الأخبار طلبة جامعة الشهباء الخاصة يحتفلون بذكرى الجلاء || جامعة دمشق تحدد مواعيد مقابلة الفحص الصحي للخريجين الأوائل تمهيدا لتعيينهم بوظيفة معيد || ” سورية قهرت جبروتكم ” وقفة تأييد ودعم لجيشنا الباسل في جامعة الوادي الخاصة || فرع الجامعة الدولية الخاصة يؤكد على الحضور الفاعل للهيئات الإدارية برؤى وأفكار جديدة || الطلبة على خطى يوم الجلاء .. صامدون منتصرون || “سورية عصية على الأعداء ” وقفة تضامنية لطلبة الجامعة العربية الدولية || في ذكرى الجلاء : السوريون يعيدون كتابة التاريخ مجددا ويخوضون معركة الشرف والكرامة || طلبتنا في كوبا يشاركون بوقفة تضامنية مع سورية في وجه العدوان الثلاثي || في ساحة الأمويين.. أعلام ترفرف.. وحناجر تهتف.. وفرحة النصر في أبهى حلة || فرع قبرص للاتحاد يشارك مع الفعاليات السياسية القبرصية في الوقفة التضامنية لإدانة العدوان الثلاثي || طلبة الجامعة الدولية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا: صواريخ العدوان الغاشم لم ولن ترهبنا || دورة إعلامية لطلبة السويداء بمشاركة نحو /80/ طالباً وطالبة || طلبة جامعة تشرين : فخورون بتصدي دفاعاتنا الجوية للعدوان الثلاثي || المنظمات الطلابية العربية بجامعة حلب تدين العدوان الثلاثي : سنبقى في خندق الدفاع الأول مع أهلنا في سورية || طلبة القنيطرة ينظمون حملة تبرع بالدم دعما لجرحى الجيش || مجلس الشعب: العدوان الثلاثي على سورية انتهاك للقانون وتهديد للسلم والأمن الدوليين || الرئيس الأسد يتلقى اتصالا هاتفيا من الرئيس روحاني: العدوان لن يزيد الشعب السوري إلا تصميماً على الاستمرار في محاربة وسحق الإرهاب || طلبتنا في هنغاريا: العدوان الثلاثي الغاشم يشكل انتهاكا سافرا للقانون الدولي || طلبة سورية في رومانيا: عدوانهم السافر يهدف للتغطية على الهزائم التي لحقت بأدواتهم || الطلبة السوريون في كوبا يدينون بشدة العدوان الثلاثي على وطنهم ||

تحرير الدفعة الأولى من المختطفين لدى إرهابيي “جيش الإسلام” في دوما

تم مساء اليوم تحرير الدفعة الأولى من المختطفين المحتجزين لدى إرهابيي “جيش الإسلام” في مدينة دوما وذلك تنفيذا للاتفاق الذي تم التوصل إليه والقاضي بتحرير جميع المختطفين في دوما مقابل إخراج الإرهابيين وعائلاتهم إلى جرابلس.

وذكر موفد سانا إلى ممر الوافدين أنه خرجت من مدينة دوما في حوالي الساعة 11 من مساء اليوم حافلة تقل على متنها عشرات المختطفين المحررين أغلبيتهم من الأطفال والنساء وذلك عبر ممر مخيم الوافدين قبل أن تتوجه إلى صالة الفيحاء في مدينة دمشق حيث كان بانتظارها الآلاف من الأهالي والمواطنين.

ولفت موفد سانا إلى أن غالبية المختطفين المحررين كانت التنظيمات الإرهابية اختطفتهم من مدينة عدرا العمالية في كانون الأول من عام 2013 عندما اجتاحت المدينة وقامت بارتكاب مجازر استشهد فيها العديد من المدنيين واختطفت المئات واقتادتهم إلى مدينة دوما.

