الأخبار رد غير متوقع من جامعة تشرين على شكوى طلاب طب الأسنان || التعليم المفتوح في جامعة دمشق: قريباً إصدار المصدقات لخريجي الفصل الأول || مؤتمر الباحثين السوريين يهدف إلى تحقيق شراكات بحثية علمية || كليتي الحقوق الثالثة و الآداب الرابعة في القنيطرة تبدأن بتصدير النتائج الامتحانية || ختام مميز وناجح لفعاليات ملتقى الطلبة المتفوقين والمتميزين في جامعة القلمون الخاصة || التعليم العالي تعيد فتح التسجيل للطلاب القدامي في المعاهد التقانية الخاضعة لإشراف المجلس الأعلى للتعليم التقاني || افتتاح معرض المشاريع الطلابية الأول في الجامعة السورية الخاصة || بدء تسليم الشهادات لخريجي التعليم المفتوح بجامعة دمشق في برامج الدراسات القانونية وإدارة المشروعات || رغم إعاقته الحركية الشاب راشد مخللاتي يتحدى الظروف ويواصل دراسته الجامعية || تمديد التسجيل والإيقاف في برامج التعليم المفتوح للطلاب القدامى || تأجيل موعد امتحانات الثقافة القومية في كليات حلب حتى 22 الشهر القادم || تذكير بعقوبة استخدام الموبايل بالامتحانات || سورية تحرز برونزية في أولمبياد علم الأحياء العالمي || وفد أكاديمي روسي يزور جامعة دمشق والنقاش يتمحور حول تطوير مناهج تعليم اللغة الروسية بالجامعة || اختتام فعاليات ملتقى الطلبة المتفوقين في جامعة القلمون الخاصة || الرئيس الأسد يستقبل وفداً روسياً برئاسة ألكسندر لافرنتييف المبعوث الخاص للرئيس فلاديمير بوتين. || الثلاثاء.. انطلاق أعمال المؤتمر الثالث للباحثين السوريين في الوطن والاغتراب || مباحثات سورية إيرانية لتعزيز التعاون العلمي والثقافي والأكاديمي || طلبة ادلب يحتفلون بأداء القسم الدستوري للرئيس الأسد || برونزيتان وشهادتا تقدير لسورية في أولمبياد الرياضيات العالمي ||
عــاجــل : رد غير متوقع من جامعة تشرين على شكوى طلاب طب الأسنان

روسيا والصين تستخدمان حق النقض الفيتو ضد مشروع القرار العربي الغربي بشأن سورية في مجلس الأمن

استخدمت روسيا والصين حق النقض (الفيتو) ضد مشروع القرار العربي الغربي بشأن سورية في مجلس الأمن.

وأكد فيتالي تشوركين مندوب روسيا لدى الأمم المتحدة في كلمة له خلال جلسة مجلس الأمن بشأن سورية أن مجلس الأمن لم يلعب دوره في إرسال رسالة متوازنة إلى الشعب السوري.

وقال تشوركين إن وزير خارجية روسيا سيزور دمشق في السابع من الشهر الجاري لدعم الحل السياسي في البلاد.

بدوره أكد المندوب الصيني الدائم لدى الأمم المتحدة لي باو دونغ في كلمة له خلال جلسة مجلس الامن اليوم ضرورة احترام سيادة سورية واستقلالها وسلامة أراضيها داعيا إلى إيجاد حل سياسي للازمة يشارك فيه الجميع.

وأكد الدكتور بشار الجعفري مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة أن سورية هي ضحية للأزمة التي افتعلتها أطراف لا تريد الخير لسورية ولا لشعبها عبر دعم هذه الأطراف بالمال والسلاح لمجموعات إرهابية تقوم بأعمال إرهابية من قتل وخطف وتدمير البنى التحتية للبلاد.

وقال الجعفري في كلمة له خلال جلسة مجلس الأمن الدولي بشأن سورية لقد اطلع وفد بلادي على مشروع القرار المعروض أمام مجلس الأمن وكنا نتمنى أن تبقى معالجة الأزمة السورية داخل البيت السوري أولا ثم داخل البيت العربي ثانيا إلا أن استعجال البعض لاستجرار التدخل الدولي الذي نعرف أهداف معالجته للقضايا العربية وأهمها قضية فلسطين والاحتلال الإسرائيلي للأراضي العربية يدعونا للتعبير عن حزننا للواقع المؤسف الذي وصلنا إليه الآن.

وأكد الجعفري أنه لو توقف القتل والتحريض والدعم المالي من الأطراف التي تقف وراء الأزمة لتمكنت سورية من حل ما تعاني منه.

وقال الجعفري: من المستغرب أن دعوات الإصلاح واحترام حقوق الإنسان تذهب إلى سورية فقط دون غيرها من دول المنطقة وخاصة التي تبنت مشروع القرار.

وأكد الجعفري أن سورية مع الحوار واستمراره ونجاحه لكن من يقف في وجه هذا الحوار هو الأطراف التي تدعمها دول إقليمية وخارجية.

وقال.. إن كل متظاهر سلمي وكل من يريد الحوار هو شريك مرحب به وجزء أساسي من عملية الإصلاح.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :