيدة” الموقف! || غداً اليوم العالمي لمكافحة المخدرات.. سورية لا تزال بلدا نظيفا من زراعتها وإنتاجها وتصنيعها || الرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الفطر المبارك في رحاب جامع النوري بحماة.. خطيب العيد: الأزمة شدت أواصر السوريين وهم على بعد خطوات من الانتصار وعودة السلام إلى ربوع سورية || الثامن من تموز موعد تقديم اختبار القيد بدرجة الماجستير بكلية الاقتصاد بالحسكة || تأجيل امتحانات يوم غد الأحد للكليات الجامعية بالحسكة || فطر سعيد … كل عام وأنتم خير || نصيحة للشباب: ابتعدوا عن “دكاكين” التدريب التي تضيّع وقتكم! || قريبا سيعاد النظر بالنظام الداخلي للأولمبياد العلمي السوري || عين الرقابة الغافلة!! || “المالية” تحدد موعد الإعلان عن أسماء المقبولين للتقدم إلى مسابقة المصارف العامة || تحديد موعد قبول طلبات تعادل الشهادات الطبية غير السورية || للقبول العام فقط .. فتح التسجيل المباشر في الدراسات العليا لخريجي كليات الطب البشري || دوام على مدار الساعة للمشافي الجامعية خلال عطلة العيد || تمديد موعد استلام طلبات الترشيح لبرنامج التعاون مع الموارد المائية || 13 تموز مقابلة الناجحين من حملة الإجازة غير السورية في الصيدلة || رئاسة مجلس الوزراء: عطلة عيد الفطر من 25 حتى 29 الجاري || القاضي الشرعي الأول بدمشق يدعو إلى التماس هلال شوال عند غروب السبت القادم || إيقاف برامج التعليم المفتوح يومي الجمعة والسبت || الرئيس الأسد يطلق خلال ترؤسه جلسة مجلس الوزراء المشروع الوطني للإصلاح الإداري.. ويوجه الوزارات المعنية باتخاذ الإجراءات الرادعة لوقف بعض المظاهر التي تسيء لحقوق المواطن ولا تليق بالوطن || استمرار الامتحانات بجامعة طرطوس .. أسئلة منوعة متناسبة مع قدرات الطالب ||
18600830_332193007198555_1957549461_n

تخريج دفعة “الوفاء لسورية” من الطلبة العرب الدارسين بجامعة دمشق

احتفلت جامعة دمشق بتخريج دفعة من الطلبة العرب الدارسين فيها باسم “دفعة الوفاء لسورية” وذلك على مدرج الباسل في كلية الهندسة المدنية.

وفي كلمته أكد الدكتور محمد حسان الكردي رئيس جامعة دمشق أن سورية احتضنت على مدى عقود من الزمن أبناء الدول العربية في جامعاتها وقدمت لهم جميع الخدمات على الصعيد التعليمي والإقامة قبل وبعد الحرب الكونية التي تشن عليها لتؤكد أنها ستبقى الملاذ والحضن الدافىء لكل العرب الراغبين في القدوم إلى سورية والدراسة في جامعاتها ومؤسساتها التعليمية.

وبين الدكتور الكردي أن جامعة دمشق “تضع الطلبة العرب في أولوياتها ولم تتوان عن تقديم كل المساعدة والدعم لهم وتوفير البيئة الجامعية المثلى لتحفيزهم على التعلم والإبداع” معربا عن أمله في أن يكون التخرج انطلاقة حقيقية في حياتهم ومستقبلهم المهني ومرحلة جديدة من مراحل العطاء لنقل ما تعلموه من معارف وعلوم ومهارات إلى بلدانهم ليسهموا في نهضتها وتطويرها.

و اعتبر الدكتور معتز القرشي أمين المنظمات الطلابية العربية بفرع الحزب تخريج كوكبة من الطلبة العرب الدارسين بجامعة دمشق “أحد ثمار عطاءات سورية التي أبت رغم الحرب الإرهابية التي تتعرض إلا أن تعمل على تخريج إخوتها العرب أطباء ومهندسين وأدباء ومثقفين مقابل ما تقدمه بعض الأنظمة العربية العميلة من إرهابيين قتلة ومرتزقة في محاولة لكسر كبريائها وعنفوانها”.

وفي كلمة الطلبة الخريجين أعرب الطالب العراقي حسن لطيف عن شكر الطلبة لسورية وجامعاتها التي شرعت أمامهم الأبواب لنهل العلم والمعرفة ومتابعة المسيرة التعليمية رغم كل التحديات مؤءكدا أنهم سيبقون أوفياء و”سفراء” لسورية الصمود والتصدي في بلدانهم.

وأعرب عدد من الخريجين عن شكرهم لكل من أسهم في نجاحهم وتقديرهم للكادر التدريسي في كليات ومعاهد جامعة دمشق لما قدموه ومساعدتهم للانخراط في الحياة العملية وإعلاء شأن أوطانهم.

وتخلل الحفل توزيع الشهادات والدروع على الخريجين البالغ عددهم 35 طالبا وطالبة من دول لبنان والعراق واليمن وفلسطين والأردن ومصر والسودان وتونس.

وفي ختام الحفل عاهد الطلبة الخريجون على أن يبقوا “الجنود الأوفياء لسورية الحبيبة الصامدة لتبقى شامخة مرفوعة الرأس بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد” موجهين التحية لأبطال الجيش العربي السوري حماة الديار البواسل الأخيار الذين يسطرون ملاحم البطولة والفداء على امتداد ساحات الوطن ويستشهدون في سبيل ذلك.

حضر التكريم الدكتور خالد الحلبوني أمين فرع جامعة دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي وعدد من أعضاء قيادة الفرع ورؤساء المنظمات الطلابية العربية بجامعة دمشق وعمداء الكليات وأعضاء الهيئة التدريسية وأهالي الخريجين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*