الأخبار مركز القياس والتقويم يكرم عددا من الطلبة الأوائل في الامتحان الطبي الموحد || صدور أسماء المقبولين في السنة الأولى بمعاهد التربية الرياضية || التعليم العالي تطلق موقعا إلكترونيا خاصا بدليل الجامعات غير السورية المعترف بها في سورية || المهندس الهلال من حلب: توظيف إمكانيات أساتذة الجامعات البحثية لإعادة إعمار ما دمره الإرهاب || صدور إعلان مفاضلة الدراسات العليا ودبلومات وماجستيرات التأهيل والتخصص || تمديد فترة التسجيل للمشاركة في منافسات الأولمبياد العلمي السوري || شباب وطلبة العالم يعبرون عن تضامنهم مع سورية ويطالبون بفك الحصار عنها || في اليوم الرابع لمهرجان الشباب العالمي .. شباب وطلبة العالم يحاكمون الإمبريالية || حضور سوري فاعل في مهرجان الشباب العالمي التاسع عشر || المدارس تخلو من كوادرها!! || تسوية أوضاع الطلاب المنقطعين عن الدراسة في جامعة الفرات بالحسكة || بمشاركة سورية..المهرجان العالمي الـ 19 للشباب والطلبة يبدأ فعالياته في سوتشي || غداً افتتاح المهرجان العالمي التاسع عشر للشباب والطلبة || دورة امتحانية إضافية لطلاب السنة الأخيرة في كلية الاقتصاد بجامعة حلب نظام التعليم المفتوح || في يوم “الغضب السوري” طلبتنا وجاليتنا في دول أوروبية: نفخر بالجيش السوري || اجتماع تحضيري للوفد السوري المشارك في المهرجان العالمي التاسع عشر للشباب والطلبة في سوتشي || مشروع القانون الخاص بمجهولي النسب تحت قبة مجلس الشعب || ندوة علمية حول تطبيق تقنيات الهندسة العكسية والنمذجة السريعة في صناعة الأطراف || بدء أعمال الدورة التدريبية حول “الإدارة الاستراتيجية “ || 18 تشرين الثاني القادم موعد امتحان الهندسة المعلوماتية الموحد ||
20646077_367463717004817_1055596385_n

كيف نتخلص من المحسوبيات التي تصادر طموحات الشباب؟

يصرّ الشباب وخاصة الخريجين في الجامعة على أن الواسطة هي من أهم الأسباب الي تحبطهم لدرجة اليأس!.

كثيرون منهم تخلوا عن أحلامهم وطموحاتهم بسببها بعد سنوات من الانتظار لفرصة عمل لم تعد ممكنة في ظل هذه الظروف الصعبة!.

عندما سألنا بعضهم: كيف نتخلص من الواسطة التي تصادر طموحات وحقوق الشباب في العمل بالمكان المناسب؟.

أغلب الشباب أكدوا على  ضرورة تشجيع روح المبادرة والعمل الحر لجيل الشباب ليصبحوا رواد أعمال وأصحاب مشاريع خاصة وتجنب هدر طاقاتهم في انتظار تأمين فرصة العمل لدى طابور القطاع العام أو الخاص.

وبعضهم دعا إلى توفير أخلاقيات العمل للمدير وللأفراد العاملين في مؤسسات المجتمع كافة انطلاقاً من أن الانسان جزء من الوجود، فالشعور بالمسؤولية الاخلاقية للمدير والعاملين ذو أهمية كبيرة تجاه المجتمع.

وهناك من شدد على إصدار تشريعات وقوانين خدمة مدنية تضبط وتتحكم في مسألة التحيز الوظيفي وتنبه المجتمع عن مواقع الخطأ في الوظائف. وخاصة الشروط المطلوبة للتعين في وظيفة لا تتطلب تلك الشروط ..!!.

واقترح آخرون تصميم برامج حاسوبية يمكن للأفراد المتقدمين لشغل وظيفة معينة والقيام باختبار أنفسهم والحصول على نتيجة الاختبار مباشرة من البرنامج دون الالتقاء مع اللجان أو المديرين.

هي بلا شك عوامل مهمة ومقترحات بناءة من شأنها أن تحقق العدالة في فرص العمل بعيداً عن ضغط أصحاب المحسوبيات، فهل من مجيب؟!

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*