الأخبار فرع اتحاد الطلبة في جامعة الوادي الدولية الخاصة يستمر بعقد مؤتمرات الهيئات الطلابية || الهيئة الطلابية لكلية الهندسة الميكانيكية بحلب تقيم معرض رسم || «المهارات الاسعافية في العمل الصيدلاني » ورشة عمل تنطلق الأحد في جامعة حماة || الهيئة الطلابية لكلية الطب البشري بحلب تقيم دوري دوري داخلي في كرة الطاولة || رحلة علمية لطلاب الهندسة الزراعية من حلب إلى عدة محافظات || انطلاق الدورة المتقدمة في الصحافة الالكترونية التي يقيمها اتحاد الطلبة || مشاركة الاتحاد الوطني لطلبة سورية في يوم تكريم الوافد في رحاب كلية التربية بجامعة عين شمس || جامعة حماة تحدد موعد التقدم لمفاضلة الماجستير للتعليم العام والموازي || 5160 متقدماً لامتحان الصيدلة الموحد || اختتام دورة قيادة الحاسب الٱلي التي يقيمها اتحاد الطلبة في السويداء || فتح باب القبول بدرجة الماجستير في جامعة الفرات || إعادة تصحيح مقررات في كلية الصيدلة بجامعة دمشق || لقاء طلابي للمستجدين في كلية الهندسة الزراعية بحلب || انطلاق أولى الجلسات الحوارية الشبابية بين الاتحاد الوطني لطلبة سورية والفريق الديني الشبابي وجمعية لبلادي || المؤتمرات السنوية مستمرة في جامعة الوادي الخاصة || فرع اتحاد الطلبة في الجامعة العربية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا يعقد مؤتمره الأخير || الهيئة الطلابية في كلية هندسة الصناعات البترولية في الجامعة العربية الخاصة تعقد مؤتمرها السنوي || فرع اتحاد الطلبة في جامعة الوادي الدولية الخاصة يستمر بعقد مؤتمرات الهيئات الطلابية || توقيع أول اتفاقية لمشروع ريادي بدعم من الاتحاد الوطني لطلبة سورية وجمعية رواد الأعمال الشباب || بالتعاون مع اتحاد الطلبة …محاضرة توعوية بالسلامة المرورية في جامعة حماة ||

انتظار حسم مصير الامتحان الوطني هل يدخل موسوعة غينس؟!

كتب غسان فطوم …

يستغرب طلبة الجامعة تأخر وزارة التعليم العالي بحسم مصير الامتحان الوطني الموحد، خاصة وأن الوزارة أقامت منذ شهر ورشة عمل استمزجت خلالها كل الآراء بهذا الخصوص، ولا نعتقد أن القرار الفصل يحتاج إلى كل هذا الوقت، طالما النتيجة ستكون لمصلحة الطالب والمنظومة التعليمية.

الطلبة يخشون أن يدخل مصير “الامتحان الموحد” موسوعة غينس لجهة الأخذ والرد الذي يدور حوله، علماً أنه لا يحتاج إلا لقرار جريء يحقق مصلحة مخرجات العملية التعليمية التي تحفظ هيبة الشهادة الجامعية السورية التي أصبحت على المحك بفعل عمليات التزوير التي تطالها باعتراف أهل الشأن بوجود أكثر من حالة داخل وخارج الحدود، وهناك من يشير إلى وجود سماسرة لبيع أطروحات الماجستير والدكتوراه خارج حرم الجامعة!

كلنا ندرك أن هناك الكثير من الثغرات والعيوب في جسم التعليم العالي، والتي تؤثر سلباً وتسيء للشهادة الجامعية السورية وهي قضايا تحتاج أيضاً للوقوف عندها ومعالجتها على وجه السرعة، ونعتقد أن البت بشأن الامتحان الوطني من حيث الإبقاء عليه أو إلغائه أحد أهم هذه الإشكالات التي طفت على السطح في ظل الأزمة الحالية نتيجة تراكمات سابقة وقرارات لم تكن محسوبة أو مدروسة بالشكل الصحيح الذي يحقق القوة للمخرج التعليمي في جامعاتنا ومعاهدنا التقانية!.

إن مهمة وزارة التعليم العالي هي نزع فكرة أن الامتحان “عقوبة” للطالب الذي يميل ويرغب إلى أن يكون الامتحان شرطاً للتسجيل بالدراسات العليا أو بالاختصاص أو لممارسة المهنة وليس شرطاً معيقاً للتخرج، ونعتقد أن هذا المقترح منطقياً ويدعمه الاتحاد الوطني لطلبة سورية ومن المفروض أن يؤخذ بالاعتبار طالما يمثل رأياً ليس بالقليل في الوسط الطلابي، الذي يستغرب الإصرار على الامتحان الوطني في ظل وجود مناهج مختلفة لكل جامعة لا تساعد على قياس المهارات والكفاءات، عدا عن الافتقاد للكثير من مقوماته!.

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :

شباب وجامعات