الأخبار تواصل عودة جديدة من السوريين المهجرين من لبنان عبر مركز جديدة يابوس الحدودي || بدء قبول طلبات مفاضلة التأهيل التربوي في جامعة البعث || 13 و20 تشرين الأول القادم موعد الامتحان الطبي الموحد || طلبة كلية الفنون الجميلة يمحون آثار الإرهاب بألوان الفرح والأمل || “فكر وإبداع وحلول” في منافسات نهائي المسابقة البرمجية للجامعات السورية || شروط ومواعيد التقدم لمسابقة القبول في المعهد العالي للفنون المسرحية || عشرات الضبوط بحق المكتبات التي تبيع الملخصات المشوهة في جامعة البعث هل تحل المشكلة؟!! || إطلاق المرحلة التجريبية الخاصة بالنهائي الوطني الثامن للمسابقة البرمجية السورية للجامعات || تحرير مساحات جديدة في بادية السويداء والقضاء على 13 إرهابيا من “داعش” في بئر حسن || بدء امتحانات الدورة الثانية الاستثنائية لشهادة التعليم الأساسي || شهادات تخرج فخرية لذوي شهداء جامعة دمشق || منتجات الطلاب الصناعية والمهنية للبيع ضمن معرض دمشق الدولي || “التربية” تصدر أسماء الناجحين في المسابقة الخاصة بحملة شهادة المعاهد || مكتبة الأسد تعرض مخطوطات نادرة لأول مرة || “المركزي” يحذر من تشويه الحقائق والأخبار المغلوطة || بحوث طلبة الدراسات العليا بجامعة البعث فاكهة اليوم العلمي لكلية الزراعة || وقفة طلابية في السويداء تكريما لأرواح شهداء الاعتداءات الإرهابية … الإرهاب لن ينال من صمود السوريين || سورية تدين بشدة قرار الإدارة الأمريكية بإعادة فرض عقوبات اقتصادية على طهران || تعديل شروط القبول في برامج التعليم المفتوح || فرع جامعة الحواش الخاصة يزور وحدات الجيش العربي السوري ||

أما آن للبحث العلمي الخروج من النفق المظلم؟!

“مسكين” البحث العلمي في جامعاتنا لا ينوبه إلا عقد الندوات والمؤتمرات التي تذهب توصياتها أدراج الرياح، ليبقى البحث يدور في حلقة مفرغة داخل نفق مظلم بسبب إجراءات روتينية وإشكالات عمرها عقود!.

المؤلم أن أدراج مكتبات الكليات مليئة بأكوام من البحوث ذات القيمة العالية علمياً وتطبيقياً لكنها “ترقد بسلام” لا أحد ينفض الغبار عنها، علماً أن هناك موازنات ترصد سنوياً لتنفيذ البحث العلمي!.

مبعث هذا الكلام يأتي بمناسبة افتتاح ورشة العمل “آليات تنفيذية للترابط بين الجهات العلمية البحثية والقطاعات الإنتاجية والخدمية، حالات دراسية ناجحة في القطاعين الصناعي والزراعي”.

السيد وزير التعليم العالي الدكتور عاطف النداف شدد على ضرورة الخروج بتوصيات واضحة قابلة للتطبيق تؤدي إلى آلية تنفيذية حقيقية لا نظرية، مع إقامة اتفاقيات تعاون مع الجهات الصناعية وغيرها والجامعات في جميع المحافظات في ظل توفر الأموال لجميع الأبحاث.

من جانبها الدكتورة ماجدة مفلح مدير الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية أشارت إلى أن الهيئة اعتمدت 16 صنفاً جديداً من المحاصيل الحقلية، و15 صنفاً من الفاكهة و ألفي كيلو غرام من أصناف البقوليات والبذور المحسنة للمؤسسة العامة لإكثار البذار، وبلغ عدد المهندسين الحاصلين على شهادة الدكتوراه والماجستير  116 مرشحاً و 477 بحثاً محكماً منشوراً.

بدوره أوضح الدكتور حسين صالح مدير الهيئة العليا للبحث العلمي أن السياسة الوطنية للبحث العلمي غطت 15 قطاعاً حكومياً من زراعة وصناعة وسكان وغيرها وتم إنجازها في 17 ورشة عمل وتمت دراسة الواقع الحالي لرفع أداء وتحسين مستوى كل قطاع وتخفيف أثر الكوارث.

بالمختصر، البحث العلمي لا يحتاج إلى تنظير، يحتاج الدعم الحكومي للباحثين وللمؤسسات العلمية البحثية والقطاعات الإنتاجية، والعمل على تطوير الأنظمة والقوانين الناظمة له التي تشجع وتحفّز الباحث ولا تنفره!!.

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*