الأخبار تواصل عودة جديدة من السوريين المهجرين من لبنان عبر مركز جديدة يابوس الحدودي || بدء قبول طلبات مفاضلة التأهيل التربوي في جامعة البعث || 13 و20 تشرين الأول القادم موعد الامتحان الطبي الموحد || طلبة كلية الفنون الجميلة يمحون آثار الإرهاب بألوان الفرح والأمل || “فكر وإبداع وحلول” في منافسات نهائي المسابقة البرمجية للجامعات السورية || شروط ومواعيد التقدم لمسابقة القبول في المعهد العالي للفنون المسرحية || عشرات الضبوط بحق المكتبات التي تبيع الملخصات المشوهة في جامعة البعث هل تحل المشكلة؟!! || إطلاق المرحلة التجريبية الخاصة بالنهائي الوطني الثامن للمسابقة البرمجية السورية للجامعات || تحرير مساحات جديدة في بادية السويداء والقضاء على 13 إرهابيا من “داعش” في بئر حسن || بدء امتحانات الدورة الثانية الاستثنائية لشهادة التعليم الأساسي || شهادات تخرج فخرية لذوي شهداء جامعة دمشق || منتجات الطلاب الصناعية والمهنية للبيع ضمن معرض دمشق الدولي || “التربية” تصدر أسماء الناجحين في المسابقة الخاصة بحملة شهادة المعاهد || مكتبة الأسد تعرض مخطوطات نادرة لأول مرة || “المركزي” يحذر من تشويه الحقائق والأخبار المغلوطة || بحوث طلبة الدراسات العليا بجامعة البعث فاكهة اليوم العلمي لكلية الزراعة || وقفة طلابية في السويداء تكريما لأرواح شهداء الاعتداءات الإرهابية … الإرهاب لن ينال من صمود السوريين || سورية تدين بشدة قرار الإدارة الأمريكية بإعادة فرض عقوبات اقتصادية على طهران || تعديل شروط القبول في برامج التعليم المفتوح || فرع جامعة الحواش الخاصة يزور وحدات الجيش العربي السوري ||

منذ 20 عاماً والتوصيات تنتظر التنفيذ!!

كتبنا الكثير عن الامتحانات الجامعية وفي كل مرة كنّا نمني النفس بفعل شيء ملموس على الأرض، لكن لا حياة لمن تنادي!!.

بشهادة أستاذ جامعي مخضرم أن أغلب الأسئلة الامتحانية غير قادرة على الوصول إلى الهدف، بمعنى أنها عاجزة عن قياس مقدرة الطالب الإبداعية، كونها لا تزال تقليدية تعتمد على حشو المعلومات لغاية النجاح بالمحصلة، ونسيان كل شيء بعد التخرج، أو حتى ما قبله، والدليل الخوف من الامتحان الوطني الموحد الذي يسبر معلومات الطالب خلال سنوات الدراسة كاملة، بغض النظر عن الجدل القائم حوله والذي لم يحسم بعد!.

بالمحصلة هناك مأزق تعاني منه الامتحانات الجامعية، المخرج الوحيد منه هو تغيير الشكل والمضمون بعيدا عن الحلول الترقيعية التي لا تجدي نفعاً، هذا عدا عن “الفوبيا” التي تسببها للطلبة الذين قد يخرجون من الامتحان بأوراق بيضاء!، فمتى تكون النتائج بيضاء ونشهد تنفيذا لمقترحات تطوير الامتحانات التي أطلقت عام 1998في المؤتمر الوطني الثاني لتطوير التعليم  وتجددت عام 2005 دون نتائج تذكر فهل نحن أمام معجزة عصية على الحل؟!.

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*