الأخبار بالتعاون مع اتحاد الطلبة …محاضرة توعوية بالسلامة المرورية في جامعة حماة || الوفد الشبابي الطلابي العربي يزور الاتحاد الوطني لطلبة سورية.. ويلتقي رئيس الاتحاد وعدد من أعضاء المكتب التنفيذي || وصول الوفد  الشبابي الطلابي العربي إلى الحدود السورية اللبنانية || استمرار مؤتمرات الهيئات الطلابية في فرع طرطوس للاتحاد الوطني لطلبة سورية || دورة في تنضيد الأبحاث بكلية الشريعة بحلب || فرع اتحاد الطلبة يطلق دورة إعداد مصور في حقوق حلب || فرع اتحاد الطلبة في جامعة قرطبة يختتم مؤتمراته الطلابية من كلية طب الأسنان || فرع معاهد حلب لاتحاد الطلبة يبدأ عقد مؤتمراته الطلابية || فرع اتحاد الطلبة في الجامعة العربية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا يستمر بعقد مؤتمرات الهيئات الطلابية || استمرار مؤتمرات الهيئات الطلابية في فرع جامعة حلب للاتحاد الوطني لطلبة سورية || استمرار مؤتمرات الهيئات الطلابية في فرع جامعة البعث للاتحاد الوطني لطلبة سورية || الوحدة الطلابية في معهد التربية الرياضية بحلب تعقد مؤتمرها السنوي || فرع إدلب لاتحاد الطلبة ينفذ حملة تبرع بالدم في جامعة حلب || العنف ضد المرأة ….ندوة في كلية التربية الثانية بالسويداء || المؤتمرات الطلابية مستمرة في جامعة قرطبة الخاصة…واليوم في كلية الهندسة المعمارية || كلية اللغات الحية و العلوم الانسانية في جامعة قرطبة الخاصة تعقد مؤتمرها السنوي || بالتعاون مع اتحاد الطلبة … ندوة مرورية في جامعة حماة الاثنين القادم || الهيئة الطلابية لكلية هندسة المعلوماتية والاتصالات في جامعة قرطبة الخاصة تعقد مؤتمرها السنوي || أبطال نادي الشهيد باسل الأسد الرياضي الجامعي المركزي يستمرون في التألق || نادي الشهيد باسل الأسد الرياضي الجامعي المركزي يحصد المركز الأول في بطولة الجمهورية لكرة الطاولة ||

كيف نتخلص من المحسوبيات التي تصادر طموحات الشباب؟

يصرّ الشباب وخاصة الخريجين في الجامعة على أن الواسطة هي من أهم الأسباب الي تحبطهم لدرجة اليأس!.

كثيرون منهم تخلوا عن أحلامهم وطموحاتهم بسببها بعد سنوات من الانتظار لفرصة عمل لم تعد ممكنة في ظل هذه الظروف الصعبة!.

عندما سألنا بعضهم: كيف نتخلص من الواسطة التي تصادر طموحات وحقوق الشباب في العمل بالمكان المناسب؟.

أغلب الشباب أكدوا على  ضرورة تشجيع روح المبادرة والعمل الحر لجيل الشباب ليصبحوا رواد أعمال وأصحاب مشاريع خاصة وتجنب هدر طاقاتهم في انتظار تأمين فرصة العمل لدى طابور القطاع العام أو الخاص.

وبعضهم دعا إلى توفير أخلاقيات العمل للمدير وللأفراد العاملين في مؤسسات المجتمع كافة انطلاقاً من أن الانسان جزء من الوجود، فالشعور بالمسؤولية الاخلاقية للمدير والعاملين ذو أهمية كبيرة تجاه المجتمع.

وهناك من شدد على إصدار تشريعات وقوانين خدمة مدنية تضبط وتتحكم في مسألة التحيز الوظيفي وتنبه المجتمع عن مواقع الخطأ في الوظائف. وخاصة الشروط المطلوبة للتعين في وظيفة لا تتطلب تلك الشروط ..!!.

واقترح آخرون تصميم برامج حاسوبية يمكن للأفراد المتقدمين لشغل وظيفة معينة والقيام باختبار أنفسهم والحصول على نتيجة الاختبار مباشرة من البرنامج دون الالتقاء مع اللجان أو المديرين.

هي بلا شك عوامل مهمة ومقترحات بناءة من شأنها أن تحقق العدالة في فرص العمل بعيداً عن ضغط أصحاب المحسوبيات، فهل من مجيب؟!

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :

شباب وجامعات