الأخبار 15 كانون الأول موعد امتحان الهندسة المعلوماتية الموحد || رئيس جامعة البعث: أبواب مكتبي مفتوحة أمام كل طالب يشعر بالظلم .. نعترف بوجود خلل بنتائج الامتحانات، وكل من ظلم طالباً تمت محاسبته || إجراء الجلسة الثانية للامتحان الطبي الموحد لكليات الطب البشري || شرطان أساسيان للترشح لامتحان الثانوية العامة بصفة دراسة حرة || ماذا بعد التخرج .. سؤال كل طالب يبحث عن وجوده ودوره؟! || خاص nuss .. جامعة دمشق تحدد بدء مفاضلة المفتوح || تمديد فترة التقدم لمفاضلة التعليم الموازي للثانويات المهنية || جامعة طرطوس تنفض الغبار عن بناها التحتية || تسوية أوضاع طلاب التعليم المفتوح المنقطعين عن الدراسة منذ 2011 || اختتام دورة التحرير الإعلامي لفروع حماة وإدلب والرقة || صدور تعليمات القيد والقبول في المعاهد التقانية لمفاضلة ملء الشواغر || إعلان أسماء الدفعة الرابعة من الطلاب المقبولين في المنح الدراسية الهندية || “الكليات العلمية، والبعد الجغرافي” أهم الأسس المعتمدة للسكن في جامعة تشرين || جامعة الجزيرة الخاصة تحتفي بطلبتها الجدد والقدامى || إجراء الجلسة الأولى للامتحان الطبي الموحد لكليات الطب البشري || هل تنجح وزارة التعليم العالي في تحسين ترتيب الجامعات السورية؟! || تمديد التسجيل في مجمع التدريب المهني بحمص || الخريجون .. أمل بالعمل ولكن أين العدالة؟! || “شحنة” أمل لرواد الأعمال الشباب .. متى تترجم الأقوال إلى أفعال؟! || التعليم العالي تصدر نتائج المفاضلة العامة للثانويات المهنية ||

المفتي حسون: سورية انتصرت على الإرهاب وعلى من تآمر عليها بفضل صمود شعبها وبطولات جيشها

أكد سماحة المفتي العام للجمهورية الدكتور أحمد بدر الدين حسون أن العلم والمعرفة هما السلاح الامضى في بناء المجتمع وتطوره لافتا إلى أن سورية انتصرت على الإرهاب وعلى من تآمر عليها وبقيت شامخة بفضل صمود شعبها وبطولات جيشها.

وخلال محاضرة له بعنوان (سورية وطني … حضارة تاريخ ومستقبل) ألقاها على مدرج جامعة دمشق اليوم بمناسبة الذكرى السابعة والأربعين لقيام الحركة التصحيحية المجيدة بين المفتي حسون أن بلاد الشام مهد الشرائع السماوية “والإسلام فيها هو دين التسامح والمحبة والإخاء”.

ودعا سماحة المفتي الطلبة الى مواصلة مشاركة الشباب في مسيرة البناء وإعادة الإعمار من خلال متابعة تحصيلهم العلمي لبناء سورية الحديثة والدفاع عن تراب الوطن ومحاربة الفكر الظلامي والمتطرف مؤكدا أن اساتذة الجامعة هم المؤتمنون على صناعة رجال المستقبل ولذلك كان العلماء أول من استهدفهم الإرهاب.

وختم المفتي حسون بالتأكيد على أن سورية صاحبة رسالة عربية وانسانية واللغة العربية حافظت على كل الثقافات التي تلاقحت على الأرض السورية عبر الزمن.

بدوره بين أمين فرع جامعة دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور خالد الحلبوني أن التصحيح المجيد هو نقطة ارتكاز لبناء سورية ونحن مطالبون بالتمسك بمنهج وقيم وروح وأخلاق التصحيح لأننا لم نكن لنصل إلى ما نحن عليه من انتصارات لولا تمسكنا بهذا النهج.

ولفت الحلبوني إلى أن النصر تحقق بفضل تضحيات بواسل الجيش والقوات المسلحة مجددا عهد الطلبة على الاستمرار بنهل العلم والمساهمة في بناء الوطن وتطويره.

حضر المحاضرة رئيس جامعة دمشق الدكتور محمد ماهر قباقيبي وأعضاء قيادة فرع جامعة دمشق للحزب ونواب رئيس الجامعة وأعضاء الهيئة التدريسية وحشد من الطلاب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*