الأخبار معرض دمشق الدولي يواصل استقبال زواره لليوم السادس… سحب يانصيب خاص بدورة المعرض وحفل غنائي مميز || توحيد تبعية المعاهد التقانية الخاضعة لإشراف المجلس الأعلى للتعليم التقاني || التعليم العالي تحدد عدد استيعاب السنة التحضيرية للكليات الطبية لـ 2017-2018 || تعيينات جديدة لعدد من عمداء ونواب الكليات بجامعة دمشق وفروعها || الوز : التربية والتعليم العالي تنسقان لافتتاح كليات جديدة واختصاصات مختلفة في كليات العلوم || العمر .. عميدا لكلية الإعلام بجامعة دمشق || “الداخلية” تتخذ اجراءات عديدة لتسهيل حركة القادمين إلى معرض دمشق الدولي || حضور متميز لجناح الاتحاد في معرض دمشق الدولي || بدء المقابلات الشفهية بمسابقة تعيين أعضاء الهيئة التدريسية في جامعة الفرات || الرئيس الأسد: كل ما يرتبط بمصير ومستقبل سورية هو موضوع سوري مئة بالمئة ووحدة الأراضي السورية من البديهيات غير القابلة || جامعة البعث تفتح باب الانتساب لدرجة دبلوم التأهيل التربوي || جامعة الفرات تحدد مواعيد امتحانات المواد غير المتماثلة لطلاب التعليم المفتوح || شهادات تخرج فخرية لأسر طلاب الشهداء بجامعة دمشق || ساعاتي: المرسوم 253 حافز لبذل المزيد من الجهد للمشاركة في اعادة الاعمار || ممثلاً للرئيس الأسد المهندس خميس يفتتح معرض دمشق الدولي بمشاركة 43 دولة عربية وأجنبية || الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بمنح دورة امتحانية إضافية وعام اسثتنائي للطلاب الراسبين والمستنفدين في المرحلة الجامعية الأولى ودراسات التأهيل والتخصص والدراسات العليا || انطلاق مشروع الاعلامي الشاب في جامعة تشرين.. || معرض فني توثيقي لرجال الجيش العربي السوري || معرض دمشق الدولي … عودة لاستعادة طقس اجتماعي غاب خمس سنوات || إطلاق ورشتي عمل للنحت على البازلت و الخشب ضمن فعاليات ملتقى الشباب للفنون الثالث بالسويداء ||
18983101_339665169784672_1622223093_n

طلبة جامعة البعث يشاركون في إعادة الإعمار

أقامت كلية الهندسة المعمارية بجامعة البعث خلال الأيام الماضية المعرض الطلابي (رؤى في إعادة إعمار حمص) ويضم 74 عملاً بإشراف عدد من المختصين والمهندسين، وأكد المشاركون بالمعرض دراسة جزء من أحياء جمال الدين وبني السباعي وحي باب السباع وباب هود وباب الدريب والأرض المحاذية للسوق الأثري  بمساحة 36 هكتاراً وتستوعب تقريباً 1600 أسرة، وتمت دراسة الأبنية وتقييم وضعها ونسبة الضرر وإمكانية ترميم بعضها وهدم وإعادة البناء للأبنية والواجهات المتضررة بشدة، وكل ذلك ضمن الهوية العمرانية الأثرية لمدينة حمص. وشملت الدراسة  عدداً من المساجد الأثرية القابلة للترميم وبعض الحمامات كحمام الباشا والحمام العثماني وقصر بيت فركوح والاهتمام بشارع مميز جداً وسط الكتلة تلتف حوله البيوت القديمة ويمكن استغلالها لتصبح مطاعم وفنادق تقدم خدمات سياحية، ويوجد “سيباطان” بالمنطقة المذكورة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*