الأخبار الدكتورة شعبان : سورية بصمودها وانتصارها قدمت أنموذجاً للعالم بأن إرادة الشعوب لا تقهر || تأجيل امتحانات التعليم المفتوح || السيدة #أسماء_الأسد تلتقي عدداً من الكوادر التربوية والتعليمية والإدارية،في وضع خطة عمل #مدارس_أبناء_وبنات_الشهداء، || الامتحان الوطني هذه الأيام .. بعد العيد جلستين ، وموعد النظامية بعد آب الجاري || الغد هو اليوم الاخير للحصول على القروض الطلابية || التفاصيل التنفيذية لقرار القائد العام للجيش والقوات المسلحة || بطاقة تهنئة من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين || بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين ليوم الطالب العربي السوري.. إطلاق العديد من المشاريع الخدمية الطلابية الإلكترونية || الزميلة رئيس الاتحاد تلتقي المتفوقين رياضياً “ذوي الإعاقة” || ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث ||
عــاجــل : تعطيل الجهات العامة من يوم الخميس ولغاية الأحد

غاتيلوف: مسودة مشروع القرار الغربي العربي حول سورية غير مقبولة وروسيا لا ترى إمكانية للتصويت عليها في مجلس الأمن الدولي

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف اليوم أن مسودة القرار الغربي العربي المطروحة في مجلس الأمن الدولي غير مقبولة وان روسيا لا ترى إمكانية للتصويت عليها في مجلس الأمن.

وقال غاتيلوف في تصريح نقلته وكالة ايتار تاس الروسية اليوم إن مشروع الوثيقة الذي اقترحه الغرب لا يراعي موقف روسيا.

وأشار غاتيلوف إلى أن مشروع القرار الروسي المطروح في مجلس الأمن يركز خلافا للمشروع الغربي على ضرورة بدء العملية السياسية بين الحكومة والمعارضة في سورية ويتضمن الدعوات إلى أن توقف كل الأطراف العنف وان روسيا تنطلق من أن مشروعها لا يزال مطروحا على الطاولة في مجلس الأمن وأنها مستعدة لمواصلة العمل عليه.

وأضاف نائب وزير الخارجية الروسي أننا مستعدون أيضا لإدخال الإضافات المناسبة إلى نصنا شريطة أن تتجاوب هذه الإضافات مع مهمة تفعيل العملية السياسية والتي سيعرب فيها عن الدعم لنشاط مراقبي بعثة جامعة الدول العربية لاحقا.

وأوضح غاتيلوف أن روسيا تنتظر تقديم تقرير بعثة المراقبين العرب حول عملها في سورية لمناقشته في مجلس الأمن الدولي مؤكدا أن هذا التقرير يشكل وثيقة جدية للغاية وينبغي على جميع أعضاء مجلس الأمن مناقشتها بشكل دقيق قبل عقد أي جلسات لمجلس الأمن ومن المنطقي أن يتعرف جميع أعضاء المجلس على مضمون تقرير البعثة.

ولفت نائب وزير الخارجية الروسي إلى أن مشروع القرار الغربي يتضمن إشارات إلى أنه سينظر في حال عدم تنفيذ القرار بعد 15 يوما في تدابير إضافية متسائلا ما هي هذه التدابير التي لا نعرفها مؤكدا أن مشروع القرار المطروح بهذا الشكل مرفوض بالنسبة لروسيا وإن الحديث لا يدور بعد عن التصويت على مشروع القرار.

وقال إن الوثيقة الغربية ستطرح على المشاورات في مجلس الأمن وإن روسيا تصر في الوقت نفسه على أن يطرح على الطاولة في مجلس الأمن مشروع القرار الروسي أيضا الذي أجرى الخبراء حوله بضع جولات من المناقشات.

ريابكوف: روسيا ترفض محاولات الغرب إقرار نهجه بفرض عقوبات أحادية الجانب على سورية

من جهته أكد سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي أن بلاده لن تشارك الغرب في محاولاته إقرار نهجه بفرض عقوبات أحادية الجانب على سورية بنفوذ الأمم المتحدة.

وجدد ريابكوف في حديث لإذاعة صدى موسكو رفض روسيا محاولات الغرب فرض تنفيذ السيناريو الليبي على سورية مشيرا إلى أن سعي الغرب فرض العقوبات ضد سورية يشكل محاولة لتكرار السيناريو الليبي وهذا الأمر غير مقبول بالنسبة لروسيا لأنه سيزعزع أسس النظام العالمي.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي إن الولايات المتحدة الأمريكية ودول الاتحاد الأوروبي اتخذت قرارا اعتباطيا بفرض العقوبات بطريقة أحادية الجانب ويسعون لاستخدام نفوذ مجلس الأمن لتكريس ما تم إقراره ووضعه دون الأخذ بالاعتبار رأي روسيا موضحا أن بلاده لن تشارك في هذه المساعي وستواصل انتقاد وتوعية الغرب والتوضيح له مخاطر استمراره بهذا الطريق.

ولفت إلى أن فرض العقوبات على الحكومة السورية هو الأسلوب ذاته الذي استخدم مع إيران مشددا على أن روسيا ستبذل كل ما بوسعها لمنع تكرار السيناريو الليبي في سورية ومحاولة فرض حظر الطيران فيها.

وجدد نائب وزير الخارجية الروسي انتقاد بلاده لممارسات قوات حلف شمال الأطلسي ضد ليبيا مؤكدا أنها شوهت القرارين الدوليين1970 و1973 بخصوص ليبيا وقامت بعملية عسكرية حقيقية تأييدا لأحد طرفي الحرب الأهلية في ليبيا.

وحول مبيعات الأسلحة الروسية لسورية أكد نائب وزير الخارجية الروسي أن بلاده غير ملزمة بتقديم التبريرات لذلك ومن حقها القانوني القيام بهذه المبيعات لافتا إلى أن ما تبيعه روسيا لسورية يعد كمية متواضعة جدا مقارنة بمبيعات الأسلحة لدول أخرى في الشرق الأوسط.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :