الأخبار لماذا فشلنا في إيجاد حلول لمشكلة البطالة .. إلى متى يبقى الشباب يعيشون على الوعود؟ || حزن وألم في جامعة طرطوس!! || بدء العمل لإنجاز خارطة سياحية لاستثمار الساحل السوري || مركز للتأجيل الدراسي والإداري في جامعة دمشق || فرع جامعة الشهباء الخاصة يعقد اجتماعه الفصلي || جامعة دمشق تصدر نتائج مفاضلة التعليم المفتوح || في ذكرى التصحيح .. القيادة القطرية : سورية ماضية نحو الانتصار النهائي على المؤامرة || طلبتنا وجاليتنا في كوبا: ذكرى التصحيح تعزز الثقة بالنصر المؤكد || طلبتنا في لبنان يجددون وقوفهم إلى جانب وطنهم الأم || التعليم العالي: 100 منحة دراسية بمختلف الاختصاصات المتوافرة في الجامعات الإيرانية || الرئيس الأسد خلال استقباله مجموعة القوى والفعاليات الوطنية العربية المشاركة في الملتقى العربي لمواجهة الحلف الأمريكي – الصهيوني – الرجعي || الرئيس الأسد: أعداؤنا وضعوا القومية العربية بقفص عرقي، وقالوا أن هذه القومية تنتمي لعرق محدد.. || الرئيس الأسد: العروبة حالة حضارية وأهم شيء في الحالة الحضارية هي الثقافة التي تحملها، والثقافة تعبر عنها اللغة || الرئيس الأسد : الديمقراطية لكي تكون بناءة لا بد أن تكون مرتبطة بالانتماء الوطني والقومي || الرئيس الأسد خلال استقباله المشاركين في الملتقى العربي: || جامعة الفرات تحدد 19 الجاري موعداً للتسجيل بمسابقة مفاضة القبول في الجامعات الخاصة بالحسكة || الرئيس الأسد: الهدف الأساسي من الحرب التي تتعرض لها سورية إعادتها والمنطقة قرونا إلى الوراء عبر ضرب الشعور القومي والانتمائي لهذه المنطقة || لقاء موسع لطلبة ادلب مع أمين فرع الحزب .. المطالبة بالسكن الجامعي وحل المشاكل العالقة || لقاء طلابي مميز في المعهد التجاري المصرفي بالسويداء || بهدف تحقيق الاستقرار بالعملية التدريسية .. مجلس الوزراء يناقش مشروع مرسوم يتعلق برفع أجر الساعات التدريسية من داخل أو خارج الملاك ||
22446912_390957531322102_1183751896_n

ندوة علمية حول تطبيق تقنيات الهندسة العكسية والنمذجة السريعة في صناعة الأطراف

شهد المدرج الثالث بكلية الهندسة الكهربائية والميكانيكية بجامعة البعث أعمال الندوة العلمية الثانية بعنوان “تطبيق تقنيات الهندسة العكسية والنمذجة السريعة في صناعة الاطراف الصناعية والتعويضات العظمية”.

وأكد رئيس جامعة البعث الدكتور احمد مفيد صبح أهمية هذه الندوة العلمية المهمة التي تقام في صرح علمي حضاري يثبت تألقه وإبداع طلبته وأساتذته وباحثيه لافتا إلى أننا بأمس الحاجة في ظل ظروف الحرب التي نعيشها إلى صناعة الأطراف لمن تضرروا وخسروا أطرافهم حيث يتكامل عمل المشفى الجامعي الذي سيكون جاهزا قريبا مع مركز المعالجة الفيزيائية في الجامعة والمراكز البحثية للوصول إلى تطوير البحث العلمي في مختلف المجالات.

وأشار أمين فرع الجامعة لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور عدنان يونس إلى أن الندوة تقارب الواقع خاصة أننا بأمس الحاجة في هذه الظروف إلى صناعة للأطراف لمن فقدوا أطرافهم خلال الحرب على سورية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*