الأخبار جامعة حماة تصدر نتائج اختبار قيد اللغة الأجنبية في درجة الماجستير || هيئة مكتب التعليم الخاص تؤكد على أهمية إنجاح الانتخابات الطلابية نقابياً وأكاديمياً || الحادي عشر من الجاري موعداً لانتخابات السنوات والأقسام .. فرصة للتقييم والارتقاء نحو الأفضل || فرصة للذين لم يتقدموا سابقاً إلى مفاضلة الثانويات المهنية || إعلان نتائج اختبارات الترشح لامتحان شهادة الثانوية العامة بصفة دراسة حرة || المشاركون في اجتماعات مجلس السلم العالمي يزورون صرح الجندي المجهول .. إكليل ورد وكلمات تضامن مع سورية || صدور نتائج الامتحان الطبي الموحد لطلاب كليات الطب البشري || العلاقة بين الطالب الجامعي وأستاذه .. حبل الود يكاد ينقطع والسبب ..!! || النوايا وحدها لا تكفي في تحسين ترتيب جامعاتنا! || هل الدكتور في الجامعة يتقصد ترسيب الطالب .. الحالات كثيرة والإجراءات الرادعة خجولة؟!! || يوم تعريفي عن مشروع AT-SGIRES بكلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية في جامعة البعث || 15 كانون الأول موعد امتحان الهندسة المعلوماتية الموحد || رئيس جامعة البعث: أبواب مكتبي مفتوحة أمام كل طالب يشعر بالظلم .. نعترف بوجود خلل بنتائج الامتحانات، وكل من ظلم طالباً تمت محاسبته || إجراء الجلسة الثانية للامتحان الطبي الموحد لكليات الطب البشري || شرطان أساسيان للترشح لامتحان الثانوية العامة بصفة دراسة حرة || ماذا بعد التخرج .. سؤال كل طالب يبحث عن وجوده ودوره؟! || خاص nuss .. جامعة دمشق تحدد بدء مفاضلة المفتوح || تمديد فترة التقدم لمفاضلة التعليم الموازي للثانويات المهنية || جامعة طرطوس تنفض الغبار عن بناها التحتية || تسوية أوضاع طلاب التعليم المفتوح المنقطعين عن الدراسة منذ 2011 ||

وزارة التعليم العالي .. بالإمكان أفضل مما كان .. الطلبة يريدون الإنصاف؟!

بعد عدة أشهر على إصدار وزارة التعليم العالي لقرارها الخاص بإلزام شريحة من الطلاب المستنفدين الذين تم فصلهم إلى تغيير قيدهم من عام إلى موازي، عاد القرار المذكور ليتفاعل ويثير ضجة في الشارع الطلابي ويتوجه بسهام النقد التي وصلت إلى حد الاتهام بأن “التعليم العالي” تفرمل وتحبط أمنيات وأحلام الطلبة باستكمال تحصيلهم الدراسي.

نعتقد أن شريحة لا بأس بها ظلمت من هذا القرار الذي لم يراعِ الظروف الراهنة للبلد والوضع المادي السيئ لغالبية الأسر التي تهجرت من بيوتها وخسرت أملاكها، وبذلك أمر طبيعي أن تعجز عن دفع أقساط التعليم الموازي.

حجة الوزارة التي استندت إليها لإصدار هذا القرار وحسب معاون الوزير الدكتور رياض طيفور أنه “من غير المقبول أن تبقى الحكومة تتحمل تكاليف دراسة الطلاب المقصرين وغير المهتمين بتحصيلهم العلمي”.

نعود للقول أن هناك طلاب ظلموا من هذا القرار واتهام الكل بالتقصير والإهمال لا يجوز، هناك ظروف قاهرة منعت الآلاف من الطلبة المهتمين من متابعة دراستهم بشكل طبيعي، لذا من المفروض أن تؤخذ بعين الاعتبار.

نأمل إعادة النظر في القرار لجهة تأجيله وتخفيض الرسوم إلى الحد الذي يمكّن الطلبة من الدفع تقديرا لظروفهم ومنحهم فرصة متابعة دراستهم وهذا مطلب نعتقد بالإمكان تحقيقه.

Nuss.sy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*