الأخبار بمناسبة ذكرى استشهاد الفارس الذهبي باسل حافظ الأسد مكتب الشباب والرياضة ومنظماته في اللاذقية ينظم زيارة لضريح القائد الخالد حافظ الأسد والفارس الذهبي باسل حافظ الأسد || معاون وزير التعليم العالي الدكتور عبد اللطيف هنانو حول مفاضلة الدراسات العليا || الاتحاد الوطني لطلبة سورية يشارك في أعمال الجمعية الدولية للتبادل الطلابي من أجل الخبرة الفنية IAESTE || عدوان أميركي على فرع جامعة الفرات بالحسكة || هام من مجلس جامعة تشرين || جامعة دمشق .. ازاحة المقررات الامتحانية التي كانت مقررة بين 23/1 و30 /1/ 2022 الى الاسبوع الذي يليه || الدكتور عبد الباسط الخطيب رئيس جامعة البعث البرامج الامتحانية تبقى كماهي : || المجلس الأعلى للتعليم التقاني يوضح : || معاون وزير التعليم العالي د.عبد اللطيف هنانو حول مواعيد تسجيل الطلاب || وزير التعليم العالي والبحث العلمي د. بسام إبراهيم حول الامتحانات المؤجلة || التعليم العالي : تأجيل كافة امتحانات المعاهد والجامعات السورية || بلاغ من رئاسة مجلس الوزراء || ثلاثة عمداء جدد في جامعة دمشق || الرئيس  الأسد يستقبل اليوم ألكسندر لافرنتييف المبعوث الخاص للرئيس الروسي فلاديمير بوتين والوفد المرافق له || مواعيد الامتحان الوطني الموحد-الدورة الأولى- لعام 2022 || جامعة دمشق تعلن أسماء المقبولين لإعلان أعضاء الهيئة التدريسية فيها وتحدد مواعيد مقابلات فحص المتقدمين || هام من فرع جامعة الفرات في الحسكة || البعث : تمديد التحويل المتماثل في برامج التعليم المفتوح || التعليم العالي : تأجيل امتحانات يومي الأربعاء و الخميس في المعاهد التقنية في السويداء و القنيطرة || بالتنسيق مع اتحاد الطلبة جامعة تشرين : جاهزون لاستقبال الطلاب الراغبين بالقدوم الى الجامعة قبل يوم او يومين من بدء امتحاناتهم في المدينة الجامعية ||

روسيا والصين تستخدمان حق النقض الفيتو ضد مشروع القرار العربي الغربي بشأن سورية في مجلس الأمن

استخدمت روسيا والصين حق النقض (الفيتو) ضد مشروع القرار العربي الغربي بشأن سورية في مجلس الأمن.

وأكد فيتالي تشوركين مندوب روسيا لدى الأمم المتحدة في كلمة له خلال جلسة مجلس الأمن بشأن سورية أن مجلس الأمن لم يلعب دوره في إرسال رسالة متوازنة إلى الشعب السوري.

وقال تشوركين إن وزير خارجية روسيا سيزور دمشق في السابع من الشهر الجاري لدعم الحل السياسي في البلاد.

بدوره أكد المندوب الصيني الدائم لدى الأمم المتحدة لي باو دونغ في كلمة له خلال جلسة مجلس الامن اليوم ضرورة احترام سيادة سورية واستقلالها وسلامة أراضيها داعيا إلى إيجاد حل سياسي للازمة يشارك فيه الجميع.

وأكد الدكتور بشار الجعفري مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة أن سورية هي ضحية للأزمة التي افتعلتها أطراف لا تريد الخير لسورية ولا لشعبها عبر دعم هذه الأطراف بالمال والسلاح لمجموعات إرهابية تقوم بأعمال إرهابية من قتل وخطف وتدمير البنى التحتية للبلاد.

وقال الجعفري في كلمة له خلال جلسة مجلس الأمن الدولي بشأن سورية لقد اطلع وفد بلادي على مشروع القرار المعروض أمام مجلس الأمن وكنا نتمنى أن تبقى معالجة الأزمة السورية داخل البيت السوري أولا ثم داخل البيت العربي ثانيا إلا أن استعجال البعض لاستجرار التدخل الدولي الذي نعرف أهداف معالجته للقضايا العربية وأهمها قضية فلسطين والاحتلال الإسرائيلي للأراضي العربية يدعونا للتعبير عن حزننا للواقع المؤسف الذي وصلنا إليه الآن.

وأكد الجعفري أنه لو توقف القتل والتحريض والدعم المالي من الأطراف التي تقف وراء الأزمة لتمكنت سورية من حل ما تعاني منه.

وقال الجعفري: من المستغرب أن دعوات الإصلاح واحترام حقوق الإنسان تذهب إلى سورية فقط دون غيرها من دول المنطقة وخاصة التي تبنت مشروع القرار.

وأكد الجعفري أن سورية مع الحوار واستمراره ونجاحه لكن من يقف في وجه هذا الحوار هو الأطراف التي تدعمها دول إقليمية وخارجية.

وقال.. إن كل متظاهر سلمي وكل من يريد الحوار هو شريك مرحب به وجزء أساسي من عملية الإصلاح.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :