الأخبار شعب “للتعلم المتمازج” للصف العاشر في اللاذقية وجبلة وحماة || افتتاح المعرض الثالث للمشارع الهندسية بجامعة طرطوس .. قدرة على الإبداع والابتكار والارتقاء || طلبة جامعة دمشق: وجود كوادر أكاديمية في المجالس المحلية سينعكس إيجاباً على آلية العمل || طلبة جامعة البعث : التركيز على أصحاب الخبرات العلمية ‏والمؤهلات الأكاديمية || باستضافة جامعة القلمون افتتاح البطولة الرياضية الجامعية المركزية للجامعات الخاصة || صدور نتائج مفاضلة فرز طلاب السنة التحضيرية للكليات الطبية في الجامعات الحكومية || بدء فعاليات مهرجان الشعر للشباب بطرطوس || كرمى لعيون أحد المعيدين “الطب البشري” بجامعة حلب يتعدى على مصالح الطلبة!! || وكأن طلبة المعاهد وخريجيها ليسوا على بال وزارة التعليم العالي؟!! || || 23الجاري اختبار اللغة الأجنبية للقيد في درجة الماجستير || أي تخطيط هذا يا وزارة التعليم العالي ؟!! || الإعلان عن منح ومقاعد دراسية إيرانية للمرحلتين الجامعية الأولى والدراسات العليا || صدور مفاضلات القبول الجامعي والتسجيل المباشر للفرع الأدبي والسنة التحضيرية || أربعة ملايين طالب وطالبة إلى مدارسهم مع بداية العام الدراسي 2018 -2019 || 23 الجاري موعد اختبار قيد اللغة الأجنبية في درجة الماجستير بجامعة حماة || بدء مفاضلتي التأهيل التربوي وفرز طلاب السنة التحضيرية في جامعة البعث || تدمر تبدأ باستعادة ألقها بعد التدمير الذي لحق بها جراء إرهاب “داعش” || بعد تطهيرها من مخلفات الإرهابيين وإعادة الخدمات الأساسية إليهاعودة آلاف المهجرين إلى منازلهم فى داريا || طلبة جامعة الشهباء الخاصة يزورون جرحى الجيش ||

وتستمر الإبداعات الشبابية .. روبوت الكرسي المتحرك..اختراع نوعي هل يلقى الاهتمام المطلوب؟

يوما بعد يوم يثبت الشباب السوري أنهم مبدعون حقيقيون رغم ما تمر به البلد من ظروف قاسية بفعل الأزمة، ففي معرض الباسل للإبداع والاختراع الذي أقيم مؤخراً بالتزامن مع معرض دمشق الدولي شهدنا الكثير من الإختراعات النوعية للشباب والطلبة، منها “اختراع نوعي جديد يلبي احتياجات المقعدين من مرضى الشلل الجزئي قدمه الطالبان المبدعان عامر الأحمد ومالك مهرات كمشروع تخرج من كلية الهندسة الكهربائية والميكانية في جامعة البعث والذي حصل على درجة الامتياز كما نال الجائزة الذهبية في معرض الباسل للإبداع والاختراع الثامن عشر” كل ذلك يؤكد مدى قدرة الشباب السوري على صناعة مستقبل سوري الزاهر بعد الحرب.

الاختراع على شكل ربوت الكرسي المتحرك متعدد الاتجاهات جاء ليلبي حاجة إنسانية و مجتمعية ملحة والتصميم المنفذ يتخذ طابعا علميا و إنسانيا في آن معا بما يخدم متطلبات ذوي الاحتياجات الخاصة.

ويتميز الكرسي بقدرته على السير مع حركة اليد إضافة للميزات الحركية المعروفة منوها الى أن، والكرسي مصمم ليتحرك في جميع الاتجاهات كما انه يدور حول نفسه و بذلك لا يحتاج المريض لمرافق يساعده في تحركاته وتنقلاته.

ويعمل الشابان حالياً على تطوير عمل الكرسي ليلائم مرضى الشلل الرباعي بحيث يتمكن المريض من تحريك الكرسي وتوجيهه عبر الأوامر الصوتية ليكون أكثر مرونة وسهولة عند الاستخدام.

نأمل بمساعدة الشابين بالحصول على براءة اختراع لهذا الاختراع المتميز كشكل من أشكال حماية الملكية الفكرية، بعيداً عن المنغصات والروتين القاتل، كما نأمل  استثماره بإيجاد الطرق الكفيلة بدعمه وإيصاله الى الأسواق ليكون بمتناول المحتاجين.

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*