الأخبار مطالبات بتعديل قانوني العمل رقم /17/ لعام والتأمينات الاجتماعية رقم /92/ || جامعة حماة تفتح التسجيل بمفاضلة دبلومات التأهيل والتخصص بكلية الطب البيطري || التربية تحدد موعد الامتحانات العامة لشهادتي التعليم الأساسي والإعدادية الشرعية للعام 2018 || “همكي عالمي” أنموذج للشراكة الناجحة مع شركة “أسس” في مجال التدريب والتعليم || المعاهد التعليمية التابعة للسياحة بحلب تنفض غبار الحرب || وقفة تضامنية لطلبة السويداء مع القدس ورفضاً للقرار الأمريكي || أحزاب ومنظمات عربية: قرار ترامب يشكل انحيازا كاملا للكيان الصهيوني ويتنكر للحقوق الوطنية الفلسطينية المشروعة || الإعلان عن أسماء المقبولين في المنح الدراسية المقدمة من إيران للمرحلة الجامعية الأولى || السورية للاتصالات تكشف سبب انخفاض جودة النت! || الإعلان عن 92 منحة دراسية بمختلف الاختصاصات في الجامعات الإيرانية || السباعي من حلب يدعو إلى تحقيق شعار ربط الجامعة بالمجتمع والاعتماد على الكفاءات الوطنية || محطة رصد إلكترونية في كلية الهندسة المدنية بقيمة 13 مليون ليرة || وفد الجمهورية العربية السورية يعقد جلسة مباحثات مع دي مستورا في إطار جنيف 8 || كلية العلوم بجامعة دمشق تحتفل بتخريج دفعة جديدة || الرئيس الأسد يلتقي الرئيس بوتين في قاعدة حميميم: ما قام به العسكريون الروس لن ينساه الشعب السوري || أول عيادة مهنية في كلية طب الأسنان بجامعة البعث || (بسمة حلوة) مشروع شبابي لتأهيل الأيتام نفسياً وتعزيز مهاراتهم || “خلصونا من التنظيرات!!” || الجيش يسيطر على تلال بردعيا الاستراتيجية في ريف دمشق ويعثر على مفخخات وعتاد متطور بعضها إسرائيلي وأمريكي في أوكار “داعش” بدير الزور || هيئة التميز والإبداع تمدد استقبال طلبات الاشتراك في مسابقة الأولمبياد العلمي للمدرسين ||
21150922_375245709559951_207854523_n

إبداعات تحتاج للاهتمام!!

كثيرة هي الاختراعات المتميزة التي صنعت بأيدٍ وطنية شابة من طلبة المعاهد والجامعات، والتي لفتت الأنظار لها في معرض دمشق الدولي وخاصة في جناح الاتحاد الوطني لطلبة سورية وضمن معرض الإبداع والاختراع وكذلك جناحي ووزارة التربية وبعض الجامعات السورية، فهي تضاهي وتتفوق بفكرتها ومستواها على مشاريع منتجة بكبريات الجامعات في العالم.

ثمة أسئلة تطرح نفسها هنا عن مصير تلك المشاريع والاختراعات، وماذا يمكن أن تقوم به الجهات المختصة في وزارات التجارة الداخلية وحماية المستهلك والتربية والتعليم العالي أو باقي الجهات الأخرى العامة والخاصة لجهة دعمها وتبنيها وتسويقها لتلك الاختراعات، التي يتساءل أصحابها عن غياب الاهتمام بها، مستغربين عدم وجود سياسات تشجّع عمليات الابتكار والاختراعات وتحميها من القرصنة أو السرقة، فضلاً عن أن بعضها يعلوه الغبار في الزوايا الميّتة بحجة أن تسجيل براءات الاختراع وتنفيذها يحتاج إلى مبالغ كبيرة!.

واقع الحال يشير إلى أننا ما زلنا نسير ببطء شديد في تنفيذ استراتيجيتنا وخططنا في هذا الجانب، والخوف أن تتحول الأفكار المبدعة إلى فرص ضائعة مصيرها الموت، أو مشاريع ورقية ترمى في سلال المهملات!.

لاشك الدعم الإعلامي مطلوب لتحفيز شبابنا المخترعين ولكنه غير كافٍ، لأن المبادرات العملية ما زالت جامدة لا تحفز روح الشباب الذين يتطلعون بأمل كبير إلى المستقبل، ونعتقد أن مرحلة إعادة الإعمار تحتاج اليوم إلى مخرجات التعليم الفني والمهني والتقني في الثانويات المهنية والمعاهد التقانية، وكذلك في الكليات التطبيقية، فلنمكّن مخترعينا الشباب من أدوارهم بتعزيز قدراتهم على الأرض من خلال بناء منظومة فاعلة للإبداع والاختراع تعيد الروح للمراكز والمعاهد البحثية التي تعاني من وهن شديد جعلها مرهقة على مدار العقود الماضية غير قادرة على المنافسة العالمية إلا بجهود فردية كلفت أصحابها الكثير فأغلبهم اضطر مجبراً للهجرة خارج الوطن بحثاً عن من يساعده على تبني ابداعاته وتقدير موهبته!.

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*