الأخبار ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة || التحويل المماثل للجامعات الاخرى || مركز القياس والتقويم يصدر نتائج امتحان طب الأسنان الموحد || إعلان أسماء الطلاب الأوائل في الثانوية الصناعية المقبولين في الجامعات والمعاهد التقانية || جولة على معرض عينك ع اختصاصك ومراكز تسجيل المفاضلة بجامعة دمشق || لقاءات تعريفية بالكليات والاختصاصات الجامعية || تعميم يخص الطلاب الحاصلين على الشهادة الثانوية غير السورية || اتحاد طلبة سورية في تونس || عينك على اختصاصك ||
عــاجــل : الرئيس الأسد والسيدة أسماء يشاركان في تشجير منطقة حرش التفاح

متى نبدأ بالإصلاح التعليمي .. منظومتنا التعليمية تتألم؟!

كتب غسان فطوم ..
ثبت بالدليل القاطع عجز منظومتنا التعليمية في الجامعات والمعاهد إلى حد كبير عن تطوير مهارات وصقل خبرات الطلبة وجعلها فاعلة أثناء دراستهم وبعد تخرجهم ، وبذلك لا تستجيب بسهولة لمتطلبات أسواق العمل الذي لم يعد يرضى بأي شهادة تقليدية، عدا عن كون مرددوها محدود لا يخدم احتياجات التنمية بمختلف مجالاتها، بمعنى أن برامجها ومناهجها غير ملائمة لمستجدّات العصر وحاجات المجتمع، حيث يشكو سوق العمل من تدنّي مستوى الخرّيجين، وأن كثيراً من تخصُّصاتهم لا تناسب متطلَّباته خاصة في مجال البحث العلمي الذي ما زال نظرياً!.
بالطبع نحن لا نعمم فهناك بعض الجامعات حققت تطوراً نتيجة الإصلاحات والمراجعات التي قامت بها من أجل جودة الأداء وتحسين المخرجات، لكن ظل ذلك أقل من الطموحات ونحن نعيش في القرن الـ 21!.
بالمختصر، منظومتنا التعليمية تتألم من عجزها عن مواكبة التطور، لذا إن إعادة استخدام أساليب وصيغ تعليمية جديدة عن طريق الارتفاع بمستوى الخريجين وتقليل نسب الهدر الكمي والنوعي، يجب أن يكون من ضمن أولويات الخطة الإستراتيجية لوزارة التعليم العالي، لأن ذلك أو الخطوات التي ستساهم بالمحصلة باختزال نسب البطالة، فهل نعي ذلك ونبدأ بالإصلاح التعليمي ؟!
نريد أفعالاً لا أقوال غالباً ما “تموت” بأرضها مع مغادرة عدسات الكاميرا!!.
Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :