الأخبار ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة || التحويل المماثل للجامعات الاخرى || مركز القياس والتقويم يصدر نتائج امتحان طب الأسنان الموحد || إعلان أسماء الطلاب الأوائل في الثانوية الصناعية المقبولين في الجامعات والمعاهد التقانية || جولة على معرض عينك ع اختصاصك ومراكز تسجيل المفاضلة بجامعة دمشق || لقاءات تعريفية بالكليات والاختصاصات الجامعية || تعميم يخص الطلاب الحاصلين على الشهادة الثانوية غير السورية || اتحاد طلبة سورية في تونس || عينك على اختصاصك ||
عــاجــل : الرئيس الأسد والسيدة أسماء يشاركان في تشجير منطقة حرش التفاح

حشود من الفعاليات الشعبية والشبابية أمام سفارتي روسيا والصين تقديراً لموقفهما في مجلس الأمن

تقديراً لمواقف روسيا والصين في مجلس الأمن الرافضة للتدخل الخارجي في شؤون سورية الداخلية ودعماً لبرنامج الإصلاح الشامل الذي يقوده السيد الرئيس بشار الأسد تجمعت مساء أمس حشود من الفعاليات الشعبية والشبابية أمام سفارتي البلدين الصديقين وفي ساحة السبع بحرات بدمشق.

وردد المشاركون الهتافات المعبرة عن شكرهم لروسيا والصين وتمسكهم بالقرار الوطني المستقل ورفضهم للإملاءات الخارجية ووقوفهم في وجه المؤامرة التي تستهدف أمن واستقرار سورية.

وقال وائل اللحام أحد المشاركين في التجمع أمام سفارة جمهورية الصين الشعبية إن الفيتو المزدوج الصيني الروسي يؤكد أن السوريين وحدهم قادرون على حل مشاكلهم وتجاوز الأزمة من خلال دعمهم للخطوات الإصلاحية التي اتخذتها القيادة منوها بدور الجيش العربي السوري في الدفاع عن الوطن والحفاظ على أرواح المواطنين الأبرياء وحماية الممتلكات العامة والخاصة من هجمات المجموعات الإرهابية المسلحة.

وعبرت صفاء الغاوي عن تقديرها لمواقف البلدين الصديقين ووقوفهم إلى جانب سورية في مواجهة ما تتعرض له من هجمة سياسية وإعلامية غير مسبوقة مشيرة إلى ضرورة التلاحم بين أبناء الشعب السوري والوقوف صفاً واحداً في وجه المؤامرة التي تحاول النيل من وحدتهم الوطنية.

ولفت فراس صقر إلى أن ما تتعرض له سورية اليوم من مؤامرات وما يحاك ضدها من مخططات وعقوبات اقتصادية ظالمة لن يثني الشعب السوري عن المضي في نهج الإصلاح لبناء سورية المتجددة مؤكداً أن سورية ستخرج من الأزمة أكثر قوة بفضل وحدة شعبها وجيشها وتلاحمهم في وجه هذه الهجمة.

بدورها قالت ربا الخير إن ما جرى في مجلس الأمن اليوم يؤكد أهمية المضي في مسيرة الإصلاح التي ستعزز من دور سورية في مواجهة كل المخططات المشبوهة التي يحاول الأعداء فرضها على شعوب المنطقة مبينة دور الجيش في حفظ الأمن والاستقرار ومواجهة ما تقوم به المجموعات الإرهابية المسلحة من أعمال قتل وتخريب للممتلكات العامة والخاصة.

وعبر مصطفى عزام عن شكره روسيا والصين لوقوفهما إلى جانب الشعب السوري ورفضهما ما يتعرض له من مؤامرة تهدف لضرب مواقف سورية ووقوفها إلى جانب قضايا الأمة العربية العادلة لافتا إلى أن تضحيات الجيش العربي السوري أسقطت المؤامرة وأثبتت أن سورية صخرة لا تنكسر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :