الأخبار ضمن جولتها ولقاءاتها مع القيادات الطلابية || وزارة التربية تحدد امتحانات الفصل الاول في السادس من كانون الثاني || اتحاد طلبة ادلب يطلق الدورة الإعلامية الفرعية || تكريم متفوفي معاهد حلب || توقيع مذكرة #تفاهم بين رواد الأعمال الشباب والاتحاد الوطني لطلبة سورية || أقام فرع معاهد اللاذقية احتفالآ بمناسبة أعياد تشرين التحرير و تشرين التصحيح || أقام فرع معاهد اللاذقيةدورة إسعافات أولية للزملاء الطلبة || انطــلاق فعــالـــيّـات معرض “الـــرُوزانَـــــــا” في الشهباء || طموحك تميز || مليون ليرة لطلاب الدكتوراه ونصف مليون للماجستير || تحدد مواعيد جديدة لامتحانات التعليم المفتوح في جامعة البعث || انطلاق المسابقات الثقافية لفرع القنيطرة || التحويل المماثل للجامعات الاخرى || مركز القياس والتقويم يصدر نتائج امتحان طب الأسنان الموحد || إعلان أسماء الطلاب الأوائل في الثانوية الصناعية المقبولين في الجامعات والمعاهد التقانية || جولة على معرض عينك ع اختصاصك ومراكز تسجيل المفاضلة بجامعة دمشق || لقاءات تعريفية بالكليات والاختصاصات الجامعية || تعميم يخص الطلاب الحاصلين على الشهادة الثانوية غير السورية || اتحاد طلبة سورية في تونس || عينك على اختصاصك ||
عــاجــل : الرئيس الأسد والسيدة أسماء يشاركان في تشجير منطقة حرش التفاح

لعل وعسى تنفع الذكرى .. نحتاج لقرارات عملية الزمن لا ينتظر!!

منذ سنوات كتبنا وأشرنا عبر صفحات الموقع إلى العديد من النقاط والمواضيع الهامة التي تتعلق بمدخلات ومخرجات المنظومة التعليمية وآلية الأداء، دائماً كان هناك ملاحظات يبديها جناحا العملية التعليمية (الطالب والأستاذ) وما زلنا وبزخم كبير نشير إلى الكثير من حالات الخلل، لكن للأسف الاستجابة غالباً ما تكون ضعيفة، كمن ينفخ في قربة مقطوعة!!

نعود اليوم من جديد لنذكر بما كتبناه، لعل الذكرى تنفع ويُتخذ القرار المناسب، فالعارف بتفاصيل المنظومة التعليمية يدرك أن الخلل ناتج عن ضعف وترهل في النظام التعليمي – طبعاً – نتيجة سياسات الإصلاح الجزئي للكفاءة التعليمية والتي يمكن وصفها بالقاصرة !

ومن يعود إلى الوراء وتحديداً إلى التقرير الوطني الثاني للتنمية البشرية الخاص بالتربية والتعليم سيجد أنه نبه منذ أكثر من 10 سنوات إلى الفشل الذريع التي وقعت فيه وما تزال  سياسات تخطيط القوى العاملة التي عجزت عن تحقيق الانسجام والتنسيق ولو في حدوده الدنيا بين مخرجات التعليم ومتطلبات سوق العمل التي تستقبل كل عام ما يزيد عن / 250 / ألف من طالبي العمل غالبيتهم يقع في مصيدة البطالة والفقر !!

بالمختصر المفيد إن أكثر ما يثير الدهشة هو الاستمرار في سياسة القشور والسطحيات في مختلف القطاعات بعيداً عن الروح والجوهر، فما الفائدة من زرع شجرة لا تحمل ثماراً مفيدة ، كمن حفر بئراً وجدها مالحة ؟!

اليوم منظومتنا التعليمية تحتاج للكثير من الدعم بالكوادر الكفوءة القادرة على حمل أعباء الرؤية الإستراتيجية التي تتحفنا بها وزارة التعليم العالي في كل مناسبة، دون أن نلمس أي قرارات عملية وكأن الزمن ينتظرنا!!.

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*




Enter Captcha Here :