الأخبار الرئيس الأسد لـ خرازي: الانتصار على الإرهاب في سورية والعراق وصمود إيران في الملف النووي أفشلا المخطط الذي تم رسمه للمنطقة || القيادة العامة للجيش تعلن تحرير مطار أبو الضهور العسكري || 814 طالباً في كلية الطب البشري تقدموا للامتحان الطبي الموحد || بحث علاقات التعاون العلمي بين سورية ولبنان || إيقاف الاستضافة لطلاب جامعة الفرات “عدا طلاب فرع الرقة” || التعليم العالي توافق على الإعلان عن التسجيل المباشر للمفاضلة العامة لعام 2017-2018 || لماذا غابت إجراءات وزارة التعليم العالي في الوقت المناسب؟ || أولويات لا تحتمل التأجيل من أجل إصلاح إداري ناجح || الحكومة توجه بإحصاء الأضرار الزراعية الناجمة عن الأحوال الجوية للتعويض المباشر || تعاون علمي بين جامعتي دمشق وسينرجي الروسية || شراكة جامعية روسية سورية في مجال التنسيق وتطوير البحوث التقانية || إعادة فتح التسجيل المباشر للحاصلين على الثانوية العامة والمهنية || لافروف وظريف يبحثان تسوية الأزمة في سورية بسياق مؤتمر سوتشي || السورية للاتصالات تنفي رفع أجور الانترنت || الرئيس الأسد لرؤساء الوفود المشاركة في اجتماع الأمانة العامة لاتحاد الأدباء والكتاب العرب: الفكر كان عاملا من عوامل صمود السوريين || لافروف: مستمرون بمكافحة الإرهاب في سورية بالتوازي مع التحضير لمؤتمر سوتشي || يوم عمل طوعي لتنظيف الموقع العام للسكن الجامعي بجامعة البعث || وأخيراً استجابت وزارة الصحة لمطالب فرع معاهد دمشق للاتحاد بخصوص المعهد التقاني الصحي!! || أفكار مستقبلية بناءة لفرع الجامعة العربية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا || الامتحانات الجامعية بدرعا تجري بأجواء جيدة … إصرار على تحدي من يحاول إطفاء نور العلم ||
25105857_412954742455714_1936409949_n

(بسمة حلوة) مشروع شبابي لتأهيل الأيتام نفسياً وتعزيز مهاراتهم

يتابع مشروع (بسمة حلوة) من خلال ورشاته الفنية والرياضية المنوعة تسليط الضوء على أطفال دار الأيتام الذين فقدوا معيلهم فوجدوا أنفسهم بمواجهة الحياة دون سند ياخذ بيدهم ريثما يقوى ساعدهم ويشتد عودهم.

المشروع التي نفذته الغرفة الفتية الدولية باللاذقية في أواخر شهر أيار من العام الجاري واختتم بحفل منوع بداية الأسبوع الجاري استهدف أطفال الدار الذين تراوحت أعمارهم بين 4 و15 عاما حيث أشار مصطفى مؤيد الرئيس المحلي للغرفة إلى أن “المشروع يندرج ضمن نطاق المجتمع وهو واحد من النطاقات الأربعة التي تنشط ضمنها الغرفة ويعمل على احداث تغيير إيجابي مستدام في المجتمع من خلال تأهيل هؤلاء الأطفال ثقافيا وتربويا وتنمية مهاراتهم وتوجيههم إلى المسار الصحيح بعد تخرجهم من الدار وبذلك تسهم الغرفة في دعم جيل من الشباب المثقف الواعي القادر على تحمل الصعوبات ومواجهة شتى التحديات”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*