الأخبار لماذا فشلنا في إيجاد حلول لمشكلة البطالة .. إلى متى يبقى الشباب يعيشون على الوعود؟ || حزن وألم في جامعة طرطوس!! || بدء العمل لإنجاز خارطة سياحية لاستثمار الساحل السوري || مركز للتأجيل الدراسي والإداري في جامعة دمشق || فرع جامعة الشهباء الخاصة يعقد اجتماعه الفصلي || جامعة دمشق تصدر نتائج مفاضلة التعليم المفتوح || في ذكرى التصحيح .. القيادة القطرية : سورية ماضية نحو الانتصار النهائي على المؤامرة || طلبتنا وجاليتنا في كوبا: ذكرى التصحيح تعزز الثقة بالنصر المؤكد || طلبتنا في لبنان يجددون وقوفهم إلى جانب وطنهم الأم || التعليم العالي: 100 منحة دراسية بمختلف الاختصاصات المتوافرة في الجامعات الإيرانية || الرئيس الأسد خلال استقباله مجموعة القوى والفعاليات الوطنية العربية المشاركة في الملتقى العربي لمواجهة الحلف الأمريكي – الصهيوني – الرجعي || الرئيس الأسد: أعداؤنا وضعوا القومية العربية بقفص عرقي، وقالوا أن هذه القومية تنتمي لعرق محدد.. || الرئيس الأسد: العروبة حالة حضارية وأهم شيء في الحالة الحضارية هي الثقافة التي تحملها، والثقافة تعبر عنها اللغة || الرئيس الأسد : الديمقراطية لكي تكون بناءة لا بد أن تكون مرتبطة بالانتماء الوطني والقومي || الرئيس الأسد خلال استقباله المشاركين في الملتقى العربي: || جامعة الفرات تحدد 19 الجاري موعداً للتسجيل بمسابقة مفاضة القبول في الجامعات الخاصة بالحسكة || الرئيس الأسد: الهدف الأساسي من الحرب التي تتعرض لها سورية إعادتها والمنطقة قرونا إلى الوراء عبر ضرب الشعور القومي والانتمائي لهذه المنطقة || لقاء موسع لطلبة ادلب مع أمين فرع الحزب .. المطالبة بالسكن الجامعي وحل المشاكل العالقة || لقاء طلابي مميز في المعهد التجاري المصرفي بالسويداء || بهدف تحقيق الاستقرار بالعملية التدريسية .. مجلس الوزراء يناقش مشروع مرسوم يتعلق برفع أجر الساعات التدريسية من داخل أو خارج الملاك ||
21624349_381960265555162_1780562846_n

حصاد علمي مميز لجامعة الأندلس الخاصة للعلوم الطبية

تضمنت فعاليات الحصاد العلمي الذي أقامته جامعة الأندلس الخاصة للعلوم الطبية بمدينة القدموس في محافظة طرطوس اليوم تحت شعار “العلم أمان للحياة” تقديم ستة أبحاث علمية منشورة في مجلات عالمية محكمة باللغة الانكليزية وتكريمال 38 أسرة من ذوي الشهداء والجرحى والمفقودين في القدموس وحماة ومحردة.

وأشار وزير التعليم العالي الدكتور عاطف نداف إلى أهمية التعاون في مجال البحث العلمي بين الجامعات الحكومية والخاصة والذي أثمر أبحاثا علمية عامة تسهم في تطوير الخدمات الطبية والصحية منوها بالإقبال الكبير للتسجيل في المفاضلة العامة للجامعات السورية والذي بلغ حتى الآن ضعفي العدد المسجل لنفس الفترة من العام الماضي.

وبين أن بناء الجامعة في طرطوس بدأ حيث أبرم العقد اللازم لإنشاء كلية الهندسة التقنية بكلفة تزيد على تسعة مليارات ليرة سورية إضافة إلى البدء بدراسة وتدقيق مبنى كلية الآداب مؤكداً أن هذا رسالة للإرهاب أنه رغم كل الدمار والظروف الاقتصادية الصعبة لا تزال الأيادي السورية تبني وتعمل.

من ناحيته نوه رئيس مجلس الأمناء بالجامعة الدكتور عبد الناصر حرفوش في كلمته بتضحيات الشهداء في سبيل الوطن لافتا إلى أن المسؤولية تحتم عليهم القيام بالواجب تجاه ذويهم وتجاه الوطن.

وقال “عملنا على تحسين المنتج وهو أبناؤنا خريجو الجامعة وخلق بيئة مناسبة للبحث العلمي بعد أن تلمسنا بداية الطريق ضمن منظومة عمل جماعي من جامعتنا والجامعات الحكومية تترابط فيها كل المستويات العلمية متسلسلة المستوى بحيث يستمر العمل بشكل دائم ولا يؤثر غياب أي شخص على تنفيذ الخطط وتحقيق الأهداف كما بدأنا مشروع ضاحية الأندلس للنباتات الطبية في القدموس بالتعاون مع وزارة الإدارة المحلية والبيئة كما نعمل لوضع حجر الأساس لمشروع يشمل أكبر مساحة ممكنة ويوفر فرص عمل أكبر إلى جانب العمل على وضع حجر الأساس لضاحية الأندلس للصناعات الدوائية بنفس المنطقة”.

وبينت مديرة بنك البحث العلمي بجامعة الأن دلس للعلوم الطبية الدكتورةالمهندسة يارا محمد أنه منذ اطلاق الجامعة لشعار البحث العلمي تم نشر 130 مقالة في المجلات العالمية المحكمة باللغة الانكليزية حيث تحول الحصاد العلمي إلى نشاط وثقافة ضمن الجامعة يقام كل ستة أشهر مرة لافتة إلى أن مشاريع البحث الستة التي عرضت اليوم من أصل 30 مقالة أو بحثا علميا منشورة خلال العام الحالي وهي متعددة باختلاف الكليات وذات طابع صحي طبي يمس بشكل مباشر صحة الإنسان وتهدف لتطوير القطاع الصحي والخدمات الطبية وتمنح آفاقا جديدة لخدمات طبية جديدة يمكن استخدامها مستقبلا.

وتضمنت فعاليات الحصاد العلمي للعام الحالي ستة مقالات بحثية علمية تم نشرها في مجلات عالمية وهي تقييم العلاج بحقن الدم الذاتي عند مرضى التهاب البروستات المزمن بطريقة اختبار النافذة ودور التبعيد المباشر للسمحاق مع استخدام البلازما الغنية بعوامل النمو في زيادة عرض العظم السخني في الفك السفلي وتحديد الشروط الامثل لاستخلاص المركبات الفنولية من ورق الزيتون والتاكل المحرض بالتيار المتناوب للانابيب المعدنية المدفونة تحت الأرض والمحمية بطريقة الحماية المهبطية إضافة إلى استخدام اسلوب سينما لتحسين سلامة المرضى في المشافي العامة.

21624353_381960268888495_229777272_n

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*