الأخبار الاتحاد الوطني لطلبة سورية يوجه نداءاً للمنظمات الطلابية والشبابية العالمية لمساندة أعمال الإغاثة ورفع العقوبات والإجراءات القسرية المفروضة على سورية || فرع اتحاد الطلبة يطلق حملة بالتبرع بالدم في السويداء || دار الضيافة بجامعة دمشق جاهزة لاستقبال المتضررين من الزلزال || بالتنسيق بين اتحاد الطلبة ومحافظة دير الزور تسيرر رحلات لنقل الطلاب من دير الزور إلى الرقة || الرئيس الأسد يتلقى اتصالاً هاتفياً من سلطان عُمان هيثم بن طارق بن تيمور آل سعيد يعزيه بضحايا الزلزال || الرئيس الأسد يتلقى عدد من برقيات التعزية والتضامن مع سورية من رؤساء وملوك وقادة الدول الشقيقة والصديقة || هام من المجلس الأعلى للتعليم التقاني : || جامعة الاتحاد الخاصة وفرع اتحاد الطلبة يطلقان حملة إغاثة في حلب || جامعة الاتحاد الخاصة تعلن عن تأجيل موعد التسجيل والدوام للفصل الثاني || تستمر حتى الرابعة عصراً …الافتراضية السورية تطلق حملة تبرع بالدم || التعليم العالي تطلب من  الجامعات الخاصة التعطيل يوم غد الثلاثاء 07 / 02 / 2023 ||  جامعة الفرات: تأجيل الامتحانات المقررة يوم غد الثلاثاء إلى موعد يحدد لاحقاً ||  جامعة البعث: تأجيل الامتحانات المقررة يوم غد الثلاثاء 07 / 02 / 2023 إلى موعد يحدد لاحقاً || جامعة دمشق: تأجيل الامتحانات المقررة يوم غد الثلاثاء 7 شباط إلى موعد يحدد لاحقاً || جامعة الشام الخاصة: تأجيل الامتحانات المقررة بفرع الجامعة في اللاذقية يوم غد الثلاثاء 07 / 02 / 2023 إلى موعد يحدد لاحقا || فرع جامعة حماه لاتحاد الطلبة يشكل فرقاً طبية و يخصص أرقام للتواصل || فرع اتحاد الطلبة في اللاذقية يشارك في عمليات الإغاثة || الشيخ محمد بن زايد آل نهيان يؤكد للرئيس الأسد وقوف وتضامن الإمارات مع سورية جرّاء الزلزال || فرع الجامعة العربية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا لاتحاد الطلبة دعو الراغبين بالتطوع للتواصل المباشر || الوحدات الطلابية في جامعة الوادي تعلن عن جهوزيتها لاستقبال أي طارئ من محافظتي حمص وطرطوس ||

فوضى عارمة في المعاهد والمدارس الخاصة!!

بكل أسف باتت العملية التعليمية في المدارس والجامعات الخاصة والمعاهد أيضاً  تتعرض للتهميش أمام  جشع مالكيها بجمع المال أكثر من جني ثمار العلم والمعرفة وإكسابها لجيل المستقبل، ففي حلب يشير تقرير صحفي نشر في جريدة “البعث” أنه مع انتهاء العام الدراسي وبداية آخر جديد تنتعش في حلب تجارة المدارس والمعاهد الخاصة التي تدخل في سباق محموم فيما بينها لإيقاع الطلاب في فخ الدعاية والترويج الذي غالباً ما يكون مبالغاً فيه إلى درجة الكذب والاحتيال، حيث أصبح ذلك مشرعناً من وجهة نظر أصحاب هذه المؤسسات التعليمية الخاصة في ضوء غياب الرقابة الصارمة من المعنيين بالشأن التربوي في المحافظة.

ومع أن معظم الطلاب المتقدمين لشهادتي التعليم الأساسي والثانوي يميلون إلى إتباع دورات تعليمية خاصة لتقوية تحصيلهم العلمي والمعرفي لضمان نجاحهم وتفوّقهم مع نهاية العام الدراسي، يجد ذووهم أن تفشي هذه الظاهرة واتساعها له أسباب كثيرة ومتشعبة ترتبط أصلاً بضعف مستوى التعليم الإلزامي الناجم عن تواطؤ مجموعة كبيرة من المدرسين مع أصحاب المعاهد والمدارس، وهو ما بات يشكّل قلقاً على مستقبل أبنائهم  وإرهاقاً مالياً نتيجة الانفلات الصارخ  وغير المقبول فيما يتعلق بالأسعار والأقساط التي تتقاضاها هذه المدارس والمعاهد، حيث تعادل راتب موظف من الدرجة الأولى لعام كامل وأقل نسبياً لعدد من المعاهد التي تعمل دون ترخيص وهي الأكثر انتشاراً في المحافظة.

و بعيداً عن المستوى التعليمي لهذه المدارس ومشكلاتها المزمنة ومخالفاتها  وتجاوزاتها التربوية والقانونية وما يعتريها من فساد لناحية تعاقداتها مع المدرسين من السلك التربوي وبيع الجلاءات المدرسية وتجاوزها للعدد المسموح به من الطلاب وغيرها من المخالفات الصريحة، نرى أهمية معالجة هذه القضية على وجه السرعة سواء من مديرية التربية بحلب أم بتدخل مباشر من وزارة التربية، وذلك حرصاً على سلامة العملية التربوية والتعليمية في المحافظة، وبالتالي ضبط آلية عمل هذه المعاهد  والمدارس الخاصة التي لا تحمل سوى رسالة واحدة وهي الجشع وكسب المال على حساب الطلاب وذويهم.

كلنا أمل بتحرك الجهات المعنية لمتابعة الموضوع واتخاذ إجراءات مشددة بهدف تصحيح مسار العملية التربوية في حلب، وخاصة أننا مقبلون على موسم دراسي جديد، وعلى الأقل أن تكون هناك ضوابط ومعايير للأسعار والرسوم التي تتجاوز بكثير رسوم التسجيل في الجامعات الحكومية، فهل من مجيب؟!

كان الله في عون طلبتنا!!.

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :

شباب وجامعات