وبين الموفد أنه بعد خروج الحافلة التي تقل المختطفين المحررين تم إخراج 5 حافلات تقل العشرات من إرهابيي “جيش الإسلام” وعائلاتهم وذلك تمهيداً لنقلهم في وقت لاحق إلى منطقة جرابلس.

وأكد موفد سانا أن عملية تحرير المختطفين لدى إرهابيي “جيش الإسلام” ستتواصل بالتوازي مع إخراج الإرهابيين وعائلاتهم وذلك حتى يتم تحرير جميع المختطفين وإخراج جميع الإرهابيين وبالتالي إعلان مدينة دوما خالية من الإرهاب.

ومن أسماء المختطفين المحررين: منى شحادة خلوف-   أميرة البري-  رهيبة الحسين-  هبة العلوني-  رشا محمود- مايا موسى-   رشا قدور-  منال محفوض-  صبا محمد-  حنان سليمان-  وفاء حزوري-  لينا برهوم-  باسمة محمد عبدالله-  هناء بركات- مهدي حسن- حسن الصغير- مادلين سيفو- مروة الصغير- وسيمة تامر-  نهاد سيفو- نسيمة تامر- ميمون مرعي-  سليمان مرعي-  علي برهوم- ميلاد مرعي-كنانة عبد الله- نوال الرضا – حيدر علي ديب-بيسان حسن- هبة ديوب-ريما رحمة-نزيهة ديب-عبير علي-ثناء الديب-وصال حسن-ذو الفقار مهدي حسن-حسن ديوب- فراس ديوب- كحلا سليمان-ديانا ديوب-ديالا ديوب- رباب قداحة- خيرية مصطفى- أميرة جناد-ربا سلامة-غنى برهوم-سامر الصغير-سمر فرحة-سونيا إبراهيم-عمر سيفو- ميراي سيفو-مقداد محمود-جولييت السيد-رهف البري- محمد حاج حسين-مريم النوري-سميرة رحمة-ميساء عبد الحميد ديوب-ديما رحمة-عمار محمد- عفاف محمد-جيهان اسماعيل-منال مصطفى.

وكان مصدر رسمي أعلن قبل ظهر اليوم أن إرهابيي ما يسمى “جيش الإسلام” المنتشرين في الغوطة الشرقية بريف دمشق طلبوا التفاوض من الدولة السورية وأن الدولة اشترطت وقف إطلاق القذائف باتجاه دمشق قبل الدخول في التفاوض.

وأكد المصدر أن أي مفاوضات تجري هي مفاوضات مع الدولة السورية حصراً بعد أن استجدى إرهابيو “جيش الإسلام” طوال ليل أمس وقف العمليات العسكرية على أوكارهم في دوما.

وأضاف المصدر: إن موافقة الدولة السورية على الدخول بالمفاوضات أساسها حقن دماء المدنيين في دوما والافراج عن كل المختطفين وإخراج إرهابيي “جيش الاسلام” إلى جرابلس.

وجاء رضوخ إرهابيي “جيش الإسلام” وطلبهم التفاوض بعد الضربات الموجعة التي تلقوها في العملية العسكرية الحاسمة التي نفذها الجيش العربي السوري على مواقعهم وأوكارهم في دوما ردا على اعتداءاتهم بالقذائف على مدينة دمشق ومحطيها حيث استهدفوا خلال اليومين الماضيين بعشرات القذائف الأحياء السكنية في دمشق ومحطيها وتسببت باستشهاد وجرح عشرات المدنيين.

وعرقل إرهابيو “جيش الإسلام” يوم الخميس الماضي تنفيذ “اتفاق دوما” الذي تم التوصل إليه مطلع الأسبوع الماضي وذلك بعد 3 أيام على البدء بتنفيذه تم خلالها إخراج 2963 منهم مع عائلاتهم إلى جرابلس قبل أن يقوموا بالاعتداء بالقذائف على الأحياء السكنية في دمشق ومحيطها خلال اليومين الماضيين.

سانا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*